هذه هي الخطة الأمنية لإنجاح الرئاسيات – الشروق أونلاين
الثلاثاء 21 ماي 2019 م, الموافق لـ 17 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 19:09
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح م

الجيش الوطني الشعبي

  • عناصر وحدات عسكرية يخضعون للتدريب على خطة تأمين الانتخابات

شرعت القيادة العليا للجيش رسميا في التحضير لتأمين الانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في 18 أفريل، حيث يخضع عناصر وحدات عسكرية تعمل في قطاع مكافحة الإرهاب وتأمين الحدود ومداخل المدن، للتدرب على خطة تأمين الرئاسيات، ومستويات التدخل والتنسيق مع باقي الأجهزة الأمنية الأخرى التي تتولى بدورها التأمين الداخلي للمدن والمجمعات الحضرية، كما تم تأجيل عطل الجنود والقيادات العسكرية وأفراد الشرطة بمختلف رتبهم إلى ما بعد 15 ماي المقبل.

ونقل مصدر أمني رفيع لـ”الشروق”، أنه بعد الانتهاء من المرحلة التمهيدية من الخطة الأمنية التي باشرتها مختلف قياداتها التابعة لوزارة الدفاع الوطني، منذ استدعاء رئيس الجمهورية للهيئة الناخبة، شرعت  القيادة العليا رسميا نهاية الأسبوع الماضي، في نقل عناصر وحدات عسكرية، خاصة العملياتية منها على غرار مكافحة الإرهاب وتأمين الحدود ومداخل المدن، لإخضاعهم للتكوين والتدريب من طرف ضباط أكفاء في رتبة عميد، عقيد ومقدم، على خطة تأمين الانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة 18 أفريل، وكذا الإستراتيجية المتعلقة بمستويات التنسيق مع باقي الأجهزة الأمنية الأخرى التي تتولى بدورها تأمين الداخل للمدن والمجمعات الحضرية على غرار مصالح الدرك الوطني والشرطة.

وقال المصدر “أن قيادة الجيش تولي أهمية بالغة لتأمين الانتخابات الرئاسية، وتعتبرها رهانا رئيسيا في المرحلة المقبلة، لضبط الأمن ومنع أي خلل أو منفذ قد تستغله جهات وأطراف معينة أو المجموعات الإرهابية والإجرامية، التي تستغل مثل هذه المناسبات لتنفيذ عمليات من شأنها التشويش على أبرز استحقاق انتخابي في الجزائر”.

وقال المصدر أن خطة تأمين الانتخابات ترتكز على رفع مستوى الحيطة والحذر واليقظة وإلغاء وتأجيل عطل الجنود والضباط والقيادات العسكرية إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية، أي إلى ما بعد 15 ماي المقبل، كما تم إعادة نشر الوحدات العسكرية بطريقة محكمة سواء في الحدود الجزائرية، أو على مستوى مداخل المدن ومخارجها، إلى جانب المنشآت الحيوية والمناطق الصناعية الهامة.

وكشفت مصادر مسؤولة من مبنى المديرية العامة للأمن لـ”الشروق”، أن العقيد مصطفى لهبيري المدير العام للأمن الوطني، وجه تعليمة إلى جميع رؤساء أمن الولايات يأمر بتجنيد موظفي الشرطة وإلغاء جميع العطل وتأجيلها إلى ما بعد 30 أفريل لضمان سيرورة الانتخابات الرئاسية، وضمان أمن وسلامة المواطنين.

https://goo.gl/AeWn94
الأمن الوطني الرئاسيات وزارة الدفاع الوطني

مقالات ذات صلة

  • أكد أن الدستور أصبح جزءا من الأزمة

    رحابي: لا بديل عن المرحلة الانتقالية

    قال وزير الاتصال والثقافة الأسبق عبد العزيز رحابي، الأحد، إن التمسك بالحلول الدستورية أصبح جزءا من الأزمة التي تعيشها البلاد.ولدى حلوله ضيفا على برنامج "ضيف…

    • 326
    • 0

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
    close
    close