-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
المملكة السعودية ألزمت ضيوف الرحمان بـ5 لقاحات في موسم 2024

20 طنا من الأدوية لمتابعة الحجاج الجزائريين بالبقاع المقدسة

أسماء بهلولي
  • 567
  • 0
20 طنا من الأدوية لمتابعة الحجاج الجزائريين بالبقاع المقدسة
أرشيف

تلقى الحجاج الجزائريون المعنيون بأداء المناسك لموسم حج 2024 إلزاميا 5 لقاحات أساسية قبل التوجه نحو البقاع المقدسة حسب الشروط التي حددتها السلطات السعودية، والتي أوصت قبل 33 يوما عن موعد انطلاق أول رحلة من الجزائر بضرورة خلو الحاج من 7 أمراض مزمنة على رأسها الأمراض العقلية والعصبية.
وكشفت وزارة الحج والعمرة السعودية، الأحد، عن الاشتراطات والتوصيات التي تم اعتمادها خلال موسم الحج لهذا العام، والتي تتضمن التحصين ضد عدد من الأمراض المزمنة، فضلا عن توصيات للدول بشأن الحالة الصحية للحجاج القادمين من خارج المملكة.
وشددت الوزارة على ضرورة تلقى الحاج القادم من خارج المملكة لـ5 لقاحات أساسية تكون مسجلة في الدفتر الصحي للحاج ومحددة بالتاريخ الرسمي، أي يجب أن يكون المعني بالحج قد تلقى لقاحه في فترة لا تقل عن 10 أيام ولا تزيد عن 5 سنوات فيما يخص اللقاح الخاص بالحمى الشوكية، أما بالنسبة لباقي اللقاحات شددت المصالح السعودية على الدول المعنية بالحج بضرورة تتبع مسار تلقي الحاج لتلقيحه قبل الوصول إلى البقاع المقدسة.
ويتعلق الأمر بلقاح “كوفيد-19” المطور، وجرعة واحدة من لقاح الأنفلونزا تكون أُعطيت خلال العام الجاري، وجرعة واحدة من لقاح الحمى الشوكية تكون قد أُعطيت خلال الخمس سنوات الماضية، ومن التحصينات الإلزامية أيضا حصول الحاج على لقاح عبارة عن جرعة واحدة على الأقل من لقاح شلل الأطفال الفموي ثنائي التكافؤ أو لقاح شلل الأطفال المعطل، ولقاح ضد الحمى الصفراء.
أما بالنسبة للحجاج من داخل المملكة فهم مطالبون حسب وزارة الحج السعودية بتوثيق اللقاحات في تطبيق “صحتي” منها جرعة واحدة من لقاح “كوفيد-19” المطور، وجرعة واحدة من لقاح الأنفلونزا تكون أُعطيت خلال العام الجاري، وجرعة واحدة من لقاح الحمى الشوكية وتكون قد أُعطيت خلال الخمس سنوات الماضية.
كما أوصت السلطات السعودية في مراسلة موجهة لكل الدول المعنية بالحج من بينها الجزائر بضرورة خلو الحاج من 7 أمراض مزمنة تقف دون قدرة المعني على أداء المناسك، ويتعلق الأمر بالفشل الكلوي المتقدم الذي يستدعي الغسل الدموي أو البريتوني، وفشل القلب المتقدم الذي تظهر أعراضه في حالة الراحة أو مع أقل مجهود بدني.
ومن بين الأمراض الممنوعة فشل الرئة المزمن الذي يستدعي الاستخدام المتقطع أو المستمر للأوكسجين، وكذا تليف الكبد المتقدم المصحوب بعلامات الفشل الكبدي مثل نزيف الدوالي أو نوبات فقدان أو نقص الوعي.
ومن بين الأمراض التي شددت السلطات السعودية على ضرورة أن لا يكون الحاج مصابا بها، نجد أيضا الأمراض العصبية الشديدة التي تعيق الإدراك أو المصحوبة بإعاقات حركية شديدة، وأمراض الشيخوخة المصحوبة بالخرف.
بالمقابل، أوصت وزارة الصحة السعودية الحجاج المصابين بالأمراض المزمنة بالتأكد من اصطحاب ما يفيد بحالتهم الصحية، بالإضافة إلى كمية كافية من الأدوية التي يتناولونها، والحرص على أن تكون هذه الأدوية في أغلفتها الأصلية، فضلا عن التحصين ضد الأمراض المستهدفة بالتحصينات الأساسية مثل الدفتيريا والكزاز والسعال الديكي وشلل الأطفال والحصبة والجدري.
يأتي هذا بالتزامن مع تخصيص البعثة الجزائرية للحج ما يزيد عن 20 طنا من الأدوية التي تكفلت الصيدلية المركزية بتوفيرها، إضافة إلى تجنيد نحو 127 طبيب في مختلف التخصّصات.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!