-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
96 ساعة لإعلان النتائج النهائية للتشريعيات

1500 قائمة تصعب الفرز و”العتبة” تنهي أحلام الكثيرين

نادية سليماني
  • 3903
  • 6
1500 قائمة تصعب الفرز و”العتبة” تنهي أحلام الكثيرين
أرشيف

رخيلة: تمديد الآجال القانونية لإعلان النتائج وارد
يعيشُ المترشحون على أعصابهم، منتظرين ظهور النتائج النهائية لتشريعيات 12 جوان، التي لم تكن كالاستحقاقات السابقة، بسب وجود 1500 قائمة انتخابية، وتصويت مباشر على المترشح، في وقت تمكن المترشحون في البلديات “الصغيرة” من معرفة النتائج الأولية، لحضورهم عملية الفرز الأولية بمكاتب الاقتراع.

انطلقت عملية فرز الأصوات، مباشرة بعد إغلاق مكاتب التصويت مساء السبت، حيث عاش المترشحون للتشريعيات، على أعصابهم، كُل يمني نفسه بالظّفر بمقعد نيابي، قد يفتح أمامه الآفاق مُستقبلا، خاصة الوافدين الجُدد على “اللعبة السياسية”، ويتساءل كثيرون، عن كيفية حساب نتائج الاستحقاقات، والتي تنافست فيها نحو 1500 قائمة انتخابية.

وفي هذا الشأن، أكد الخبير في القانون الدستوري، عمار رخيلة لـ”الشروق”، بأن عملية الفرز وإعلان النتائج لن تتعدى 96 ساعة قانونا، ولكن مع كثرة القوائم، قد تتجاوز العملية الآجال المُحددة، اذا اقتضت الضرورة ذلك.

وقال بأن العملية تبدأ بفرز الأصوات، بمكاتب الاقتراع، والتي يتولاها رئيس المكتب الانتخابي ونائبيه، وبعدها يتم إعداد محضرين اثنين للفرز. المحضر الأول يتم فيه ترتيب المترشحين حسب الأهمية العددية داخل القائمة الواحدة، أما المحضر الثاني فيتم فيه جمع كل القوائم وترتيبها.
وترتيب القوائم يتطلّب، حسب محدثنا وقتا، وتختلف من دائرة انتخابية الى أخرى، فبعض الدوائر بها 34 مقعدا مثل ولاية الجزائر، وأخرى لا يتعدى عدد المقاعد المتنافس عليها 4، كما أن بعض الولايات تنافست فيها قرابة 53 قائمة.

وبعد كل هذا تحال المحاضر على اللجنة البلدية، والتي تتولىّ مهمة إعادة ترتيب القوائم، من خلال جمع النتائج التي وصلتها من مراكز الاقتراع، والتي تحال لاحقا على اللجنة الولائية، والتي تقوم بعملية توزيع المقاعد، من خلال نتائج نسبة المشاركة.

وأضاف محدثنا أنه “سيتم ترتيب القوائم حسب تجاوزها عتبة 5 بالمائة من مجموع الأصوات المعبر عنها، مع ترك التي تحصّلت على نسبة أقل من العتبة جانبا، فيتم أولا توزيع المقاعد على القوائم التي تجاوزت العتبة، وذلك حسب الأهمية العددية، وبعدها يتم توزيع المقاعد حسب ترتيب المترشحين بالقائمة الواحدة، المتحصلين على أكبر عدد من الأصوات”.

وتوجه هذه النتائج لاحقا، نحو المجلس الدستوري لمراقبتها. ليعلن بعدها رئيس السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات، محمد شرفي، عن النتائج الأولية، والتي قال رخيلة “بأنها ستكون نهائية بنسبة 95 بالمائة، اذ لا يُنتظر تغيرها كثيرا بعد عملية دراسة الطعون”.

وأخيرا، يأتي دور المجلس الدستوري، والذي يستقبل تظلمات وطعون بعض المترشحين، ويتم الضبط النهائي للنتائج، وإعلان النتيجة النهائية. والتي تستغرق قانونا مدة 96 ساعة، “ولكن هذا لا يمنع تمديد هذا الأجل لأكثر من ذلك، اذا اقتضت الضرورة ذلك” على حد تعبيره.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
6
  • جزائري حر

    خلاص الفيلم طلعت لكتيبة فقد شاركتم في العرس بالشطيح والرديح وقد رشقوا لكم 30 مليون باه تديرولهم العرس لا أكثر

  • من بلادي

    لو وجدت عتبة حقيقية لأنهت أحلام غالبية المترشحين والسبب أن من هؤلاء من تحصل على أقل من 500 صوت في ولايته التي تعد بها الهيئة الناخبة بمئات الالاف من الأصوات فالعاصمة مثلا : 1.9 مليون صوت والجالية أكثر من 900 الف صوت ووهران حوالي 1 مليون صوت والشلف 700 الف صوت ... الخ أو بالأحرى هل يعقل أن يمثل نائب ولاية عدد هيئتها الانتخابية مليون صوت وهو الذي لم ينتخب عليه الا 500 أو 600... أو 1000 مواطن . كارثة بكل المقاييس .

  • Yacine

    عدد القوائم المقبولة فاق كل التوقعات لكن هذا الكم الكبير من المترشحين لم يقابله الترتيبات اللوجستيكية اللازمة مما سبب و أدى إلى فوضى كبيرة أثناء عملية الفرز

  • محمد

    ايه عادي وين المشكل؟ هو زعما القانون الوحيد الي ما تطبقش؟ ههههه

  • Djamal

    كوميديا انتخابات .لم يتخيلها احد😂😂😂

  • Mohdz

    40 مليون فلعب . راني مقلق