-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
لحلحلة الأزمة في الصحراء الغربية

هذه هي الخطوات التي يمكن لإدارة بايدن القيام بها قبل شهر أكتوبر المقبل

الشروق أونلاين
  • 2769
  • 3
هذه هي الخطوات التي يمكن لإدارة بايدن القيام بها قبل شهر أكتوبر المقبل
الأرشيف

كشف الخبير المختص في النزاعات الدولية “ريكاردو فابياني” أن على إدارة بايدن القيام بعدة خطوات قبل شهر أكتوبر المقبل، لحل المعضلة السياسية الكبيرة التي خلقها إعلان الرئيس السابق ترامب حول الصحراء الغربية.

وأبرز الخبير الدولي في مقال نشر بموقع “وورلد بوليتكس ريفيو” الامريكي المختص بتحليل النزاعات الدولية أن الاعلان وضع الولايات المتحدة على خلاف مع العديد من قرارات مجلس الأمن و عليها القيام بهذه الخطوات لحلحلة الأزمة في الصحراء الغربية.

1- الولايات المتحدة مطالبة الان بالتعاون مع شركائها لتجنب التصعيد وتداعياته الخطيرة على استقرار شمال إفريقيا ومنطقة الساحل”.

2- ممارسة الضغط الكاف على المغرب لجعله يتراجع عن شروطه بشأن تعيين مبعوث جديد للأمم المتحدة للصحراء الغربية، تتوفر فيه صفات الحياد.

3- استخدام  الهدنة لدفع مجلس الأمن الدولي لإعادة إطلاق الجهود الدبلوماسية والتوسط في تسوية سياسية دائمة.

4- العودة الى تقليص مدة مأمورية المينورسو الى ستة أشهر، لدفع مجلس الأمن إلى الانخراط بشكل أكثر مما كان عليه في الماضي.

5- الضغط على الطرفين –المغرب وجبهة البوليساريو –للالتزام بالمفاوضات.

6- إسقاط أو تغيير الإشارة المعتادة في قرارات مجلس الأمن المتعلقة بحل سياسي واقعي وعملي ودائم.

7- ترتيب مقبول من المغرب وجبهة البوليساريو لإنهاء الأعمال القتالية حول الكركرات.

8- تنسيق موقف الولايات المتحدة مع الجزائر وفرنسا وروسيا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • عيسى الامازيغي

    من الصعب في ظل تعنت المغرب وقدرة اقتصاده على التحمل ان نتصور يوما قبوله مبعوثا أمميا الى الصحراء أو الحديث عن شيء آخر غير الحكم الداتي . على الجيش الصحراوي مواصلة القتال بدون انتظار لا بيدن ولا بوتين

  • سعيد اسماره

    على بايد التخلي عن قرار ترامب القاضي باعطى السياده للمغرب على الصحرا, الغربيه وحث مجلس الامن على رفع القضيه الصحراويه للبند السابع لكي يصدر قرار يلزم المغرب بالانسحاب تحت الضغط كونه قوه احتلال وترك الشعب الصحراوي يقرر مصيره هذا هو الشئ الذي يجب على بايدن فعله قبل يوم 21 ابريل 2021 .

  • إبن بطوطة

    هههههه، على من تحكي زابورك يا كاتب المقال؟ لا نريد و لا نقبل باي تفاوض. فالبوليزاريو موجودون بارضهم تندوف فعليهم أن يفاوضوا الجزائر على رسم الحدود. لقد أتى الوقت لجلوس البوليزاريو والجزائر إلى طاولة الحوار حتى يتمكنوا من تجاوز المفارقات بينهم