الأحد 07 مارس 2021 م, الموافق لـ 23 رجب 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الأرشيف

أشرف وزير الصحة عبد الرحمان بن بوزيد، الأربعاء، على استلام معدات وتجهيزات طبية من قبل جمعية العلماء المسلمين موجهة للمستشفيات قصد مساعدتها في مواجهة وباء كورونا.

وأشار الوزير خلال ندوة صحفية نشطت بمقر الوزارة لاستلام 5200 حقيبة من المساعدات الطبية إلى الدور الفعال الذي لعبه المجتمع المدني في مواجهة فيروس كورونا بالجزائر.

وأوضح بن بوزيد، أن المجتمع المدني يعد شريكا فعّالا لقطاع الصحة، مؤكدا أن الوضعية الوبائية تفرض تكاثف الجهود.

وأضاف الوزير أن هذا الأخير أثبت وجوده في خضم هذه الجائحة من خلال عدد كبير من المبادرات في قطاع الصحة.

جمعية العلماء توزع 5200 جهاز تنفس اصطناعي على المستشفيات

تشرع جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، الأحد، في توزيع 5200 حقيبة تجهيزات مساعدة على التنفس لفائدة مرضى كوفيد بالمستشفيات.

ووصلت إلى ميناء الجزائر، هبة قدمتها “جمعية جزائريون متضامنون” الممثلة للجالية في الخارج تتضمن 5200 حقيبة تجهيزات مساعدة على التنفس لفائدة مرضى كوفيد بالمستشفيات، ستعمل لجنة الإغاثة لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين على توزيعها بدء من اليوم الأحد، عبر كافة أنحاء الوطن.

حملة لتوزيع 5000 جهاز تنفس اصطناعي على المستشفيات

تستعد جمعية “جزائريون متضامنون” لتجهيز 300 مستشفى بـ 5000 جهاز تنفس اصطناعي، بعد إطلاقها لحملة جمع التبرعات لمواجهة النقص الحاصل في هذه المعدات.

وأفاد بيان للجمعية أن “هذه الشحنة المشحونة في 6 حاويات طول الواحدة منها 85 قدما محملة بهذه التجهيزات المساعدة على التنفس والتي سيتم تجميعها بعد وصولها إلى الجزائر من قبل فريق من الأطباء والمتطوعين المتعاونين مع جمعية العلماء المسلمين الجزائريين”.

وشكرت الجمعية ممول الحملة  “الإغاثة الإسلامية بفرنسا” لمساهمته المالية المعتبرة في دعم شراء آلاف الحقائب، وأيضا “جمعية العلماء المسلمين الجزائريين” على مساعدتها في تنفيذ المشروع، ً وكذا الجالية الجزائرية في الخارج.

وأوضحت أنه سيتوجه إلى الجزائر فريق مكون من أطباء ومهندسين ومختصين في العمل الخيري، وهم من أعضائها  للتنسيق والإشراف على عملية التوزيع.

جمعية العلماء المسلمين: حملة ثانية لتوزيع أجهزة تنفس على المستشفيات

تحضر جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، لتوزيع أجهزة تنفس اصطناعي، جمعتها من حملة تبرعات لفائدة المستشفيات، لمواجهة النقص المسجل للتكفل بمرضى كورونا.

دعت اللجنة الوطنية للإغاثة التابعة للجمعية، في بيان لها، كل الشعب الولائية على المستوى الوطني، لأخذ حصتها من المعدات الطبية بغية توزيعها على المستشفيات.

وأفادت: “في إطار العمل الإغاثي الذي تقوم به اللجنة الوطنية للإغاثة بالجمعية، وضمن جهود مواجهة فيروس كورونا”.

وأوضح لجنة الإغاثة على مستوى جمعية العلماء المسلمين الجزائريين تقوم بحملة ثانية، لتوزيع المعدات الطبية بالتعاون مع جمعية جزائريون متضامنون في الخارج”.

واضافت  أن الحملة “مثل تلك التي قامت بها مع بداية انتشار الوباء ووزعت خلالها 2500 جهاز مساعد على التنفس”.

وحسبها، وصلت “كمية المعدات الطبية قبل أيام قادمة من خارج الوطن بعد التسهيلات التي قدمتها الجهات المختصة” .

وأضافت “تدعو الجمعية كل الشعب الولائية على المستوى الوطني الاتصال بلجنة الإغاثة لأخذ حصتها من المعدات الطبية لتوزيعها على المستشفيات”.

وقبل أيام ذكرت مصادر من الجمعية، إنها تستعد لاستقبال 2000 جهاز تنفس جديد من الخارج.

جمعية العلماء المسلمين كورونا الجزائر معدات طبية

مقالات ذات صلة

600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • حماده

    لا تنسوا مهمتكم الأساسية التي أُنشأت الجمعية من أجلها والتي كان يقوم بها ابن باديس وإخوانه وهي تعليم الناس العقيدة الصحيحة وتحذيرهم من البدع والشركيات

  • Mohamed

    NChallah mayrohouch gouch daroite bladna fiha bazaf trafik

  • منصوري

    بهذا العمل الخير الكبير والذي يعتبر قطرة البداية لسيل من الأعمال الخيرية في المستقبل والتي تشرف عليها جمعية العلماء المسلمين تؤكذ الأخيرة الوجه المشرق للإسلام وقيم الخير والأخوة والعطاء والأحسان والتعاون والتكافل التي يزخر بها ديننا الحنيف وينبذ اللامبالاة والتفرقة والأنانية، شكرا للجمعية والجالية الجزائرية في الخارج وكل ما ساهم في هذه العمية من قريب أو من بعيد والموجهة أساسا للفئات الشعبية البسطية .. تقبل الله أعمالكم خالصة لوجهه الكريم وجعلها جيالا في موازين حسناتكم ……..

close
close