-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

هكذا علق إيلون ماسك على دعوة حماس له لزيارة غزة!

الشروق أونلاين
  • 8249
  • 0
هكذا علق إيلون ماسك على دعوة حماس له لزيارة غزة!

علق الملياردير الأمريكي، إيلون ماسك على دعوة قيادي بحركة المقاومة الإسلامية حماس له لزيارة غزة من أجل الوقوف على حجم الدمار الذي خلفه الاستعمار.

وقال ماسك، الثلاثاء، إن فكرة زيارة قطاع غزة “خطيرة في الوقت الحالي”، وذلك في أعقاب دعوة وجهتها له حركة حماس لزيارة القطاع، بعد زيارته للأراضي المحتلة.

وردا على منشور لشخص على منصة “إكس”، أبرز فيه خبر دعوة حماس، رد ماسك بالقول: “يبدو الأمر خطيرا هناك في الوقت الحالي، لكنني أؤمن بأن ازدهار غزة على المدى الطويل سيكون جيدا لكل الأطراف”.

ونقلت تقارير إخبارية، الثلاثاء، عن القيادي بحركة حماس أسامة حمدان، خلال مؤتمر صحفي في بيروت قوله: “نوجه الدعوة للسيد إيلون ماسك الذي زار الاحتلال لزيارة غزة، للاطلاع على حجم المجازر والدمار الذي ارتكب بحق سكان غزة، التزاما بمعايير الموضوعية والمصداقية”.

في ذات السياق شن ناشطون داعمون للمقاومة الفلسطينية حملة لمقاطعة منصة إكس بعد زيارة ماسك للاحتلال الإسرائيلي وإعلانه تقديم كامل الدعم له وموافقته على ضرورة إبادة حماس.

وكان وسم “إيلون زُر غزة” قد تصدر منصة إكس، حيث طالب مغردون من الملياردير الأمريكي زيارة القطاع لمشاهدة الدمار الذي خلفه الاحتلال الإسرائيلي، وذلك بعد أن قام بزيارة إلى الكيان الصهيوني.

وتفاعل رواد إكس مع وسم “ElonGoToGaza”، أي: إيلون اذهب إلى غزة، ونشروا صوراً وفيديوهات توثق حجم الدمار والجرائم الإنسانية التي قام بها الاحتلال ضد الفلسطينيين في غزة.

وزار مالك منصة إكس، الإثنين، الأراضي المحتلة رفقة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، حيث أعلن دعمه لإسرائيل والتزامه بفعل ما يلزم لوقف انتشار الكراهية، حسب قوله.

وشاهد ماسك، الذي يمتلك شركتي “تسلا” و”سبيس إكس”، إلى جانب منصة “إكس”، لقطات تم تجميعها من كاميرات حماس وكاميرات مراقبة ومصادر أخرى، لهجوم حماس على المستوطنات، وفق رويترز.

وقال ماسك إنه يود المساعدة في إعادة إعمار غزة بعد الحرب مع حماس، وذلك خلال محادثة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، كجزء من سلسلة اجتماعات تستمر يومًا كاملاً مع القادة السياسيين في دولة الاحتلال.

وعندما سمع نتانياهو يصف القضاء على حماس، الذي حددته إسرائيل كهدف من أهداف الحرب، بأنه “ضروري لأي سلام محتمل مع الفلسطينيين”، أبدى ماسك موافقته العامة على مثل هذه الأهداف.

وأضاف: “لا يوجد خيار.. أود المساعدة أيضا.. يتعين تحييد الذين يعتزمون القتل.. ويتعين وقف الدعاية التي تدرب الناس على أن يصبحوا قتلة في المستقبل. وبعد ذلك، يتعين جعل غزة مزدهرة. إذا حدث ذلك، أعتقد أنه سيكون مستقبلا جيدا”.

ورد نتانياهو بالقول: “يحدوني أمل أن تشارك. وحقيقة مجيئكم إلى هنا، فيما أعتقد، تكشف الكثير عن التزامكم بمحاولة تأمين مستقبل أفضل”.

وتعهدت إسرائيل بالقضاء على حماس، بعد أن اجتاح مسلحو الأخيرة السياج الحدودي من قطاع غزة، وشنوا هجوما على المستوطنات.

ويزعم جيش الاحتلال منذ يوم 7 أكتوبر أن هجوم حماس أدى لمقتل نحو 1200 شخص، معظمهم من المدنيين وبينهم نساء وأطفال، في حين كشفت تحقيقات للشرطة العبرية أن طائرات ودبابات إسرائيل هي من قصفت وتسببت في مقتل المستوطنين.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!