-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد أول اجتماع اعتُبر "إيجابيا"

وزير التجارة يلتقي ممثلي الخبازين والتجار

نادية سليماني
  • 738
  • 0
وزير التجارة يلتقي ممثلي الخبازين والتجار
أرشيف

يُنتظر أن تُطوى أزمة الخبز، الإثنين، حيث سيتلقّى الخبازون القرار النهائي بشأن مطالبهم المرفوعة، بخصوص الزيادة في هامش الربح للخبز المدعم، أو دعمهم بطريقة غير مباشرة، وذلك بعد توصيات من الوزير الأول وزير المالية، أيمن عبد الرحمان، للتكفل بمطالبهم، من طرف مختلف الوزارات.

إضراب مجهول المصدر للخبازين بعين الدفلى

ويلتقي وزير التجارة، كمال رزيق، مع الاتحادية الوطنية للخبازين والاتحاد العام للتجار والحرفيين، اليوم، في اجتماع موسّع، تشارك فيه كل الدوائر الوزارية ذات الصلة، وهي وزارة العمل والضمان الاجتماعي، وزارة الداخلية، الفلاحة، المالية، الطاقة والمناجم، البيئة والصناعة، مديرية الضرائب، الديوان المهني للحبوب، مع حضور ممثل عن وزير الصحة الغائب في الاجتماع الفارط.
ويُعتبر هذا اللقاء الثاني من نوعه، في ظرف أسبوعين، تنفيذا لتعليمة الوزير الأول، المتعلقة بدراسة مطالب الخبازين والتكفل بانشغالاتهم.

وأكّد رئيس الاتحادية الوطنية للخبازين، يوسف قلفاط في تصريح لـ الشروق”، أنهم ينتظرون من اجتماع اليوم “ردا على مطالبهم المرفوعة، بعد رفع تقرير للحكومة، بما فيها مطلب اعتماد سعر الخبز المدعم بـ 15دج المرفوع كمطلب مستعجل للتطبيق”.

وينتظر، حسب قلفاط، وضع رزنامة أو خارطة طريق لتجسيد مطالب الخبّازين الأخرى المتعلقة بتخفيض سعر الكهرباء والمياه والضرائب، والحفاظ على استقرار أسعار المواد المندرجة في صناعة الخبر وكسر البيروقراطية.

وفي موضوع ذي صلة، شنّ الخبازون على مستوى ولاية عين الدفلى، يوم أمس الأحد، إضرابا مفاجئا عن العمل، ما جعل المواطنين يتهافتون على شراء السميد والفرينة، مشكلين طوابير طويلة في عز الموجة الرابعة لكورونا، وهو السلوك الذي استنكره رئيس اتحادية الخبازين، معتبرا أن نقابتهم لم تدعوا إلى هذا الإضراب الذي يعد مجهول المصدر، مؤكدا بأنهم تواصلوا مع ممثلي الخبازين في الولاية، مما أسفر عن استئناف نشاط جميع المخابز على تراب الولاية.

وقال محدّثنا إنّ “الحكومة أعطتنا تطمينات ووعودا إيجابية، ونحن نثق فيها، ولا يمكننا الدعوة لشن إضرابات، بهذا الخصوص ونحن في فترة تفاوض مع السلطة”.

وسبق إضراب خبازي ولاية عين الدفلى إضراب مماثل في بعض الولايات قبل لقاء الاتحادية بالوزارة خاصة في ولاية بومرداس لكن سرعان ما استجاب هؤلاء إلى نداء اتحادية الخبازين وتراجعوا عن موقفهم في انتظار ما سيثمر عنه الاجتماع من قرارات قد تنصفهم.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!