الإثنين 19 أوت 2019 م, الموافق لـ 18 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 12:48
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

يوسف بلايلي:
شكرا لكل من ساندنا داخل وخارج الوطن

قدم الدولي الجزائري يوسف بلايلي تشكراته لكل الجزائريين والمناصرين الذين وقفوا بجانب “الخضر” داخل وخارج الوطن، مشيرا إلى أن هذا التتويج الذي جاء بعد 29 سنة من الانتظار هو أقل شيء يمكن تقديمه للشعب الجزائري العظيم.
وقال مهاجم الترجي التونسي: “الحمد الله، تضحيتنا بالملعب أثمرت بالتاج الذي غاب عن خزينة المنتخب الوطني لمدة 29 عاما.. أهدي هذا الفوز للشعب الجزائري الذي ساندنا سواء كان حاضرا معنا في القاهرة أو داخل الوطن ونحن سعداء كثيرا”، وأضاف: “النهائي لا يلعب ولكن عليك بالفوز وهذا ما قمنا به وتمكنا من تسيير اللقاء رغم الصعوبات التي وجهناها”.

أفضل لاعب في “الكان”..إسماعيل بن ناصر:
سنواصل العمل ولن نكتفي بهذه “الكان” فقط

أهدى إسماعيل بن ناصر أفضل لاعب في كأس إفريقيا 2019، التتويج إلى كافة أفراد عائلته والشعب الجزائري، مشيرا إلى أن التشكيلة الوطنية ستواصل العمل بجدية لتحقيق أفضل النتائج مستقبلا، ولن تكتفي بهذا التتويج القاري فقط.
وقال بن ناصر: “لا يمكننا تحقيق أكثر من هذا والعودة إلى الديار بالتاج الغالي.. أنا لم أؤمن بعد بأننا أبطال إفريقيا وأهدي هذا التتويج لعائلتي ولكل الشعب الجزائري الذي ساندنا منذ البداية”، وتابع: “إن شاء الله سنواصل العمل من أجل تحقيق نتائج أخرى وعدم الاكتفاء بهذا التاج.. وأستغل الفرصة أيضا لإهداء هذا التاج للشعب الجزائري الذي أدعوه للاحتفال بهدوء وتفادي حدوث انزلاقات أو سقوط ضحايا مثل ما حدث بمدينة جيجل بعد الفوز على نيجريا في الدور نصف النهائي”.

رايس مبولحي:
اللقب تحقق بفضل تضحيات الرجال

أكد الحارس رايس وهاب مبولحي أن تتويج المنتخب الوطني بكأس إفريقيا 2019، تحقق بفضل تضحيات الرجال، مشيرا إلى أن الجميع ساهم في تحقيق هذا الإنجاز العظيم.
وقال مبولحي: “أهدي هذه الكأس إلى كل الشعب الجزائري الذي لطالما ساندنا حتى في الأوقات الصعبة.. لقد عرفنا كيف نرفع التحدي بمصر ونفوز بهذه الكأس بفضل تضحيات الرجال. الكل ساهم في هذا التتويج دون استثناء”.

جمال بلعمري يقصف المسؤولين والمدربين السابقين:
أدائي في “الكان” كان ردا على كل من حاول تشويه سمعتي

فتح الدولي الجزائري “قلب الأسد” المدافع جمال بلعمري، النار على جميع المسؤولين السابقين على الكرة الجزائرية والمدربين ممن حاولوا تشويه سمعته في وقت سابق، وقال بلعمري: “هذه الكأس يجب أن تعطي دافعا لكل البلد في كل المجالات.. أطالب بالتكفل بهذه الشبيبة التي يمكنها تحقيق المعجزات.. هنالك أشخاص أرادوا تحطيمي وتشويه سمعتي رفقة عائلتي وحتى بلايلي، حسبي الله ونعم الوكيل فيهم”، وتابع: “يجب التكفل باللاعبين الصاعدين..أرفع القبعة للمدرب بلماضي الذي كان بمثابة أخ وأب بالنسبة لنا، لقد عرف كيف يحفزنا من أجل الذهاب إلى أبعد حد ممكن”.
وعبر بلعمري عن فرحته بالتتويج قائلا: “لا أجد الكلمات المناسبة للتعبير عن فرحتي. لقد قمنا بتحقيق شيء عظيم لأننا آمنا بحظوظنا إلى آخر دقيقة..لم يتمكن اللاعبون داخل غرف حفظ الملابس من استوعاب ما جرى”، وأضاف: “أشكر كل من ساهم في هذا الإنجاز.. المدرب واللاعبين ورئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم. نحن جد سعداء لاسيما أنني أعلم أن الشعب نزل إلى الشوارع في هذه الأثناء من أجل الاحتفال بهذه الكأس”.

المدافع رفيق حليش:
الدور الثاني من “المونديال” ثم التتويج بـ”الكان”.. الآن أفكر في الاعتزال

عرج الدولي الجزائري رفيق حليش للحديث عن مسيرته الحافلة بالإنجازات مع “الخضر” على مر 12 سنة كاملة، مشيرا إلى أنه يفكر بجدية في الاعتزال وترك مكانه للشبان بعد التتويج بـ”الكان”.
وقال حليش: “لقد مررت بكل شيء بعد مسيرة دامت 12 سنة مع الفريق الوطني.. تأهل تاريخي لكأس العالم سنة 2014، الوصول إلى الدور ثمن النهائي خلال نفس “المونديال” واليوم بعد التتويج بكأس أمم إفريقيا 2019، لا يمكنني أن أتمنى أفضل من هذا”، وأضاف: “لقد عشت مع ثلاثة أجيال مختلفة مع المنتخب واللاعبين الحاليين لديهم المستقبل كله أمامهم.. وبخصوص مستقبلي فإنني أفكر في التوقف عند هذا الحد وترك المكان للشباب”.
وأوضح حليش: “لقد آمنا بحظوظنا إلى الآخر لقد بذلنا كل جهودنا وفي الأخير كان لنا أجر ذلك.. ما جرى في البلد مؤخرا حفزنا كثيرا. التتويج بهذه الكأس لأول مرة بعيدا خارج الوطن يعتبر تاريخيا”.

سفيان فيغولي:
هذه سابقة تاريخية.. لا يجب أن ننسى

قال متوسط الميدان سفيان فغولي، إن ما حققه الجيل الحالي من المنتخب الوطني يعد سابقة تاريخية، مشيرا على أن “التتويج بهذه الكأس خارج الوطن يعتبر سابقة في تاريخ المنتخب الوطني لا يجب أن ننسى ذلك.. نهدي هذه الكأس لكل الشعب الجزائري الذي يستحق كل تضحياتنا.. سيعيش شعبنا أوقاتا بهيجة نحن نلعب من أجله”.

المهاجم إسلام سليماني:
نحن أسياد القارة عن جدارة واستحقاق

قال المهاجم الجزائري إسلام سليماني إن المنتخب الوطني يستحق التتويج بكأس إفريقيا 2019، بعد أن فرض نفسه كأفضل منتخب في الدورة منذ المواجهة الأولى أمام المنتخب الكيني، مشيرا إلى أن التتويج بالكأس الغالية أهم من أي شيء آخر.
وقال سليماني بعد نهاية المواجهة: “الحمد الله لقد حققنا الهدف المسطر قبل انطلاق العرس القاري.. العديد لم يكن يؤمن بإمكانية تتويجنا باللقب ولكن الحمد الله قدمنا مردودا كبيرا وعلينا الاعتراف بأننا أحسن فريق منذ الجولة الأولى من البطولة”، وتابع: “إنني فخور بانتمائي لهذا المنتخب وبهذا التتويج الذي غاب عن “الخضر” لسنوات عديدة..أعتقد أننا نستحق هذه الكأس نظرا للعمل الكبير الذي قمنا به منذ 2014 عقب تأهلنا للدور الثاني من كأس العالم رغم أن عشنا العديد من الفترات الصعبة في السنوات الأخيرة”.
وعاد اللاعب السابق لشباب بلوزداد للحديث عن مجريات مباراة النهائي أمام المنتخب السنغالي وقال في هذا الشأن: “اليوم لعبنا في أوقات كثيرة بخطة الدفاع خاصة وأننا سجلنا في الدقيقة الثانية من عمر اللقاء وكنا مجبرين على الحفاظ على شباكنا نظيفة”، وأضاف: “أهم شيء اليوم هو الفوز والتتويج ولا أكثر من ذلك، وأستغل الفرصة لإهداء هذا التاج للشعب الجزائري الذي أدعوه للاحتفال بهدوء وتفادي حدوث انزلاقات أو سقوط ضحايا”.

قال إن الفوز خارج الديار له طعم خاص..
زطشي: التتويج هدية لكل الشعب الجزائري داخل وخارج الوطن

أوضح رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف)، خير الدين زطشي، أن التتويج هدية لكل الشعب الجزائري، مؤكدا أن المشجعين هم الكنز الحقيقي لـ”الخضر”.
وقال زطشي:”الحمد الله بهذا التتويج الذي أهديه لكل الشعب الجزائري المتواجد داخل الوطن أو بالقاهرة.. بكل صراحة المناصرون هم كنز المنتخب الوطني وأشكرهم جزيلا على كل شيء..لا يمكنني التعبير عن الفرحة أو الإحساس الذي أعيشه”، وتابع: “أود أن أشكر الطاقم الفني على رأسه الناخب الوطني جمال بلماضي، المكتب الفدرالي، اللاعبين والعائلة الصحفية على تغطية هذا الحدث.. إنها الدورة الأولى بـ24 منتخبا والتتويج يشرفنا كثيرا”، وأردف: “أود أن أشكر مصر على هذا التنظيم الجيد منذ البداية وكذلك اللجنة المنظمة التي قامت بدورها على أكمل وجه.. فوز الجزائر خارج الديار يعطي طعما خاصا لهذا التتويج وهنيئا للشعب الجزائري”.

هذه تصريحات أبطال الجزائر بعد التتويج التاريخي
المنتخب الوطني الجزائري كأس إفريقيا للأمم يوسف بلايلي

مقالات ذات صلة

  • تحسبا للألعاب الإفريقية

    منتخب الكاراتي يعسكر في الشراقة

    يواصل منتخب الكاراتي دو، تحضيراته للألعاب الإفريقية التي تحتضنها المغرب، ابتداء من 19 أوت الجاري، بحيث دخل الفريق الوطني ذكورا وإناثا في تربص إعدادي، ابتداء…

    • 116
    • 0
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close