السبت 22 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 12 محرم 1440 هـ آخر تحديث 20:18
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

صدم الجزائريون المتجهون إلى الخارج خلال شهر أوت الجاري بتلقي ما لا يزيد عن 100 أورو منحة سياحية، مقابل 15 ألف دينار، وهو الرقم الأضعف على الإطلاق منذ تحديدها سنة 1996 بهذه القيمة أمام الدينار الجزائري، أي منذ 22 سنة، الأمر الذي أثار استهجان عدد كبير منهم، خاصة وأن هذه القيمة عادة ما يتم صرفها في يوم واحد في الخارج، في الوقت الذي يضطر هؤلاء إلى اللجوء للسوق السوداء لاقتناء الأورو مقابل 215 دينار، بزيادة تعادل 70 بالمائة عن سعره.
ويقول الخبير المالي والاقتصادي كمال سي محمد في تصريح لـ”الشروق” أن تراجع قيمة المنحة السياحية يرجع بالدرجة الأولى إلى تراجع قيمة الدينار، حيث كان يعادل مع بداية شهر أوت الجاري 141 دينار أمام كل واحد أورو وبلغ اليوم 137 دينار أمام العملة الأوروبية، في الوقت الذي كان الأورو يساوي 89 دينارا تاريخ نشأته عام 1999، الأمر الذي يفرض في كل مرة تدهورا كبيرا في قيمة المنحة السياحية للمسافرين للخارج، وجعلها تتراجع بهذا الشكل الرهيب شهر أوت الجاري.
وقال الخبير نفسه، أن سعر الصرف بالبنوك ليس هو نفسه سعر الصرف السياحي الذي يضاف إليه هامش السياحة، الأمر الذي يزيد من ضآلة هذه المنحة التي يشتكي منها الجزائريون المتجهون إلى الخارج، مع العلم أن هذا الهامش يعادل عادة 10 بالمائة من القيمة الإجمالية للمنحة، وبالرغم من أن محافظ بنك الجزائر محمد لوكال استبعد أي زيادة قريبة في قيمة هذه المنحة السياحية في ظل الوضع الاقتصادي والمالي الراهن، المتسم بانخفاض سعر النفط وتراجع مدخرات الخزينة بالعملة الصعبة، إلا أنه قال أن رفعها بات أكثر من ضرورة ملحة، متسائلا عن سر إبقاء بنك الجزائر لطريقة تحديدها بالدينار، بالرغم أن الدينار اليوم ليس هو نفسه الذي كان سنة 1996 تاريخ تحديدها، مع ضرورة مراعاة ارتفاع نسبة التضخم.
وأوضح نفس المتحدث أن استمرار سوق العملة الصعبة بساحة بور سعيد بالعاصمة وغيرها من النقاط السوداء لبيع العملة الصعبة، أحد الذرائع التي تجعل بنك الجزائر يصر على عدم رفع المنحة، بحكم أن الوقت ليس مناسبا لخروج المزيد من “الدوفيز” الجزائري نحو بلدان أخرى، في الوقت الذي يستطيع الراغب في التوجه خارج الوطن اقتناءه من السوق السوداء بسعر 215 دينار، على خلاف السعر المتداول لدى البنوك التجارية، وهو أقل بكثير مهما ارتفع، إلا أن ذلك يضع حسبه، الكثير من المرضى والطلبة المتجهين للعلاج أو الدراسة في الخارج في موقف محرج.
للإشارة، سبق وأن صرح محافظ بنك الجزائر محمد لوكال أمام نواب المجلس الشعبي الوطني أن رفع قيمة المنحة السياحية أمر غير مطروح في الظرف الراهن.

https://goo.gl/YoXa7J
الدينار الجزائري كمال سي محمد منحة السفر

مقالات ذات صلة

  • الفيديو الشهير له راج كثيرا

    السجن للمعتدي على طفل إفريقي بعنابة

    أصدرت محكمة عنابة، الإثنين، حكمين بستة أشهر سجنا نافذة وغرامة مالية بـ 20 ألف د.ج في حق شخصين اثنين تورط الأول في جنحة "الضرب العمدي…

    • 1967
    • 4
  • فيما تم نقل 3 أطفال في حالة خطيرة إلى مستشفى باتنة

    تسجيل ثاني حالة وفاة بداء البوحمرون بششار في خنشلة

    لفظ في ساعة متأخرة، من نهار الأربعاء، طفل يبلغ من العمر سنتين، مقيم بمنطقة الكدية الحمراء، ببلدية ششار، جنوب ولاية خنشلة، أنفاسه الأخيرة، في طريق…

    • 503
    • 0
18 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • شكوبي 100

    كم انتي عظيمة يا بلادي !
    بكل فخر نحن الشعب الوحيد في العالم الذي مازال يحلم بالماء و الكهرباء و ( الحليب ) !
    نستهزأ بتونس ونحج إليها من اجل العلاج و الدواء و السياحة!
    نستهزأ ب ( دوبل زيرو ) و نقولو عليهم ماهمش رجال و احنا عندنا النيف بصح نبوسو يد الرئيس الفرنسي و نستقبلوه بالأحضان و البوسان و الزغاريد و التسفيق كأنه بطل !
    3 وزراء و جنرال ( وزير دفاع سابق ) يفتشون بطريقة مهينة ( ينزعون سراويلهم) ! في مطار باريس ( بكل سرور )

  • البرج

    قالولكم الحكام الفاشلين سباب خلاها مذا بيكم هذو 100€ لي بقاو زيدو خلوهم نا لولاد نا يحوسو بيهم وانت يا شعب موت في بلادك
    قالولكم منعناكم وحركناكم من السيارات الجديدة منذ 2016 ما تعرفون واش خرج موديلات، واولادنا وجماعة عباس جبنالهم البورش العبيطة لخرى….
    منعنا التفاح والبانان والشعب ولا جيعان… منتوج وطني ههههه حاشى النعمة والأسعار نار
    قالولك اغسل شعركم بشامبو القطران تاع فونيس ومكياج بالحنة وأولادهم يجيبو الماركة من الشونزيليزه
    تستاهل يا شعب قتلت روحك بيدك زيد سفقلهم. والدعم المنتوج الزبلي الوطني وهوما يعيشون بدراهمك التقشف وزي

  • Eddine

    Bientot en baisse le pontalon aussice qu il veul c voleur.
    L algerien apparien a eux (fln) ils font ce qu ils dessides honte a vous bonde de mafieux

  • صمادو بلاح

    عظمة الدينار من عظمة اقتصاد الجزائر المريول.صرف الدينار الليبي اقرب الى الدولار الامريكي.هل في ذلك عجب وليبيا تعيش في حرب ضروس تاكل الاخضر واليابس ومن بين استقرار العملة استقرار الوضع السياسي في البلاد.وبلادنا والحمد لله مستقرة فهي دولة مؤسسات والبرلمان بغرفتيه يشرع رغم شغور الكراسي اثناء التصويت والجامعات تخرج الاف الاطارات في المالية الدولية وشتى علوم المعرفة والمنتوج الزراعي وفير للغاية وكل شيئ مدعم والسكوار قناة لا ريب فيها تتبادل فيها العملات دون حسيب ولا رقيب وحتى اطارات الدولة السامون يبيعون ويشترون وحتى اساتذة الجامعات يبيعون نصيبهم من العملة في هذه السوق.الطز فيكم…..عيد مبارك سعيد.

  • Kahina

    معلق 1
    ليس عيب ان تبوس يد رئيسك و ليس حرام العيب لما ما تعرفش ان البلدان المستعمرة تركت في مستعمراتها نصف شعبها مثلا عندنا في الجزائر يوجد العديد مجنسين اتراك و فرنسيين و هذا شيء عادي جدا بحكم التاريخ . ما مشكلتك اذا باسو يد رئيسهم ؟
    اما انك لا تريد ان تبوس يد رئيسك فهذه مشكلتك.

  • Mohamed

    يا سلام ياجزائر العضيمة و الله أنتم في هاوية تونس أحسن منكم و لبيا أحسن منكم و مصر أحسن منكم و خليج أحسن منكم في عملاتهم البلد الوحيد هي الجز ئر التي عملتها تحت حضيض

  • كمال

    اصبحت اكبر احلام الجزائري هو الخبز و الحليب

  • Kahina

    رقم 2 و 3
    انتم من المرجح زماقرة تتكلمون من وراء البحر نحن لا نحتاج لا سيارتكم الفخمة و لا موزكم السيارت تصنع في بلدنا قرابة 10شركات من احسن الماركات و تباع بالتقسيط. ان شاري سيارة ب 200 مليون من مصنع تيارت و دافع 50 فقط .حتى انتم تستطيعون ان تشترو من هذا المصنع ولكن لن تفعلو لان الدفع بالاورو صحيح ؟

  • وناس فرنسا

    لماذا تسمونها منحة !! المنحة تمنح مجانا دون مقابل أما هنا فنحن بصدد شراء عملة
    أجنبية من البنك تدخل في إطار نشاط البنك في بيع وشراء العملات والدليل أنك تدفع
    مبلغ 15 ألف دينار حسب ما ذكر في المقال مقابل حصولك على 100 أورو و السؤال
    المطروح الذي لم أجد له جواب لماذا دول مجاورة للجزائر لهم مكاتب صرف معتمدة
    تعمل حرة وفي تونس مثلا لك الحق في تحويل 3 ألاف أورو المغرب على ما سمعت
    أكثر من 3 ألاف هذه الدول ليس لها ربع ما للجزائر من ثروات وغنى وهبه الله لهم
    مجانا وأراد لهم الغنى والكرامة وهم أرادوا الفقر والبؤس للشعب

  • Omar

    VIVE LE DINAR ALGÉRIEN !!!! ON N’EN A PAS BESOIN DE CE TORCHON DE CETTE SALETÉ D’EURO !!!!!!

  • amine

    الى المعلق رقم1 ….تعليقك خارج عن الموضوع يا المروكي اما عن الكهرباء و الماء و حليب سونترال فهذه مشكلتكم الحمد لله الجزائر لا يسيرونها يهود ولا نركع لاحد الا لله الواحد القهار اما عن حكومتكم فهي الا ديكور والحكام اليهود هم الذين يعطون الاوامر لميمي6 مثل مستشاره اندري ازولاي ومنعوكم عدة مرات بعدم احتفال بعيد الاضحى

  • amine

    ;وهل ستمنحنا الدول الاحنبية الفيزا ب100ارو

  • ايوب

    حكومة السرقة جهارا نهارا…….ألم أقول لكم أعتبار هؤلاء الكائنات(وزراء أو حكومـــة) هو جنون وتخلف وتشجيع الهمجية….دولة وحكومة الشعوذة وذوي المستويات التعليمية البسيطة…يعني جهال…

  • جزائري

    الشي المظحك انها تسمى “منحة”, على اساس انها صدقة او شيء منح من طرف الدولة. لكن في الحقيقة هي نقودك.

  • Solo

    و لماذا انتم محتارون من هذه المنحة لم تتحتارو لما حكمكم رءيس لا يمشي و لا يتكلم فمن يسير هذا البلد المافيا الافلان و الكلوشارا فلا عجب يا جزاءرين رغم اني لست جزاءري فوالله اكل همكم كثيرا

  • تاقليعت

    قولوا لنا كم ياخد المسؤولون والنوام والوزراء وغيرهم ولا تحتقروا غير الزوالية المساكين وتفرضوا عليهم كل شيء …عيب عليكم علي حداد والبوشي وغيرهم يغرف من الاورو بالشكاير والغلابا تمنحونهم 100 اورو ثمن قهوة في المطار

  • salhi mohamed

    لماذا لا يتم رفع سعر الصرف الاورو في البنوك كي يتم القضاء على بمايعرف السكوار…

  • abdel

    Tawal hadha adharf arahane li rah min 1962 ila youmina hadha 25/08/2018 ghir 3ala Aldjazairi min doun al3alam. La Tunisie et le Maroc sans pétrole et ils n’ont pas ce problème d’allocation touristique.

close
close