الإثنين 10 ديسمبر 2018 م, الموافق لـ 02 ربيع الآخر 1440 هـ آخر تحديث 23:18
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

شيّعت زوال الاثنين، جثامين ضحايا حادث المرور الذي وقع مساء الأحد، بوسط مدينة قسنطينة، وخلٌف مقتل أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 17 سنة و30 سنة، بينما لايزال سائق السيارة وإلى حد كتابة هذه الأسطر وهو شاب في الـ25 سنة من العمر، يرقد بالمستشفى الجامعي ابن باديس بقسنطينة، مع تأكيد مصدر طبي بأنه تجاوز مرحلة الخطر، فيما أحيطت غرفته برجال الشرطة، في إجراء وقائي وقانوني، في انتظار تحسن حالته لمواصلة التحقيق معه بشأن ظروف وملابسات الحادث الأليم.

وقد عادت “الشروق “، صبيحة الإثنين، إلى مكان الحادث بشارع عبان رمضان “الصوابط” بقلب مدينة قسنطينة، أين كانت سيارة من نوع “سيات ليون” تسير في الاتجاه المعاكس فوق سطح الكودية، في حدود الساعة السادسة من مساء الأحد، قبل أن تنطلق بسرعة جنونية وتنحدر على السلام الحجرية من أمام مديرية التربية باتجاه شارع عبان رمضان قبل أن تصطدم بجدار جهة الأقواس، وأخذت في طريقها أربعة شبان من المارة لفظوا أنفاسهم الأخيرة في عين المكان متأثرين بالإصابات والجروح البليغة التي تعرضوا لها، في أنحاء مختلفة من الجسم، عندما باغتتهم السيارة عندما كانوا من المارة على الرصيف بشارع عبان رمضان، فيما أصيب سائق السيارة بجروح متفاوتة نقل على إثرها من طرف عناصر الحماية المدنية إلى مصلحة الاستعجالات الطبية بالمستشفى الجامعي ابن باديس.

وقد ذكر شهود عيان أن سائق سيارة “سيات ليون”، كان في حالة هيجان شديدة عندما انطلق بسيارته بسرعة بعد ما تشاجر مع شابة كانت برفقته، في انتظار ما ستسفر عنه نتائج التحريات والتحقيقات الأمنية، حول ظروف وملابسات وقوع هذا الحادث الذي يعتبر الأول من نوعه، في شارع عبان رمضان بقلب مدينة قسنطينة، بسبب اكتظاظ حركة المرور في هذا المكان على مدار ساعات النهار، مما يعيق استعمال السرعة من طرف السائقين، من جهة، وكذا ما خلفّه من مجزرة رهيبة تمثلت في أربعة قتلى، دفعة واحدة.

وذكر بعض المواطنين أن أحد الضحايا وهو شاب يبلغ من العمر 17 سنة، هو تلميذ في السنة الثالثة الثانوي، وكان يستعد لاجتياز امتحانات شهادة البكالوريا هذه السنة، وكان وقت الحادثة عائدا إلى منزله بعد ما أنهى حصة لدروس الدعم، فيما كان بقية الضحايا يتجولون مع المساء بوسط المدينة.

وقد خيّم الحزن والأسى منذ ليلة الأحد على مدينة قسنطينة وانتشرت صور الضحايا والتعازي لأهاليهم على مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات مدينة قسنطينة التي لبست اللون الأسود.

https://goo.gl/fC9iJ7
الجزائر حوادث المرور قسنطينة

مقالات ذات صلة

  • فاجأه داخل الابتدائية.. والأمن يحقق

    زوج معلمة "يركل" مدير مدرسة حتى الإغماء بخنشلة!

    تعرض مدير ابتدائية زوي 5، ببلدية أولاد رشاش، شرق ولاية خنشلة، الخميس، لاعتداء جسدي عنيف، استهدفه داخل حرم مؤسسته، وتحديدا عند رواق مكتبه الإداري، من…

    • 7390
    • 12
  • كاتب الدولة الفرنسي للخارجية يثني على الجزائر

    ممثل البابا: تطويب الرهبان الأول من نوعه في بلد مسلم

    أثنى كاتب الدولة الفرنسي، جون باتيست لوموان، على احتضان الجزائر، عملية "تطويب" رهبان تيبحيرين وغيرهم من الرهبان الذين قتلوا في الجزائر خلال تسعينيات القرن الماضي،…

    • 3615
    • 16
25 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • سلام

    مااكثر المجانين الذين يملكون سيارات مجنونة
    تشاجر مع شابة فارتكب مجزرة
    امر هؤلاء الشباب يدعو الى الحيرة

  • dzair

    هكذا قضى سائق مجنون على 4 شبان بقلب قسنطينة

  • محمد***

    لا حول ولا قوة الا بالله….هذه هي فتنة النساء التي حذر النبي صلى الله عليه وسلم منها…فهي تسلب عقل الرجل الحازم…وهذا الفتى الطائش يجب أن تسلط عليه أقصى عقوبة…ويكون عبرة لغيره

  • amine oran

    أعظم الله أجركم، وأحسن عزاءكم، وغفر لموتاكم ان لله و ان اليه راجعون.

  • samsam

    INA LILAHI WA INA ILAYHI RAJIOUN AADAMA ALLAH AJRA AHLAHOUM WA RAHMATOU ALLAHI AALAYHOUM

  • مجبر على التعليق - بعد القراءة مرات

    مرة اخرى التهور يصنع المأسي و العقل و الحكمة تصنع الرجال
    كلامي موجه لشباب اليوم شوي حرمة و شوية رجولة .. ماذ بعد ماساة كهذه 4 ا الرب العالي ضربة وحده خسرتهم الجزائر قبل ميخسروهم ماليهم

  • chibou

    ان شاء الله يشفى السائق ويتم إعدامه لأنه قام بعملية إنتحارية

  • Yazid

    اللهم ارحمهم وادخلهم جنات النعيم.

  • يحي ميلود

    سفاح الطريق والاسباب تافهة .يجب أن تدرس هذه الحاله من كل الجوانب وتقدم دليلا للاجيال الشابة وتحسيسا لاصحاب المال السايب لان للسيارة ليست له او اكتسبها من مال حرام.هذه ظاهرة يجب أن تقوم عليا حداد وطني هدفه التحسيس بخطورة الشباب الطاءش.

  • يحي ميلود

    سفاح
    الطريق والاسباب تافهة .يجب أن تدرس هذه الحاله من كل الجوانب
    وتقدم دليلا للاجيال الشابة وتحسيسا لاصحاب المال السايب لان للسيارة ليست له او اكتسبها من مال حرام.هذه ظاهرة يجب أن تقوم عليا حداد وطني هدفه التحسيس بخطورة الشباب الطاءش.

  • ملاحض

    اظن سائق السيارة من متعاطى المهلوسات التي تهيج و تفقد العقل

  • مصطفى رامز

    أصبحت المركبات اليوم أسلحة نارية بيد شبابنا المتهور نقتل بها و نعطب بها هذا ان لم نعاكس بها و تتبناها بها و نزعج بها .اظن ان المشكلة نفسية بامتياز و اقترح مع رخصة السياقة رخصة التربية و رخصة نفسية

  • DJAMEL

    رحمهم الله و الهم دويهم الصبر و السلوان ‘
    رفقة شابة !!!!!!!!!! ??????????

  • عبدو

    “;قد ذكر شهود عيان أن سائق سيارة “سيات ليون”، كان في حالة هيجان شديدة عندما انطلق بسيارته بسرعة بعد ما تشاجر مع شابة كانت برفقته”…..لحكاية راهي باينة….لا حول ولا قوة الا بالله …الله يرحم الي ماتوا و يصبر أهلهم

  • سعيد

    انا لله و انا اليه راجعون. رحم الله هؤلاء الشباب ضحايا الحادث و أسكنهم فسيح جنانه و ألهم دويهم جميل الصبر و السلوان. عندما تغيب التربية ويقيب الردع تستباح أرواح الأبرياء، فمن قاتل الأطفال (البراءة) الى قاتل الصديق بالطعن الى قاتل المارة في الطريق العام بالسيارة…و هكدا استباحت الأرواح. الى أين نحن داهبون؟ اللهم لطفك.

  • abu

    ….معناه..4 عوانس أخرى في التعداد….4 شباب ماتوا ..وتركوا 4 عوانس ليرتفع تعداد العوانس الجزائريات….

  • HAMITO PLANETE ORAN

    يجب إقامة حدود الله وتشديد المراقبة في الطرقات من الأمن وعدم منح رخصة السياقة للأطفال من 25 سنة و أقل ، لإستباق حدوث المآسي التي لم تنتهي

  • fakou

    المهلوسات هم السبب

  • عمر الجزائر

    سبحان الله، تشاجر مع فتاة، أصبحا نسمع بهذا في الجرائد، كيف كنا وكيف أصبحنا، والله احن للتسعينات رغم دمويتها

  • مراد م

    لاحول ولا قوة الا بالله.

  • بوكوحرام

    نطالب باعدام السائق ..انه مجرم حقير وطائش وتافه ..اللهم احشره في نار جهنم خالدا فيها ..

  • اين القصاص

    ان لم يكن هناك قصاص .. سيبقى معوقا و عبرة لمن لا يعتبر..هل ارواح الناس رخيسة.

  • RG

    تعازينا
    هذه النوعية لا ينفع معها قانون ولاحقوق
    لبد من تطهير الأرض من سفالة البشر
    يمشوا بالمشحاط يعني إعدام

  • tiger

    هم ماتوا، و هو سيعيش………

  • احمد الهادى

    السيارة مجنونة وسائقها اكثر جنون منها اعتقد غياب الوازع الاخلاقي لدى اكثر الشباب السائقين + التربية والاخلاق وثقافة السياقة وادب احترام الطريق والمارة + الغرور والتهور كلها عوامل تسببت في الحادث + غياب الردع القانونى في اقصى الحالات ستسلط عليه عقوية 20 سنة سجن ويخرج بعد عامين بلاغراس عفو رئاسي انتضرو سيارات مجنونة وسائقين مجانين في المستقبل لانه لا وجودة للدولة ولا للقوانين الردعية

close
close