الجمعة 25 ماي 2018 م, الموافق لـ 09 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 09:42
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

عدد الحوادث: 25 ألف حادث

عدد القتلى: 3639 

السبب الرئيسي للحوادث: العامل البشري (96 بالمائة)

قيمة الخسائر المادية: 13 ألف مليار  سنتيم

الحظيرة الوطنية للسيارات في 2017: 8.858.162 مركبة

مقالات ذات صلة

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Abdel

    سيارات استوردت ممنوعة في طرقات أوروبا منعدمة المقاييس الدولية استوردها أصحاب النفوذ بيعت لشعب متعطش لتقتله في الاخير سمعت ان ولد جينيرال استورد باخرتين ملئ بالسيارات التي لم يسمح بسيرها في دولة أوروبية وخرجت من الميناء لأنه ولد جينيرال وبيعت للخواص ومنعت من السير بعد بيعها ولم تمنع من الدخول للتراب الجزائري مفهمت والو

  • احمد بلعيسي

    كل هده الحوادث سببها رخسة السياقة تباع وتشترى في المقاهي

  • +++++++

    عدد القتلى: 3639 !!!! .. هذه حصيلة حرب.

    أرى أن تدرج الدولة ضمن دفتر الشروط لدى تعاقدها مع مصانع السيارات أن يحددوا سرعة المحرك في سقف 80 كلم/سا. … و مع ذلك فإن حتى سرعة 80 كلم/سا هي كثيرة و كبيرة على قوم ليسوا ناضجين في ما يخص إستعمال السيارات و آليات النقل.

  • مجبر على التعليق

    25000 حادث x (تدخل سريع للحماية المدنية و الدرك و الأمن + المواطنين المحسنين جزاهم الله كل خير) نلقاو الملايير الممليرة ضائعة في حوادث كان بالإمكان تفاديها بلقطة حضرية متمثلة في احترام قانون المرور و فقط ( لا ننسى العامل الاخر ….. الطرقات و أخطاء في ربطها ببعضها و كذلك المنعرجات الخطيرة و عدم تسويتها كما ينبغي و و و و).

    و هكذا نضيع في كل حادث مرور اموال كان من المفروض وضعها في انحاز مرافق تعنى على الاقل بترفيه المواطن

  • جزائري

    أسباب حوادث المرور
    02 – هل مواصفات طرقاتنا كمواصفات الطرق الأوروبية ؟
    02- هل مواصفات سيارتنا كمواصفات السيارات الأوروبية والأمريكية ؟
    03 – هل المواطن يحترم قوانين المرور كالأوروبي والأمريكي والأسيوي ؟
    وفي الأخير : إن الحديد فيه المضرة والمنفعة ، وإن الإنسان هو الذي صنع سيارة الخردة ، وهو من يبيعها لأخيه الإنسان ، فيشتريها منه للرفاهية فتقتله ..

  • لزهر بلعيد

    السلام على الاحباب ما هو واقع الحوادث ما هو الا واقع الجزائر الحبيبة فى جميع مكوناتها من القمة الى القاعدة هو جزءا لا يتجزء .و الحوادث هي عينة من الفوضى العارمة اللتى صقطت فيه دولة القانون و هده الفوضى هى ميزة العالم التالت ان لم نقل و بي كل احترامات العالم المنعدم و هده الميزة الخاصة هى تدرس فى اعلى الجامعات و المعاهد والمخابر العالمية و بى مقايس دولية يا اخى العزيز ثم متى تفهم و بكل احترامات و احترامات واحترامات.

  • عبدو

    معظم الجزائريين لا يحترمون قوانين المرور و يتسرفون في الطرقات كالمجانن فاقدي المسؤولية هذا من جيهة و من جيهة اخرى نوعية المركبات التي لا تتوفر فيها شرور الامن . و يبقى المسؤول الوحيد هو السائق .