الأحد 15 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 15 محرم 1441 هـ آخر تحديث 16:56
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

يطمح كل تلميذ مقبل على اجتياز امتحان شهادة البكالوريا بالنجاح فيه فيكد ويجتهد ويبذل كل ما بوسعه حتى يجد اسمه في قائمة الفائزين، ولأن النجاح له مفاتيح وأسرار أهمها المهارة والالتزام والمرونة، لذا يقوم الدكتور وليد بوعديلة بتقديم جملة من النصائح للمرشحين كي يتمكنوا من تخطي الاختبار في وضعية نفسية جيدة ويكلل تعبهم بالنجاح.

يرى المختص في الآداب بجامعة سكيكدة، الدكتور وليد بوعديلة، أن الحديث عن النجاح وطريقه وأسراره يحتاج لساعات طويلة، لكن له عشرة مفاتيح على التلميذ إدراكها والعمل بها، أولها، الدافعية، فهي المفتاح ومحرك السلوك الإنساني، ولا مجال للنجاح بلا رغبة داخلية عميقة وهي غرس البذور في ارض النجاح، بالإضافة للدوافع الخارجية التي تأتي التلميذ من المحيط، لكن الدافع الداخلي أهم، فسعادتك تأتي من قرارك الداخلي أولا، وهكذا كل عمل ونشاط…

وتليها الطاقة، بمعنى توفير الجوانب الصحية للعقل والجسم.. وتجنب الإجهاد باعتماد التمارين الرياضية المناسبة والاستمتاع بالحياة وعدم الضغط على النفس والعقل. وتأتي المهارة، ضمن مفاتيح النجاح باستعمال الخطط المناسبة لتحقيق النجاح، وتحديد خطة عمل واضحة في الوقت والوسائل وأماكن المراجعة. كما يشدد المختص على أهمية التصور والفعل والتوقع، فالتصور ينطلق من أهمية الانتباه، لأن المنجزات المستقبلية هي أفكار اليوم وبرامجه التي نتصورها لتنفيذها مستقبل، فنجاحك بيدك أنت أيها التلميذ، فتصوره واحلم به، وحوله لفعل يومي متحرك في فكرك وعواطفك، واجمع بين المعرفة والتنفيذ والاستعداد والعمل، ثم توقع المستقبل، فنحن الآن حيث أحضرتنا أفكارنا، وغدا حيث تأخذنا أفكارنا…

ويركز الدكتور بوعديلة على الالتزام والمرونة والصبر، هي مراحل هامة للوصول للنجاح يا تلميذي، فقد تمتلك القدرات المحترمة المتوسطة أو العالية، وتفتقد للالتزام ببرنامج محدد تنضبط به، وهنا تفشل، والالتزام يمنحنا القوة للمواصلة عند التعرض للصعاب، أما المرونة فهي الجمع بين الحكمة والتجربة والتأمل، بمعنى الاستعداد لتغيير الخطة وتبديل الطريق في كل لحظة بمجال مراجعة الخطة لتحسين المواقف مفتوح دائما. فالصبر مطلوب وهو مفتاح كل الخير وأفضل علاج لكل الأزمات، ومخالطة الصابرين وأصحاب التفاؤل تساعدك والعكس صحيح.
أما المفتاح الأخير فيقول الدكتور هو الانضباط، وهو أساس التحكم في النفس والسيطرة عليها، وهو الجسر الربط بين الأفكار والإنجازات، فحتى لو اضطر التلميذ لتغيير خططه عليه بتنفيذها في أوقات أخرى، بانضباط وجدية وفراسة وثقة وعدم التهاون وترك الأمور الخارجية تسرك وتتحكم في زمنك وفكرك…

وذكر الدكتور بوعديلة أن حالة التلاميذ حاليا في فترة لا تحتاج للكثير من الضغط، بل الراحة والثقة والترفيه، مع الاهتمام بالتغذية المناسبة كتناول القليل من الزبيب وشرب شاي البابونج والخزامى.

البكالوريا النجاح

مقالات ذات صلة

  • السكان يتنقلون مسافة 70 كيلومترا لمقابلة رئيسها

    غضب بعد استمرار غلق مقر دائرة تينركوك بأدرار

    لا يزال مقر دائرة تينركوك بولاية أدرار، على حاله المأساوي، وذلك بعد تعرضه للتخريب والسرقة والحرق بالنار، على خلفية اندلاع أحداث الشغب، بين بطالين من…

    • 174
    • 0
  • تم الاستماع له في تهم تتعلق بالتآمر على المؤسسة العسكرية

    قاضي التحقيق بمحكمة القليعة يودع كريم طابو الحبس المؤقت

    قرر قاضي التحقيق لدى محكمة القليعة بتيبازة، إيداع كريم طابو الحبس المؤقت بعد الاستماع له في تهم تتعلق بالتآمر على المؤسسة العسكرية. وحسب الرابطة الجزائرية للدفاع…

    • 14839
    • 51
600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
close
close