-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
توزيع 119 ألف سكن منذ بداية السنة

وكالة عدل: هكذا سيتم طي برنامج “عدل 2” نهائيا

حسان حويشة
  • 5029
  • 0
وكالة عدل: هكذا سيتم طي برنامج “عدل 2” نهائيا
أرشيف

قالت الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره عدل، إنها تعتزم طي برنامج عدل 2013 (عدل 2) نهائيا، من خلال اعتماد إستراتيجية جديدة ظهرت نتائجها من خلال السكنات المسلمة والتي ستسلم للمكتتبين، وبلغت منذ بداية عام 119 ألف وحدة.

وأفادت مجلة وكالة عدل في عددها لشهر نوفمبر 2021، اطلعت “الشروق” على نسخة منه، إلى أن وكالة تحسين السكن وتطويره اعتمدت إستراتيجية جديدة لطي ملف سكنات البيع بالإيجار فيما يعرف بـ”برنامج عدل 2013 (2)”، ومن ركائزها دعوة المكتتبين الذين لم يقوموا بتحميل أوامر دفع الشطر الأول وعددهم حوالي 22 ألف مكتتب.

وأوضحت مجلة وكالة “عدل” في هذا الصدد أنه منذ 15 سبتمبر الماضي تمكن 2522 مكتتب من مجموع 6 آلاف، من تحميل أوامر الدفع عبر الموقع الالكتروني للوكالة، ووجهت دعوة لباقي المكتتبين لزيارة موقعها الالكتروني وتحميل أوامر الدفع قبل انتهاء الآجال المحددة، مثل ما سبق لالتزامات وتوصيات وزير القطاع والمدينة، طارق بلعريبي.

ومن ركائز إستراتيجية الوكالة، وفق المجلة، متابعة مشاريع السكنات بمختلف الولايات بجنوب وشرق وغرب ووسط البلاد، بشكل ميداني، من طرف المدير العام فيصل زيتوني والمديرين الجهويين ومسؤولي عدل بمختلف الولايات، وعدم الاكتفاء بالتقارير المكتوبة، وهو ما مكّن من تدارك التأخر وتسريع وتيرة الإنجاز، بتوصيات من وزير القطاع.

كما اعتمدت الوكالة على إستراتيجية الصرامة مع الشركات المنجزة المتقاعسة، من خلال توجيه إعذارات لعدة شركات منها “مجمع بزالة أفاس” وشركة ZCUGV CHINE، وشركة “BUCG”، بعد أن سجلت عدة تجاوزات ومخالفات وتحفظات في زياراتها الميدانية لمختلف المشاريع قيد الإنجاز.
وتضمن عدد شهر نوفمبر من مجلة وكالة عدل، تفاصيل عن السكنات التي تم توزيعها منذ بداية السنة الجارية، والتي جاءت بفضل الإستراتيجية المعتمدة حسبها التي ترتكز على المتابعة الميدانية للمشاريع من طرف وزير القطاع ومدير الوكالة ومختلف المسؤولين، والصرامة مع شركات الإنجاز المتقاعسة.

وفي السياق، بلغ عدد السكنات الموزعة منذ جانفي الماضي، 119 ألف سكن بصيغة البيع بالإيجار، منها 54 ألف سكن وزعت بمناسبة الذكرى الـ67 لاندلاع الثورة التحريرية، و61 ألف سكن في ذكرى عيد الاستقلال في 5 جويلية الماضي.

وتضمنت افتتاحية العدد تأكيدا من المدير العام للوكالة، فيصل زيتوني على أن الإستراتيجية المنتهجة لمتابعة المشاريع، والتنسيق المحكم مع الشركاء المتدخلين في الإنجاز، من تحقيق نتائج قياسية، وستضرب الوكالة موعدا قريبا مع باقي المكتتبين بشعار “ملتزمون إلى آخر مكتتب”.

وحسب مصادر بالقطاع تحدثت إليها “الشروق”، فإن عملية التوزيع الكبرى المقبلة لسكنات عدل يرجح أن تكون في ذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!