-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
حسب منشور وزاري جديد وصل مديريات التربية

هكذا يتم التعامل مع أوراق إجابات امتحان البكالوريا

نشيدة قوادري
  • 15710
  • 1
هكذا يتم التعامل مع أوراق إجابات امتحان البكالوريا
أرشيف

استلمت مديريات التربية للولايات، المناشير الوزارية الخاصة بتنظيم امتحان شهادة البكالوريا لهذه الدورة، والتي تضمنت كيفية تعامل الأساتذة الحراس مع أوراق إجابات المترشحين “البيضاء”، لتفادي احتجاجات الممتحنين، في حين تم التأكيد على وجوب عدم تجاوز عدد المترشحين بالقاعة الواحدة 20 مترشحا.

ويشير دليل امتحان شهادة البكالوريا، بحوزة “الشروق”، والموجه إلى الأساتذة قصد التقيد بمضمونه، طيلة فترة الإجراء، إلى أن الحراس ملزمون بجمع أوراق إجابات كل المترشحين الحاضرين حتى وإن لم ينتهوا من الإجابة عند نهاية الاختبار، مع التأكد من أن طوالع أوراق الإجابات “أعلى الورقة”، قد كتبت عليها كل البيانات المطلوبة ومطابقتها بالمعلومات الموجودة في الاستدعاء، وكذا القصاصة الموجودة على الطاولة وأن كل ممتحن قد وقع على ورقته في المكان المخصص لذلك.

ويوضح، المنشور الوزاري، كيفية تعامل الأساتذة الحراس مع أوراق المترشح “البيضاء” أو الأوراق الفارغة من الإجابات، لتفادي الوقوع في أي خطأ قد يعرض صاحبه لعقوبات إدارية، إذ يتم إلزام الأساتذة الحراس الثلاثة بالتوقيع على الورقة، ثم تختم وتوقع من طرف رئيس المركز مع كتابة العبارة “ورقة بيضاء”، شريطة أن يدون المترشح هو الآخر على ظهر وثيقته اعترافه بتسليم “ورقة بيضاء”، لتفادي تكرار سيناريو السنوات الفارطة، حين كان الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات يصطدم باحتجاجات عدد كبير من الممتحنين، بعد الإعلان عن النتائج، للاحتجاج على العلامة صفر برغم تقديمهم لأوراق بيضاء.

وبخصوص حالات الغياب أو التخلي أو الغش، أكد الدليل بأن الأساتذة الحراس الثلاثة، مطالبون أيضا بكتابة الملاحظة المناسبة عن كل حالة على ورقة إجابة الممتحنين، وهي إما “مترشح غائب” أو “مترشح متخل” أو “مترشح في حال غش”، مع إرفاقها بتوقيعاتهم والتأكد من أن عدد أوراق الإجابات يساوي عدد المترشحين المسجلين.

ويؤكد، دليل الامتحانات بأن الأساتذة الحراس وقبل بداية كل اختبار، مطالبون بتنبيه المترشحين حول حزمة من الممنوعات الواجب الابتعاد عنها وتتعلق أساسا، بعدم الاتصال بالإشارة أو بالإيحاء داخل القاعة، عدم الاحتفاظ بالكتب أو مستندات أو كراريس أو هواتف نقالة وإلا يعتبر غشا، لأن الممتحن مطالب بتسليمها إجباريا عند مدخل المركز، بالإضافة إلى منع استعمال أي ورقة لم يستلمها من الأساتذة الحراس داخل القاعة، مع منعهم من تغيير مكان الجلوس أو نقل طاولة من زاوية لأخرى، إلى جانب منعهم منعا باتا من مغادرة القاعدة إلا بعد مرور نصف الوقت الرسمي للاختبار حتى ولو كان ذلك للخروج إلى دورة المياه إلا في حالة الضرورة القصوى، في حين يمنع كتابة الاسم أو رقم التسجيل أو وضع أي إشارة على الأوراق الفردية الإضافية والملمترية، لأنه مطالب فقط بكتابة إجابته مع وضع أرقام الصفحات أمام الحرف “ص” من كل صفحة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • MED AMIR

    والسبورة السحرية فيها العام هدا والا لا