-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
رئيس الاتحاد العام للفلاحين الجزائريين:

450 ألف هكتار للزراعات الاستراتيجية بالجنوب

سعيدة.م
  • 2040
  • 0
450 ألف هكتار للزراعات الاستراتيجية بالجنوب
أرشيف

كشف الأمين العام للاتحاد الوطني للفلاحين عبد اللطيف ديلمي عن وجود 450 ألف هكتار يمكن استغلالها لتطوير الزراعات الاستراتيجية والتوجه نحو تحقيق الأمن الغذائي، داعيا إلى تضافر جهود كل القطاعات لتسهيل الاستثمار الفلاحي في ولايات الجنوب، لأن الأمر مرهون بمدى توفير مختلف الشبكات.
وأكد ديلمي خلال فعاليات إحياء الذكرى 49 لتأسيس الاتحاد التي احتضنتها ولاية بومرداس، أن الوصول لتحدي تحقيق الاكتفاء الذاتي من مختلف الزراعات الاستراتيجية كالحبوب والبقوليات ممكن شريطة تنسيق وتضافر جهود كل القطاعات، مثمنا قرار وزارة الفلاحة بوضع 450 ألف هكتار من الأراضي بالجنوب تحت تصرف المستثمرين مع ضمان المرافقة.
وقال إن الخطوة تأتي في صلب التسهيلات التي أقرها رئيس الجمهورية في سبيل تحقيق الأمن الغذائي وربط نجاحها بتذليل كل الصعوبات ومنه الربط بمختلف الشبكات، حيث شرع الاتحاد منذ صدور القرار في الاتصال بالمستثمرين الفلاحين بهدف تحسيسهم بأهمية الانخراط في هذا المسعى الرامي للتخلص من التبعية وتحقيق الاكتفاء الذاتي، خاصة الحبوب، حيث أبدى هؤلاء –حسبه- استعدادهم التام لاستغلال الفرص المتاحة لتوسيع استثماراتهم الفلاحية شريطة توفير البنية التحتية اللازمة لإنجاح هذا المسعى وعلى رأسها شق الطرقات وتوفير الشبكة الكهربائية والمياه الجوفية.
وأكد ديلمي أنه إذا توفرت التسهيلات المطلوبة يمكن تحقيق الاكتفاء الذاتي في جل المنتجات الفلاحية بعد حوالي سنتين من الآن، رغم التحديات الكبرى التي يواجهها القطاع الفلاحي بالجزائر اليوم، وعلى رأسها الجفاف الذي أدى إلى تأخير إطلاق حملة الحرث والبذر.
وثمن ديلمي في هذا السياق قرارات رئيس الجمهورية القاضية بتوفير البذور والأسمدة مجانا للفلاحين مع تأخير تسديد القروض، وهي خطوات قال عنها المتحدث، بأنها تشجع الفلاح حتى يواصل عمله الميداني وتجعله ضمن الصفوف الأولى لضمان السيادة الوطنية والتخلص من التبعية، كما نوه كذلك بسياسة تشجيع قدرات التخزين عبر توفير أو بناء صوامع للتخزين في كل ولاية، مع تحميل ولاة الجمهورية مسؤولية الإشراف على هذه العملية، وهو ما يضمن الأريحية للفلاح الذي يهتم بالإنتاج فقط من دون عناء التفكير في المخزون، حسب المتحدث.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!