الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 15 صفر 1441 هـ آخر تحديث 19:25
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

عند الحديث عن ميشيل أوباما، يتبادر إلى ذهن الكثيرين أنها السيدة الأولى السابقة للولايات المتحدة وأنها أم لبنتين وبعض التفاصيل الصغيرة فقط. لكن أوباما تحمل الكثير من الأسرار، كما كشفت سيرتها الذاتية. فما هي هذه الأسرار؟

ابتسامة ميشيل أوباما وظهورها إلى جانب زوجها رئيس الولايات المتحدة السابق، قد يحجب عن الذاكرة التفكير في بدايات هذه السيدة. لكن ميشيل قررت مشاركة الجانب الخفي من حياتها أيضا مع العالم، من خلال سيرتها التي صدرت قبل أيام. سيرة ميشيل أوباما تفتح لقرائها الباب نحو حياة الفقر الذي عاشته في جنوب شيكاغو، حيث تنتشر الجريمة بكثرة. وفقا لموقع “DW”.

ميشيل التي رآها الجميع سيدة أولى للولايات المتحدة الأمريكية خلال رئاسة زوجها لأقوى دولة في العالم، حلمت في طفولتها ببيت بطابقين. ليس هذا فقط، فميشيل التي ازدان بها فراش أب معاق، كانت تتمنى دائما أن يكون لدى عائلتها سيارة كبيرة وجديدة بأربعة أبواب.

“Becoming” أو “تحول” كما أسمته ميشيل، يتكون من 426 صفحة وترجم إلى 24 لغة، واحتل المركز الأول من حيث الطلبات على موقع أمازون.

ميشيل لم تحلم يوما أن تكون محامية أو تشتغل كذلك، بل حلمت دائما أن تصير طبيبة أطفال.

مشاكل مع أوباما؟

السر الآخر الذي باحت به ميشيل لقرائها يرتبط بعلاقتها بزوجها. كثيرون يرون في الزوجين ثنائيا مثاليا، لكن ميشيل كتبت: “نعم، زواجنا سعيد، لكن كان لا بد من أن نناضل لنجعله سعيداً”، وقالت إن السنوات علمتهما أن هناك “حلولا وسطا” لكل شيء، مشيرة إلى وجود اختلافات وربما مشاكل مع رفيق دربها عكس ما يتخيل البعض.

ومن بين المشاكل التي عانتها ميشيل وزوجها هي مرحلة الحمل، إذ تعرضت ميشيل للإجهاض منذ 20 عاما، لتلجأ بعد ذلك إلى الحقن المجهري للحصول على ابنتيهما “ماليا” و”ساشا”.

معاناة مستمرة

في سيرتها الخاصة أشارت ميشيل إلى معاناتها بسبب لون بشرتها. ميشيل ذكرت أنه تمت الإشادة بها كأقوى امرأة في العالم، بالمقابل قالت: “تمت إهانتي بأنني “المرأة السوداء الغاضبة”.

وعلى ما يبدو فميشيل عانت كثيرا بسبب لون بشرتها. ففي العام الذي أُعلن فيه زوجها الترشح لرئاسة البيت الأبيض، تعرضت لانتقادات حادة بسبب رأيها حول علاقة السود بالبيض، والذي كانت تعكسه رسالتها في الماجستير.

ميشيل كتبت عن كل التحولات التي شهدتها حياتها، لكنها تغاضت عن الحديث على الفضائح والفساد بالبيت الأبيض.

https://goo.gl/Yx8iui
الأسرار السيرة الذاتية ميشيل أوباما
600

9 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الكاتب الأديب جمال بركات

    ميشيل أوباما مثلها مثل كل المشاهير الذين يستغلون وضعهم لتقديم سيرتهم الذاتية وتحقيق المزيد من الشهرة والمال
    والسير الذاتية تعكس غالبا انواع المعاناة التي صادفت هؤلاء في حياتهم وحالت دون وصولهم لبعض أمنياتهم وسير النساء تتفوق على سير الرجال
    أحبائي
    دعوة محبة
    أدعو سيادتكم الى حسن الحديث وآدابه ..واحترام بعضنا البعض
    ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض
    جمال بركات..مركز ثقافة الألفية الثالثة

  • حرية

    هل. ما يبحث عنه الرجل يصل. الى. توقي . عقلانيته ونزل. سقوط حر بهيمية حرة

  • معزة

    هل يتوتر. عندما. يريد. الجرءة. ليكون في تظره. مازال. للنساء تيس

  • Houria

    Elle prépare sa candidature pour les prochaines présidentielles aux USA
    On joue sur les émotions
    Elle n’est pas la seule a avoir souffert dans ce monde

  • لا اثر. للجرم

    لا ادري. اختلط علي الامر.

  • kamel

    من يعرف زوج ماركل او مايل او تاتشر او غيرهن او اليزابيت او من من كن في الوجهة الموضوع لا يتعدى احد الامرين اوكلاهما استغلال للوضع للكسب او عقدة الزوجة التي تحسب روحها خسارة في زوجها وتستاهل خير منوا …..

  • عبدالقادر الجزائـــري

    مجرد بزنس لاغير ، باستغلال الشهرة للكسب ، مجرد كلام فارغ لايسمن ولايغني من جوع …وهو تقليد للأوروبيين “فارغي شغل ” للحديث عن حياتهم الخاصة التي لاتهمنا لا من بعيد ولامن قريب !!!

  • كوكو السيرة الذاتية

    ودون أن يفكرو في أي جدوى أو أي مردود …. ان مأساة الكتاب بصفة عامة تتمثل في كونهم يملكون جمهورا ويكتبون لهذا الجمهور وهذا لا يمكن أن يؤدي الا الى عواقب وخيمة ….توقيع فيلسوف الشؤم (اميل سيوران )

  • إلى الكاتب الأديب جمال بركات

    1 – كلامك صحيح جزئيا ومع ذلك ، باندي أكبير .

close
close