إدارة الموقع
حسب تأكيد وزير الطاقة محمد عرقاب

هذه نسبة امتثال دول أوبك وحلفائها لاتفاق تخفيض إنتاج البترول

هذه نسبة امتثال دول أوبك وحلفائها لاتفاق تخفيض إنتاج البترول
ح.م
وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب

قال وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، الأربعاء، إن الامتثال الشامل لاتفاق تخفيض إنتاج البترول المبرم مع منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) وحلفائها من غير أوبك، قد بلغ في جانفي 2021 نسبة “جد إيجابية” تتجاوز 100 بالمائة.

وإثر أشغال الاجتماع الـ27 للجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق أوبك وخارج أوبك التي جرت عبر تقنية التواصل المرئي عن بعد، صرح عرقاب بأن “نسبة الامتثال جد إيجابية لبلدان الأوبك وخارج الأوبك خلال شهر جانفي”.

وأوضح عرقاب أن تقرير تقييم اللجنة التقنية المشتركة حول مستوى التزامات تخفيض إنتاج البلدان المشاركة في اعلان التعاون لشهر جانفي 2021 قد أكد احترام الحصص المحددة من حيث تخفيض مستويات الإنتاج.

وسمح التزام بلدان “أوبك+” حسب الوزير، بتحسن أسعار برميل النفط التي تبلغ حاليا أزيد من 63 دولار للبرميل، مضيفا أن “حملات التلقيح التي أجريت على المستوى العالمي قد أثرت على سوق البترول مما أدى إلى بداية تعافي الطلب على النفط”.

وأكد وزير الطاقة أن أشغال الاجتماع الوزاري الـ 14 للأوبك وخارج الأوبك، الخميس، سيتم خلاله “اتخاذ قرارات حول مستويات الإنتاج للثلاثي المقبل”.

وقال: “اتفقنا اليوم على مواصلة الاجتماعات الشهرية لمتابعة وضعية سوق النفط وذلك في مصلحة البلدان المنتجة والمستهلكة”.

وترأس اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق أوبك وخارج أوبك وزير الطاقة السعودي، الامير عبد العزيز بن سلمان ونائب الوزير الأول الروسي، ألكسندر نوفاك، مع مشاركة وزير النفط والموارد المنجمية الانغولي، ديامنتينو بيدرو أزفيدو، بصفته رئيس منظمة الأوبك والأمين العام لمنظمة الأوبك محمد باركيندو.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • محمد الكامل

    الطاقة الشمسية هي البديل للنفط يا عرقاب كفاكم لعبا ولفا ودورانا بمستقبل البلاد والعباد
    الطاقة الشمسية وباقي الطاقات الجديدة -الرياح الامواج ......-هي البديل الاقوي والآمن للجزائر -مصدر كبير للعملة الصعبة وخروج من الازمة الخانقة -
    علينا ان ننتهي من تحكم فرنسا الاستظمارية في قدر الجزائر يا سادة
    كفاكم عبثا ولعبا بمستقبل العباد كفاكم