الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 م, الموافق لـ 08 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

توجه وفد حكومي إماراتي وشخصيات أمريكية بارزة، الثلاثاء إلى الكيان الصهيوني في أول زيارة رسمية لتوسيع التعاون، بعد تطبيع العلاقات بينهما الشهر الماضي بموجب اتفاق توسطت فيه الولايات المتحدة.

وقال مسؤولون إسرائيليون إن الزيارة ستقتصر على المطار بسبب المخاوف من فيروس كورونا.

وأفادت متحدثة باسم وزارة الخارجية الإماراتية، في تغريدة على “تويتر” أن وزير الاقتصاد، عبد الله بن طوق المري، ووزير الدولة للشؤون المالية، عبيد حميد الطاير، على رأس وفد الإمارات.

ويرافقهما في الرحلة وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين، والمبعوث الأمريكي للشرق الأوسط، وآري بيروكويتز، وذلك بعد أن رافقا وفدا إسرائيليا زار البحرين يوم الأحد لحضور مراسم التوقيع على إقامة العلاقات الرسمية بين البلدين.

وقد ذكرت صحيفة “جيروساليم بوست”،  الاثنين، أن إسرائيل والإمارات تنويان التوقيع على اتفاق حول إقامة نظام إعفاء التأشيرات بين الجانبين.

هذا وصدقت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة رسميا، أمس الاثنين، على معاهدة السلام وإقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين الإمارات وإسرائيل.

المصدر: رويترز

إسرائيل الإمارات التطبيع

مقالات ذات صلة

  • حسب وزير الخارجية فيصل بن فرحان

    هذه شروط السعودية للتطبيع مع "إسرائيل"

    قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، إن بلاده تؤيد التطبيع مع "إسرائيل"، شريطة إقامة اتفاق سلام دائم يضمن دولة للفلسطينيين. وأضاف الوزير…

    • 8270
    • 12
600

5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ديار الغربة

    حجاج المقاطعة البريطانية إلى اعمامهم!!!

  • شخص

    قالها المرحوم مهري : للخيانة رجالها

  • أحمد

    وانتم ماهذا الهراء ؟ الى اسرائيل وكانكم تعترفون بها ؟ الأجدر بكم ان تقولو الى ما يطلق عليه اسم ” دولة اسرائيل ” اي الكيان الغاشم

  • من بلادي

    حظ سعيد للامارات التي خرجت من قائمة بلدان الجهل لتنظم الى قائمة بلدان المعرفة والتكنولوجيا حيث دخلت محفل الكبار بتعويلها على الذكاء والتكنولوجيا الاسرائيلية الجد متقدمة

  • محمد ب

    تلك المنطقة (حاشى الأخيار) كانت من بؤر القلاقل في حروب الردّة ومن إتجاهها قيلت كلمة (ويل للعرب من شرّ قدإقترب.)
    **أمّا لرقم 3 فكلّ إناء بما فيه ينضح .وأكبر فلاسفة الغرب حين تخلّى عن هرتقة الغرف قال:
    Les gardiens de l’athéisme auront tous un même dessein qui sera d’abolir et de faire disparaître tout principe religieux, pour faire place au matérialisme, à l’athéisme, et à toutes sortes de vices
    Baigner dans l’ignorance c’est de vivre dans l’abîme de materialisme ici-bas, et nier totalement l’au-delà
    L’ignorance grave total et : c’est d’ignorer la mission de l’homme sur terre

close
close