-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

وزير الدفاع الصيني يهدّد نظيره الأمريكي بشنّ “الحرب” على تايوان

الشروق أونلاين
  • 11288
  • 1
وزير الدفاع الصيني يهدّد نظيره الأمريكي بشنّ “الحرب” على تايوان
أرشيف
وزير الدفاع الصيني

حذّر وزير الدفاع الصيني وي فنغي في اجتماع مع نظيره الأمريكي لويد أوستن بسنغافورة، من أنّ بكين “لن تتردد في بدء الحرب ضد تايوان. في حالة إعلانها الاستقلال عن الصين”.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية وو تشيان إن “الوزير وي فنغي حذر أوستن في خلال اجتماعهما، من أن الجيش الصيني لن يتردّد في بدء الحرب ضد تايوان مهما كان ثمن تلك الخطوة”.

وخاطب فنغي أوستن قائلا: “جزيرة تايوان هي جزيرة صينية. ومبدأ الصين الواحدة هو الأساس السياسي للعلاقات الصينية الأمريكية”.

من جهتها، نقلت وزارة الدفاع الأمريكية عن أوستن أنّ موقف واشنطن إزاء تايوان لن يتغيّر، مؤكدا أن الولايات المتحدة لا تدعم أي تغييرات أحادية الجانب للوضع الراهن هناك.

كما دعا أوستن نظيره الصيني إلى تجنّب أي أعمال من شأنها زعزعة الاستقرار في تايوان، وفي المنطقة ككل.

بايدن يهدّد بمهاجمة الصين عسكريا في حال “اعتدائها” على تايوان.. وبكين تردّ

وفي 23 ماي 2022، قال الرئيس الأميركي جو بايدن إن واشنطن ستردّ عسكريا في حالة هجوم الصين على تايوان.

جاء ذلك في تصريحات صحفية، عقب مباحثات في طوكيو مع رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا.

وردّت الصين على تصريحات بايدن، عبر المتحدث باسم الخارجية وانغ ون بين، الذي عبّر عن استياء بكين إزاء ما اعتبره تدخّلا في شؤون بلاده الداخلية.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الصينية أنّ “تايوان شأن داخلي صيني. ولا يسمح لأي قوى خارجية بالتدخل فيها”.

وزير الدفاع الأسترالي يتحدّث عن “الاستعداد للحرب” مع الصين

في 25 أفريل 2022، حذّر وزير الدفاع الأسترالي بيتر داتون من مغبّة الاتفاق الأمني الذي وقعته الصين مع جزر سليمان القريبة من بلاده.

واعتبر داتون في سياق حديثه عن التحرّكات الصينية، أنّ “الاستعداد للحرب” هو الطريقة الوحيدة للحفاظ على السلام في المنطقة، حسبه.

وقال داتون في تصريح تلفزيوني:”الطريقة الوحيدة التي يمكن من خلالها الحفاظ على السلام، هي الاستعداد للحرب، وأن تكون الدولة قوية”.

الصين توقّع اتفاقا أمنيا مثيرا للجدل مع جزر سليمان

يوم 19 أفريل، أعلنت الصين عن توقيع اتفاق أمني مع جزر سليمان الواقعة في المحيط الهادي. وسط مخاوف غربية من  تنامي النفوذ الصيني في المنطقة.

وحسب ما نقلته رويترز، فقد صرّح المتحدث باسم الخارجية الصينية بأن الاتفاقية قد وقّعت مؤخرا من قبل وزير الخارجية وانغ يي ووزير خارجية جزر سليمان.

وتخشى أستراليا من أن تسمح الاتفاقية للصين، بالتمركز عسكريا على بعد 2000 كيلومتر من أراضيها.

وأجرى وزير التنمية الدولية والمحيط الهادي الأسترالي زيارة إلى جزر سليمان في الأسبوع الماضي. في محاولة لإثناء سلطات البلاد عن توقيع الاتفاق الأمني مع الصين.

كما ذكر البيت الأبيض يوم الإثنين أن وفدا أمريكيا رفيع المستوى سيسافر أيضا إلى جزر سليمان هذا الأسبوع. لمناقشة المخاوف بشأن الوجود العسكري للصين بالمنطقة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • بليدي

    بايدن الخرف، ربما يظن أن الصين هي العراق، إذا هاجمت أمريكا الصين فلن يعلم بنتائج الحرب إلاّ الله.