الإثنين 23 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 23 محرم 1441 هـ آخر تحديث 22:32
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

اهتزت بلدية مجاز الصفاء بقالمة، مساء الأربعاء الماضي، على وقع وفاة عجوز في الستين من العمر، بمصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى بوشقوف، متأثرة بجروحها البليغة، إثر تلقيها طعنة خنجر قاتلة داخل منزلها العائلي.
وبحسب ما ذكرت مصادر متطابقة للشروق، فإنه يعتقد بأن شجارا يكون قد وقع أمسية الثلاثاء الماضي، بين الكنّة البالغة من العمر 30 سنة وحماتها، انتهى بإصابة هذه الأخيرة بطعنة خنجر تسببت في وفاتها بعد ساعات من نقلها إلى مستشفى بوشقوف أين تم إخضاعها إلى عملية جراحية مستعجلة، مكثت بعدها عدّة ساعات بالمستشفى قبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة. وفور إبلاغهم بالحادثة تنقل عناصر فرقة الدرك الوطني إلى منزل العائلة وقاموا بتوقيف زوجة الابن المشتبه فيها بقتل حماتها واقتيادها إلى مقر فرقة الدرك الوطني للتحقيق معها حول ظروف وملابسات هذه المأساة العائلية، ومن المنتظر أن يتم تقديمها صبيحة الأحد أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة بوشقوف.

جريمة قتل قالمة محكمة بوشقوف

مقالات ذات صلة

600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • يتيم

    لو طبقت الإعدام. يا بوتفليقة. ما. و صلت. الجزائر. إلى ما. هي فيه اليوم
    كل يوم. عملية. أو وعمليات. قتل. نسمعها. هنا. و. هناك. و القادم. اخطر
    ان الله. يمهل. و. لايهمل
    يا بوتفليقة. أنت. ومن. معك و خصوصا. تجار. الكوكايين ومن بينهم. المهلوس. لوح و زيرك. اللاعدل سابقا. سوف. يعاقبكم. الله. في. الدنيا. و. الآخرة
    عاءلات. تيتمت. و أطفال. اختطفت و اعدمت من غير حق ووووووو
    عقابكم. قريب. انشاءالله يا من دمرتم. الشبيبة. الجزائرية و الجزائر .

  • بركات علي الجزائر

    الرد على المعلق يتيم ، لا يجب ان نعلق الامر على قضية الاعدام ، قبل الحديث عن ظاهرة القتل التي اصبحت تنخر المجتمع ، مع العلم ان اغلب الجرائم اصحابها غير مسبوقين قضائيا ، اذا هناك خلل في المجتمع ، وتخلي الاسرة على دورها ، وكذا غياب الخطاب الديني الواعي بعيد عن الخطاب المسيس المتحزب ، القضية ابعد من كون يطبق الاعدام من عدمه ،انا مع تطبيق كل ما يخص الشريعة الاسلامية لكن الشريعة الاسلامية السمحاء تعالج المشكل ويكون تطبيق الحد بعد استنفاد كل اشكال السليمةفي حماية المجتمع ، لا يجب ان نفكر في الحد ممكن ان تم دراسة كل الحالات الخاصة بالقتل او السرقة اووو، اصلا لا نحتاج لتطبيق الحدود ،

  • ثم ماذا !

    كلما قرأت كلمة ” إهتزت منطقة … أو اهتز سكان الحي الفلاني ” يتبادر إلى ذهني بأنني أقرء اول مرّة عن جريمة قتل في هذه البلاد وأن الجميع مصدومون .
    بينما الامر في حقيقته أصبح معتادا أكثر من خبر أن شخصا ما استيقظ من نومه
    لك الله يا بلادي ما أفسد الحاكم والكثير من المحكومين فيك

close
close