-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
في سلسلة المباريات دون هزيمة

هذا هو طريق “الخضر” لتحطيم رقم “الطليان” والتربع على عرش العالم

ن. ب
  • 28078
  • 1
هذا هو طريق “الخضر” لتحطيم رقم “الطليان” والتربع على عرش العالم

سمح الفوز الجديد للمنتخب الجزائري لكرة القدم (0-4)، أمام جيبوتي، في إطار الجولة الخامسة (المجموعة 5) من تصفيات كأس العالم 2022 بقطر، من تمديد سلسلة نتائجهم الإيجابية، بـ32 لقاء دون هزيمة.

فبعد 32 مقابلة (24 فوزا وثمانية تعادلات)، تواصل الجزائر في تعزيز سلسلة نتائجها الايجابية.ولم تنهزم قط منذ ثلاث سنوات في كل المباريات.

وعلى الصعيد العالمي، يلج المنتخب الوطني ترتيب أحسن أربعة منتخبات دون هزيمة في كل الأوقات، متجاوزا بذلك، الأرجنتين بـ31 مباراة دون هزيمة ويقترب في نفس الوقت من أحسن ثلاثة منتخبات لم تنهزم المتشكلة من البرازيل 35 مباراة دون هزيمة وإسبانيا أيضا بـ35) وخاصة إيطاليا المتوجة باللقب بـ37 لقاء دون هزيمة.

مباراة كوت ديفوار في الدور الأول من “الكان” ستكون حاسمة

وإذا كان ممثلو الجزائر، يأملون في الوصول إلى تحطيم الرقم القياسي، فيتعين عليهم ، تجنب الخسارة أمام بوركينافاسو وأيضا خلال المباراتين الوديتين المقبلتين، قبل كأس أمم إفريقيا- 2022 ، ثم المقابلات الثلاث الأولى “للكان” بالكاميرون، علما أن المباراة الثالثة للجزائر في مجموعتها، تلاقي فيه منتخب كوت ديفوار.

وبالفوز الجديد أمام جيبوتي، أبدى الناخب الوطني جمال بلماضي ارتياحه لمردود اللاعبين، قائلا في تصريحات نقلتها الصحافة عقب اللقاء: ” أنا جد مسرور للمردود الذي قدمه الفريق والروح التي تحلوا بها طيلة 90 دقيقة من عمر اللقاء.اللاعبون كانوا على أعلى مستوى وأثبتوا قدرتهم على رفع التحدي في كل الظروف”.

وسجل المنتخب الجزائري أربعة أهداف مقابل 0، عن طريق كل من يوسف بلايلي (د 29)، وسعيد بن رحمة (د 40) وسفيان فغولي (د 42) وإسلام سليماني (د87).

وينفرد “الخضر” بفضل النتيجة المشرفة التي حققوها، بصدارة ترتيب المجموعة الأولى، برصيد 13 نقطة مع فارق أهداف كبير (+21)، متبوعين ببوركينا فاسو (11 نقطة) الذي حقق تعادلا أمام النيجر (1-1) بالملعب الكبير بمراكش.

وأضاف المدرب الوطني، “رغم التغييرات التي أجريناها على التشكيلة الأساسية، إلا أن لاعبينا كانوا حاضرين فوق أرضية الميدان وطبقوا تعليماتنا بحذافيرها ونجحوا في التقدم بالنتيجة (3-0) قبل نهاية المرحلة الأولى”.

وتابع “في الشوط الثاني فضلنا إجراء بعض التغييرات لإراحة اللاعبين وحمايتهم من التدخلات الخشنة، غير المبررة التي اعتمدها لاعبو منتخب جيبوتي”.

وختم جمال بلماضي تصريحه بالقول: “الآن علينا أن نطوي صفحة هذه المباراة والتفكير من الآن في مباراة بوركينا فاسو المقبلة التي يجب أن نفوز بها للتأهل عن جدارة للمباراة الفاصلة”.

وسينهي الفريق الوطني الدور الثاني من تصفيات مونديال-2022، بخوض مباراة الجولة السادسة والأخيرة ضد منتخب بوركينا فاسو يوم الثلاثاء 16 نوفمبر بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة (سا 17.00 بتوقيت الجزائر)، بحضور 14.000 مناصر.

ويستضيف منتخب النيجر نظيره الجيبوتي بنيامي يوم الاثنين 15 نوفمبر (17.00 سا، بالتوقيت الجزائري(.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • Karim

    كاتب المقال قفز الى كأس افريقيا المقبلة و نسي المباراتين الفاصلة في تصفيات كأس العالم في حال تأهل الخضر على حساب بوركينافاسو