الأربعاء 24 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 22 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 09:19
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين

عبد المجيد سيدي السعيد

  • عمار تاقجوت يعلن رسميا تمرده ومقاطعة العاصمة أشغال المؤتمر

تنطلق اليوم فعاليات المؤتمر الوطني الاستثنائي الـ12 للاتحاد العام للعمال الجزائريين في أشغال يرجح أن تكون مغلقة، ووجود خطتين لسيدي السعيد، الأولى تقضي بإعادة ترشيحه مجددا من طرف المندوبين، والثانية بترشيح شخصية مغمورة وغير معروفة موالية لسيدي السعيد تتولى مقاليد اكبر تنظيم نقابي في الجزائر.

وحسب ما تسرب لـ”الشروق” من كواليس المركزية النقابية فإن أشغال المؤتمر سطرت قبل انعقاده من خلال اعتماد خطتين اثنتين من طرف سيدي السعيد، الأولى تقوم على أساس عدم تقديم أي مرشح وقيام المندوبين دفعة واحدة للمناداة باسم سيدي السعيد للترشح مجددا بدعوى أن لا مرشح قدم نفسه، وبذلك يخلف نفسه على رأس التنظيم النقابي مجددا.
وحسب مصادرنا فإن تنفيذ الخطة الأولى لسيدي السعيد مرهونة بتلقيه إشارات فوقية من السلطات لتمريرها.

وسيتم عقد المؤتمر الاستثنائي الجمعة والسبت بالمركز الدولي للمؤتمرات (نادي الصنوبر) وهي الخطوة التي اعتبرها خصوم سيدي السعيد محاولة للاحتماء من المعارضين في محمية نادي الصنوبر ومركز المؤتمرات.

أما الخطة الثانية فتعتمد على أساس ترشيح نقابي مغمور وغير معروف موال لسيدي السعيد ولا يرفض له طلبا ليكون هو الأمين العام الجديد للمركزية، وجرى حديث عن مناضل حزب العمال سابقا سليم لعباطشة إضافة لأحمد قطيش.

وفي سياق آخر، ترسم تمرد عمار تاقجوت على الأمين العام للمركزية النقابية عبد المجيد سيدي السعيد، ومقاطعة نقابيي وعمال الجزائر العاصمة للمؤتمر الاستثنائي للاتحاد العام للعمال الجزائريين الذي سيعقد اليوم وغدا بقصر المؤتمرات نادي الصنوبر.

وفي السياق نظم المئات من عمال ونقابيين احتجاجا صبيحة أمس بمقر الاتحاد الولائي للمركزية النقابية للعاصمة بساحة أول ماي (قرب سوق علي ملاح)، حيث أعلن عمار تاقجوت خلاله وبصفة رسمية مقاطعة المؤتمر الاستثنائي للاتحاد العام الذي وصفه بـ”المسخرة”.

وذكر عمار تاقجوت في كلمة له أمام المحتجين أنه يعلن رسميا انسحاب ومقاطعة الاتحاد الولائي للجزائر لهذا المؤتمر، مشيرا إلى أن النقابيين الذين يشاركون فيه بصفة فردية فهم أحرار، لكن من يشارك بصفته منتميا للاتحاد الولائي للجزائر فستتخذ ضده الإجراءات التأديبية اللازمة.

وتحدث تاقجوت عن خروقات قانونية وتنظيمية شابت عملية التحضير للمؤتمر، موضحا أن الاتحاد الولائي لا يمكن أن يبقى ساكتا تجاه طريقة التغيير في النقابة والتي كانت بعيدة عن الأطر القانونية والتنظيمية، في إشارة لسيدي السعيد، فضلا عن جلب مندوبين للمؤتمر لا يملكون أي قاعدة نقابية ولم يتم انتخابهم، بل تم تعيينهم حسب الولاء.

الاتحاد العام للعمال الجزائريين المركزية النقابية عبد المجيد سيدي السعيد

مقالات ذات صلة

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
close
close