الأربعاء 23 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 23 صفر 1441 هـ آخر تحديث 23:58
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

زين العابدين بن علي

أكدت رئاسة الحكومة التونسية أنها ستستجيب لطلب دفن الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي في تونس في حال طلبت عائلته ذلك، وفق ما صرح به مصدر مسؤول من رئاسة الحكومة لوكالة تونس إفريقيا للأنباء الرسمية مساء الخميس.

وأضاف المصدر ذاته أن الحكومة ستعمل على أن تتم مراسم الدفن في أحسن الظروف.

وتوفي الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي الخميس عن 83 عاما، وفق ما صرح به محاميه. ورحل بن علي بالسعودية بعيدا عن الأضواء منذ الإطاحة به، بعد أن حكم تونس بقبضة من حديد طيلة 23 عاما.

وجاء هذا النبأ بعد أسبوع من إعلان بن صالحة أن بن علي يعاني من “أزمة صحية”، وأنه في وضع حرج وتم نقله إلى أحد مستشفيات المملكة، مشيرا إلى أنه “مريض كأي شخص في سن متقدمة، حالته حرجة نوعا ما لكنها مستقرة، وهو ليس في وضع احتضار”.

ومنذ هروبه للسعودية لم يظهر بن علي في العلن باستثناء نشر صوره مع عائلته في مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي 2011 قضت محكمة تونس على بن علي بالسجن غيابيا لمدة 35 عاما بتهمتي التعذيب والفساد المالي، وبعد ذلك أيضا قضت محكمة عسكرية بسجنه 20 عاما بتهمتي التحريض على القتل والنهب.

يشار إلى أن تونس شهدت الأحد الماضي انتخابات رئاسية مبكرة حيث تواصل طريقها نحو الديمقراطية الكاملة منذ الاحتجاجات الشعبية التي أزاحت بن علي عن الحكم وفجرت انتفاضات الربيع العربي في المنطقة.

يذكر أن بن علي كان أول رئيس عربي أطاحت به ثورات الربيع العربي، تبعه الرئيس المصري محمد حسني مبارك الذي أجبرته ثورة شعبية على التنحي يوم 11 فبراير/شباط 2011.

وولد زين العابدين بن علي يوم 3 سبتمبر/أيلول 1936 في سوسة لأسرة متواضعة.

بدأ حياته المهنية في الجيش ثم الأمن، ودخل المجال السياسي في يونيو/حزيران 1986 بتعيينه عضوا في الديوان السياسي للحزب الاشتراكي الدستوري، ثم أمينا عاما مساعدا للحزب، بعد أن ترقى لرتبة وزير دولة مكلف بالداخلية في مايو/أيار 1987.

وفي 2 أكتوبر/ تشرين الأول 1987، عُيّن وزيرا أوّل (رئيس حكومة) مع احتفاظه بوزارة الداخلية، وبات الأمين العام للحزب المذكور.

استغل بن علي مرض الرئيس بورقيبة، ففرض عليه التنازل عن سلطاته له في انقلاب وصف بغير الدموي يوم 7 نوفمبر/تشرين الثاني 1987، وأعلن نفسه رئيسا للدولة بمبرر عجز الرئيس بورقيبة عن الاضطلاع بمهامه رئيسا للجمهورية.

واعتمد بن علي في حكمه على القبضة الأمنية الحديدية تجاه كل مخالفيه وعلى رأسهم الإسلاميون، ووصفت جماعات حقوق الإنسان الدولية نظامه بالنظام الاستبدادي.
المصدر : وكالات

السعودية تونس زين العابدين بن علي

مقالات ذات صلة

  • تنفيذا للإتفاق المبرم بين واشنطن وأنقرة

    قوات سوريا الديمقراطية تنسحب من حدود تركيا

    انسحبت قوات سوريا الديمقراطية (أكراد)، الأحد، بشكل كامل من مدينة رأس العين الحدودية مع تركيا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تنفيذا لاتفاق تركي…

    • 425
    • 0
  • أردوغان:

    الغرب يقف إلى جانب الإرهابيين في سوريا

    اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الغرب، "بالوقوف إلى جانب الإرهابيين" ضد تركيا بانتقادهم العملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا. وقال أردوغان في خطاب ألقاه…

    • 288
    • 3
600

17 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • خالد

    ذهبت الى المحكمة الإلهية

  • ءاعد

    كلهم ماتوا الا بوتفليقة هلك البلاد ودمر الاخلاق ولم يمت

  • محمد الجزائري

    محمد البوعزيزي ينتظرك في العالم الآخر

  • غديري عبد الغني-سدراتة

    “اذكروا محاسن موتاكم””:الله يرحم زين العابدين بن علي المحب لوطنه رغم النزعة الامنية التي لازمته منذ صغره،رجل يعيش بحس امني رفيع وهذا شانه،لما قام بالانقلاب على المرحوم بورقيبة لم ترق قطرة دم بل كان يزوره بين الحين والاخر في مقر اقامتهنقاد تونس الى نهضة كبيرة تجلت في صور الحياة الى ذلك اليوم الذي سقط في احضان تاجرة الكابة ليلى الطرابلسي وتزوجها وانجب منها ولي العهد فاصبحت تونس مهدا للفساد والنهب لكن على ثلة محدودة من اهل النظام التونسي عكس ما حدث في الجزائر التي استشرى فيها الفساد من القمة للقاعة واصبح الفساد يسير مترنحا راقصا منتشيا امام الكل والكل يصفق له. لنعتبر،فان الموت هادم للذات.

  • سي الهادي

    ربي يرحمو ويرزق ذويه الصبر والسلوان .

  • ___/

    وهذاك المحنط مزال ماماتش

  • جزائري حر

    هدا حق فكلكم سوف تلحقون به كما لحق هو بسابقيه.

  • قناص

    مختصر الحياة 👇
    ✋انا إلى ربك الرجعى✋

  • قناص

    مختصر الحياة 👇
    ✋إن إلى ربك الرجعى✋

  • موسطاش

    الله سبحانه وتعالى لا يحاسبنا فقط على السيئات بل على المحاسن أيضا ويضاعفها لنا عشرا
    من محاسن الرئيس أنه طور تونس رغم شح الموارد والثروات الباطنية والريع
    أنه حج البيت قبل خلعه بسنوات وعندما لم تجد طائرته أين تحط ولأنه زار البيت وحج قبل خلعه وجد بلد الحرمين فتحت له مطاراتها
    أنه لم يقترف مجازر في حق التونسيين و البوعزيزي رحمه الله سبب وفاته موظفة وليس الرئيس

  • من. يقول. .....

    عياش. احسن منو

  • ya hassrah

    هل تعرف ماذا قال البوعزيزي حتى تم صفعه ?
    وهل تعرف انه لو يتم تجاهل تلك الدويلة احسن لمقتهم الشديد للجزائريين
    فحتى السياح الجزائريين يوصفون ببودورو وان الجزائريين يهلكون الاقتصاد التونسي بالتهريب وكذلك استهلاك المواد الغدائية المدعمة في نظرهم لما جزائري ياكل عندهم رغم انه ياكل الرهج بماله , وانه شعب متخلف وجاهل وان التوانسة هاربين عليه واذكياء وووو
    فحتى كاس افريقيا لم يفرحوا بل خيم الحزن الا قلة من توانسة ذو اصول جزائرية خرجوا يزهاو , فيق ياشعب وخلي عندك كرامة وخلي مالك في بلادك او على الاقل زر الدول التي تحترمك شعبا وامنا

  • __/

    ليس البوعزيزي وإنما أبو جهاد

  • الأمين

    إلى الجهات الذين يقولون : أذكزوا موتاكم بخير
    نذكره بخير عندما تغلب حسناته سيئاته
    و لكن القاتل المجرم الذي هلك الأجيال و أفسد البلاد أذكره بأي خير ?? الله لا تربحكم
    يا الجامية يل شياتين السلطان بعدونا

  • سيد زغل-تونس

    جمعة مباركة/صاحبا التعليقين 4 و10 وباقي المعلقين:زين العابدين بن علي رجل دولة شئنا ام ابينا،وهو صاحب الجملة:يزي من الكرتوش اي كفى من اطلاق النار،والبوزيدي ضحية تعسفات ادارية حملت للرئيس وقد زاره بن علي في المستشفى واطمان عليه وعقد لمرات عديدة اجتماعات لمجلس الوزراء للبت في تجاوزات،زوجته-ليلى الطرابلسي- لعبت به وشكلت حواليه زمرة من الفاسدين والفاسدات،لكن العمل والنشاط والمشاريع كانت تنفذ وكان الرئيس الراحل يتابعها وكانت تونس تعيش نهضة،ماذا فعل بها؟ بعده: تدهور كل شيئ وانا لا ازكيه في شيئ،هو الان في ذمة الله وقد رحبت به تونس ليدفن بين اهله وفي تربتها.تونس بلد التسامح مع ابنائها.الله يرحمو برحمته

  • أيوب

    رقم..02…بوتفليقة عنده 7 أرواح مثل ال……………………….

  • I’m Saudi Arabia

    حنا في السعوديه عاداتنا وتقاليدنا عادات العرب قبل الإسلام الكرم والنخوه والشجاعه والرئيس السابق رحمه الله ورحم الله أموات المسلمين جاءنا خائف ومطارد فاستضفناه عندنا وهذه من عادات البلاد النجديه نستقبله وندافع عنه ونموت من دونه حتي لو كان عدوا للاسلام لأنه ضيف

close
close