-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

هذا ما حصل مع كلينتون عندما قالت أنها غير مصدومة من أعداد الضحايا الفلسطينيين!

جواهر الشروق
  • 2953
  • 2
هذا ما حصل مع كلينتون عندما قالت أنها غير مصدومة من أعداد الضحايا الفلسطينيين!

وضعت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، هيلاري كلينتون نفسها في موقف لا تحسد عليه بعدما قالت إنها غير مصدومة من أعداد الضحايا الفلسطينيين بالرغم من وصولهم إلى حوالي 30 ألف شهيد جلّهم من النساء والأطفال، وأكثر من 70 ألف مصاب.

وخلال المنتدى العالمي في برلين الذي نظمته مؤسسة “سينما من أجل السلام”، أكدت هيلاري أنها ليست مصدومة من أعداد الضحايا في غزة، لأن “هذا ما يحدث في الحروب”، بحسب تبريرها للفظائع التي ترتكبها إسرائيل ضد الفلسطينيين في القطاع.

وقالت إن “إسرائيل لديها الحق في الدفاع عن نفسها”، وهنا قاطعتها إحدى الحاضرات في الجلسة، مؤكدة أن إسرائيل لا تدافع عن نفسها، بل ترتكب إبادة جماعية تمولها الولايات المتحدة، حسب القدس العربي.

وصرخت السيدة في وجه هيلاري، متسائلة باستنكار: “عن أي حقوق امرأة تتحدثين؟ هل أنت جادة؟ هذه إبادة جماعية ترتكبها الولايات المتحدة والحكومة التي تتبعين لها”، وأضافت: “نحن نشاهد الإبادة الجماعية” في غزة.

ووجهت توبيخا إلى الوزيرة الأمريكية السابقة، قائلة: “يجب أن تخجلي من نفسك.. أنت لست امرأة.. أنت لست إنسانة.. الأطفال يموتون.. فلسطين حرة”، قبل أن يقوم عناصر الأمن بإخراج السيدة من القاعة.

بعد ذلك، وقف رجل آخر، وصرخ في وجه هيلاري قائلا: “أنت مجرمة حرب ومنافقة.. عار عليك”، وقام الأمن كذلك بإخراجه من القاعة.

ومع بداية فيفري تلقت مرشحة انتخابات الرئاسة الأمريكية السابقة عن الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون، أبشع أنواع النعوت بجامعة كولومبيا، نظرا لمواقفها المؤيدة لكل الجرائم المرتكبة في عدة دول على غرار فلسطين.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • حمودي

    الضمائر الانسانية في هذه الايام تموت قبل اصحابها . ومن يملك قلبا ليس بالضرورة يملك ضميرا انسانيا . ومن فقد اخلاقه وقيمه الانسانية فقد روحه ايضا .

  • قل الحق

    هيلاري كلينتون من التيار الذي أوجد لهذه الغاية منذ قرون، فلا ينتظر منها أحد أن تتعاطف مع الفلسطنيين أو حتى مع من يعارضها من مواطنيها.... لكن البعض ما زال يسمى الحقائق التي تظهر يوميا... نظرية المؤامرة..... لم نرى في حياتنا نظرية صدقها الواقع أكثر من هذه.