إدارة الموقع
العملية ستنطلق الشهر القادم

هذه هي المواد التي سيشملها البيع بالتخفيض خلال رمضان

الشروق أونلاين
  • 7352
  • 9
هذه هي المواد التي سيشملها البيع بالتخفيض خلال رمضان
الأرشيف

أكد وزير التجارة، كمال رزيق أن عملية البيع بالتخفيض والترويجي ستشمل كافة المنتجات واسعة الاستهلاك وستنطلق أياما قليلة قبل حلول شهر رمضان الفضيل.

واستعرض رزيق، الإثنين، خلال لقاء جمعه بمسيري أسواق الخضر والفواكه بمقر الوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية ألجاكس، كافة الإجراءات التنظيمية والرقابية التي من شأنها ضبط الأسعار وحماية المستهلكين متحدثا عن دخول أسواق جملة جديدة للمواد الغذائية حيز الخدمة في قادم الأيام في بعض الولايات عبر القطر الوطني.

ودعا الوزير الشركاء والمهنيين إلى التنسيق والتشاور مع الوزارة من أجل انجاح العملية .

وأشار رزيق إلى أن بعض الظواهر السلبية لا تزال تطغى على بعض الممارسات التجارية خاصة في الجانب المتعلق بعدم التعامل بالفوترة والاشهار بالأسعار هو ما يستدعي بالضرورة تضافر جهود الجميع من أجل إضفاء مزيد الشفافية في التعاملات وأخلقة العمل التجاري.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
9
  • tadaz tabraz

    الاعلان عن خفض الأسعار في رمضان لن تكون الا سمكة أفريل أو كذبة أفريل

  • moh

    كيف لم يتغير هذا الوزير ???

  • شعب

    يا سيد وزير هذا شعب هو عصابة متماسكة لا تستطيع فعل اي شئ قدم استقالتك مع كل احترامي لك مثل ما فعل وزير صناعة درك راح تلقاه مهني من جانب نفسي من مشكل سيارات و شكرا لك على مجهوداتك في ميدان

  • كمال

    بما ان الوزير صرح فالاسعار سترتفع و كان الله بعون المواطن .. الحل سهل و يتلخص يمنع بيع الماده الغذائيه اكثر من مره قبل وصولها لتاجر المفرد و يمنع التخزين ومن يقوم بذلك يحبس و يوقف سجله التجاري و يحال للمحكمه لو طبق هذا ستنخفض اسعار كل السلع بما فيها السردين !!!

  • فريد

    ارجو ان لا تكون كقصة اللحم

  • Abouhamza Mohamed Amine

    Où est la liste des produits dont vous parlez? où est la liste?

  • خليفة

    حتى يزيد و نسموه سعيد ...!!!!

  • خليفة

    الاقوال شيء و الاعمال شيء آخر ، ففي كل سنة و عند قدوم شهر رمضان المعظم ،نسمع نفس الكلام عن تنظيم الاسواق ،و توفير المواد واسعة الاستهلاك و ضبط الاسعار و مراقبة الحركة التجارية ، و لكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن ،حيث يختلط الحابل بالنابل ،و يحدث الاحتكار و ترتفع اسعار بعض المواد الضرورية ،و الضحية الاولى لهذا الغلاء هو المستهلك ،حيث حول بعض التجار الجشعين شهر رمضان من شهر رحمة الى شهر غبن و عذاب بالنسبة للصاءمين،فالى متى تختفي هذه الممارسات التجارية و التي تتنافى مع قيم المجتمع و تشريعات الاسلام ؟ الا يمكن وضع حد لهؤلاء التجار الجشعين ،و الذين حولوا حياة الناس الى جحيم؟

  • كريم

    السيد الوزير وعد بضرب بيد من حديد المحتكرين بالنسبة للخضر و الفواكه مما يتسبب في ارتفاع أسعارها كما توعد أصحاب غرف التبريد بمصادرة المخزون في حال الاحتكار خاصة منتوج التفاح والبطاطا