الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 17 محرم 1441 هـ آخر تحديث 14:08
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

واسيني الأعرج

أعلن واسيني الأعرج عن قرب نقل روايته نساء كازانوفا إلى خشبة المسرح حيث كتب الأعرج تغريدة على صفحته الرسمية على فايس بوك قال فيها إن المخرج مولاي ملياني يستعد لإخراج مسرحية نساء كازانوفا، المقتبسة.

وقد اطلع على الاقتباس في هذه الصائفة، وكانت الزاوية التي اختارها مولاي مهمة جدا، مرتبطة بلحظة شائعة موت كازانوفا في المدينة. مات؟ لا لم يمت؟ ” وأضاف واسيني أن العرض يجري تقديمه في شكل كوميديا سوداء محملة بالسخرية وعفن مجتمع النهب والفساد.

واعتبر صاحب كتاب الأمير أن النص الذي يجري نقله إلى المسرح ربما يسعى لإعادة ترتيب “الأمور في خانتها الطبيعية” معتبرا أن هذه الرواية تجيب “عن الرؤية الجاهزة، التي تقول بأن المثقفين ظلوا خارج الحراك؟” وأضاف المتحدث في تغرديته أن من قرأ النص لم يفهمه.

وأضاف أن من يطلق هذه الاتهامات بشأن المثقفين “لو قرؤوا ما أنتج من روايات في العقدين الأخيرين لكان موقفهم غير ذلك”. ويراهن واسيني الأعرج على مولاي ملياني لتقديم نصه للخشبة بشكل محترف لأنه “من الجيل الجديد الذي سار بالمسرح الجزائري نحو مساحات بكر وغير مطروقة، بشجاعة كبيرة، وفق رؤى حداثية حيوية، تحاول أن تخلق تواصلا تفاعليا، بينها وبين الجمهور.” واعتبر واسيني أن “نساء كازانوفا قاس لأنه يقول سواد المجتمع بلا قفازات”. ويجري حاليا الإعداد لفريق الممثلين والممثلات الذين سيجسدون أدوار شخوص رواية “كزانوفا” التي يشرف عليها موسيقيا الفنان محمد زامي.

من جهة أخرى، أعلن واسيني الأعرج عن نهاية تحويل رواية “مي زيادة ليالي إيزيس كوبيا،” إلى المسرح من بيروت هذه المرة على يد المسرحي اللبناني طلال درجاني. وقال واسيني معلنا الخبر على صفته على الفايس بوك إن المسرحي طلال درجاني سيعطي حياة أخرى لمي زيادة لأنه معروف بجديته وصرامته في العمل وهو الذي أخرج العديد من الأعمال العالمية والعربية منها النفوس الميتة لغوغول، وقدمت على مسرح ماياكوفسكي بموسكو، الرغيف لتوفيق عواد، معتقل رقم صفر، بنت السيد الفلاحة لألكسندر بوشكين، حلم رجل مضحك لفيودور دوستويفسكي.

رواية نساء كازانوفا مولاي ملياني واسيني الأعرج

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close