-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد أن أوفدت مسؤولَين عنها إلى الجزائر سنة 2019

هذا ما قالته “الفيفا” لِوزير الرياضة وزطشي

علي بهلولي
  • 4489
  • 0
هذا ما قالته “الفيفا” لِوزير الرياضة وزطشي

قال الرّئيس الجديد للإتحاد الجزائري لكرة القدم شرف الدين عمارة إن أولى أولوياته، هو تعديل لوائح “الفاف” بما يتماشى ونصوص الإتحاد الدولي لكرة القدم.

وكان الرّئيس السابق لـ “الفاف” خير الدين زطشي قد دخل مُؤخّرا في خلافات حادّة مع وزارة الشباب والرياضة، بِسبب إقدامه على تعديل لوائح اتحاد الكرة الجزائري.

ولِتوضيح نقطة تعديل اللوائح، نُشير إلى أن “الفيفا” تلطّخت سمعتها بِالوحل وتشوّهت صورتها في السنوات القليلة الماضية، بِسبب تورّط عدد معتبر من مسؤوليها في قضايا فساد. وهو ما جعلها تنتفض لِحفظ الأثاث وإعادة ترميم البيت.

وكانت مطالبةُ اتحادات الكرة المنضوية تحت لوائها بِتعديل اللوائح، أبرز ما عملت عليه “الفيفا”، لِاستعادة مصداقيتها ووزنها في الساحة الرياضية.

وفي شهر نوفمبر 2019، أوفد الإتحاد الدولي لكرة القدم مسؤولَين إلى الجزائر، لِتعديل لوائح “الفاف”.

وتمثّل مسؤولا الفيفا في كلّ من مديرة خدمات الحوكمة سارة سوليمالي، والمستشار القانوني رولف تانر. اللذين استقبلهما وزير الشباب والرياضة رؤوف برناوي (آنذاك)، فضلا عن رئيس “الفاف” خير الدين زطشي.

ونورد لكم فيمايلي أبرز تصريحات موفدَي “الفيفا” إلى الجزائر:

1- تشهد الفيفا إصلاحات عميقة منذ عام 2016، بعد طوفان الفساد الذي اجتاحها وهدّ أركانها.

2- هدف زيارة موفدَي “الفيفا” إلى الجزائر، هو العمل على مطابقة لوائح الإتحاد الجزائري لكرة القدم مع نصوص الإتحاد الدولي لكرة القدم.

3- إعادة النّظر في تركيبة الجمعية العامة لـ “الفاف” التي تضم 109 عضو، وهم الذين يحق له – استثناءً – التصويت في انتخابات رئيس الإتحاد الجزائري لكرة القدم.

4- إعادة النّظر في تركيبة المكتب الفيدرالي لـ “الفاف”، ووجوب رفع التمثيل النّسوي بِنسبة 2 من 13 عضوا على الأقلّ. وهنا قال رولف تانر إن “الفيفا” تُصرّ على فتح المكتب الفيدرالي لِشخصيات أخرى، لِصنع القرارات الكروية بِطريقة ديموقراطية وليست أحادية.

5- فتح مجال الترشّح لِانتخابات رئاسة الفاف أمام مُتنافسين لا ينتمون إلى الجمعية العامّة للإتحاد الجزائري لكرة القدم. بِمعنى آخر، عدم تغليق الباب والنوافذ أمام شخصيات لا تحوز عضوية الجمعية العامّة.

6- ضمان مبدأ استقلالية لجان الإتحاد الجزائري لكرة القدم، مثل اللجنة القانونية والرقابة والمطابقة والترشّح لِرئاسة الفاف.

7- التشديد على أنه لا يسمح لِرئيس “الفاف” بِشغل هذا المنصب لِأكثر من 3 عهدات، مدّة كلّ ولاية 4 سنوات. وهو إجراء معمول به على مستوى “الفيفا” والإتحاد الإفريقي لكرة القدم. مع منح رخصة اختيار العهدات الثلاث بِصفة متتالية أو غيرها. والأمر يشمل كذلك أعضاء المكتب الفيدرالي.

8- سينقل موفدا الفيفا فحوى لقاء الجزائر إلى مبنى زوريخ الكروي، ثم ترسل “الفيفا” تقريرا إلى “الفاف”، لِإبداء أولى الملاحظات عنه.

9- وصفت سارة سوليمالي ورولف تانر مهمّتهما إلى الجزائر بـ “المُثمرة”.

10- أبدت “الفيفا” تفاؤلا بِشأن تعديل لوائح الإتحاد الجزائري لكرة القدم، وحدّدت تاريخ نهاية ماي أو مطلع جوان 2021، موعدا مُحتملا لِطيّ هذا الملف بِصفة نهائية.

11- أشادت موفدة “الفيفا” سارة سوليمالي بِالعمل الذي يُقدّمه خير الدين زطشي على رأس “الفاف”، وأضافت أن مستقبلا زاهرا ينتظر هذه الهيئة والكرة الجزائرية.

ينبغي الآن تغيير النّظرة إلى أمر تعديل لوائح “الفاف”، وعدم تفسيره على أنه “بعبع” أو “فزّاعة” أو “مصدر تهديد”. لِأن اتحادات كروية كبيرة طبّقت قوانين “الفيفا”، على غرار إسبانيا، وبعد نيلها كأس العالم عام 2010. وبِالمقابل، يحق لِوزارة الشباب والرياضة تشديد القبضة ورفع اللّهجة لمّا يتعلّق الأمر بِالسّيادة الوطنية. ذلك أنه من السّذاجة – حتّى لا يُقال الغباء – القبول بِفكرة أن “الفيفا” مجرّد تنظيم كروي صرف.
ويُمكن لِوزير الشباب والرياضة أن يعقد لقاءً مع الرئيس الجديد لـ “الفاف” شرف الدين عمارة في الأيّام القليلة المقبلة، لِطيّ هذا الملف نهائيا، والمرور إلى “ورشات” أخرى كبيرة وهامّة تنتظر الكرة الجزائرية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!