الإثنين 16 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 16 محرم 1441 هـ آخر تحديث 09:32
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

قام، الجمعة الفارط، أعضاء ودادية اللاعبين الدوليين القدامى بتكريم المدافع الدولي السابق وصخرة دفاع مولودية باتنة في الستينيات والسبعينيات مسعود ملاخسو المدعو “حمة”، وذلك في حفل أقيم في مقر ولاية باتنة، بحضور السلطات المحلية والعديد من الوجوه الرياضية والكروية الذي عايشوا فترة تألق ابن الأوراس.
وأجمع أعضاء ودادية اللاعبين الدوليين القدامى بقيادة قائد المنتخب الوطني في الثمانينيات علي فرقاني على وصف تكريم حمة ملاخسو بالمستحق، بحكم أنه يعد من اللاعبين البارزين الذين قدموا الكثير للكرة الجزائرية بعد الاستقلال، بدليل حمله وتشريفه لألوان المنتخب الوطني في مباريات هامة ومثيرة، ناهيك عن المشوار الايجابي الذي ميزه مع فريقه الأصلي مولودية باتنة خلال الستينيات ومطلع السبعينيات، حيث شكل رفقة بليدي وزندر وبسباس وسعدان وأسماء كثيرة تمثل الجيل الذهبي لمولودية باتنة بعد الاستقلال، بدليل البروز اللافت الذي مكن الفريق من لعب المواسم الأولى بعد الاستقلال في حظيرة الكبار، مع اللعب على أدوار طموحة، من ذلك احتلال المرتبة الثانية وراء المتوج شباب بلكور في منتصف الستينيات.
ومعلوم أن الدولي السابق حمة ملاخسو من مواليد 21 أوت 1941 بباتنة، لعب طيلة مشواره الكروي في محور الدفاع، سواء بألوان فريقه مولودية باتنة أو مع المنتخب الوطني الذي حمل ألوانه في حوالي 13 مشاركة، حث وجهت له الدعوة لأول مرة يوم 5 جويلية 1964 وعمره لا يتجاوز 22 سنة، كان ذلك من طرف المدرب إبرير خلال ودية اف سي زغرب، كما كان عنصرا فاعلا في تعداد المنتخب الوطني في أول مشاركة له في منافسات “كان 68″، وشارك في 5 مباريات لحساب منافسة الألعاب الإفريقية، فيما شارك في أكثر من 10 وديات تحضيرية، علما انه تلقى الاستدعاء لحضور تربصات المنتخب الوطني في 32 مناسبة.

الأوراس مولودية باتنة

مقالات ذات صلة

  • مع تنظيم بطولة الدرجة الثانية بِفوجَين

    نحو رفع أندية القسم الأوّل إلى 18 فريقا

    تعتزم الفاف رفع أندية بطولة القسم الوطني الأوّل إلى 18 فريقا، بدلا من الصيغة الحالية التي تعرف تنافس 16 ناديا. وسيُطرح الملف للنقاش خلال انعقاد الجمعية…

    • 971
    • 2
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close