الجمعة 22 نوفمبر 2019 م, الموافق لـ 24 ربيع الأول 1441 هـ آخر تحديث 22:57
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

من المنتظر أن يحل وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطيب بوزيد بولاية وهران، الإثنين، لإطلاق إشارة الافتتاح الرسمي للموسم الجامعي 2019/ 2020 من جامعة محمد بن أحمد وهران 1، وتدشين مقر كلية الطب الجديدة.

وعشية الزيارة، اندلعت احتجاجات أطرتها، 5 تنظيمات طلابية متحدة تحت تسمية “تنسيقية التنظيمات الطلابية” والمتمثلة في كل من “الإينيا، والأونيا، والمنظمة الوطنية للطلبة الجزائريين والحركة الوطنية للطلبة الجزائريين وتجمع الطلبة الجزائريين الأحرار”، والتي شنت صبيحة الأحد، حركة احتجاجية واسعة النطاق، حيث أقدم عشرات الطلبة المحتجين على غلق البوابة الرئيسية لجامعة محمد بن أحمد وهران 2 ببلقايد منذ الساعات الأولى للصباح، مانعين عمال إدارات كل من كلية الحقوق والعلوم السياسية والعلاقات الدولية، وكلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير، من ولوج الجامعة، ورفع الطلبة لافتات تطالب باستعادة هيبة الطالب ودعوا لرحيل عميد كلية العلوم الاقتصادية وإيفاد لجنة تحقيق وزارية للوقوف على جملة من التجاوزات والنقائص البيداغوجية التي يتخبط فيها الطلبة منذ الموسم الجامعي الفارط.

ورفعت التنظيمات الطلابية الخمسة سالفة الذكر، جملة من المطالب لعرضها اليوم على وزير القطاع الطيب بوزيد والتي تتلخص في مجملها بالرفض القطعي لما وصفته بالسياسات الإقصائية والحرص على تبني لغة الحوار والتشاور مع ممثلي الطلبة، للوصول لنتائج ناجعة للمشاكل التي يكابدها الطالب الجامعي، مرورا بتحسين وضعية الطلبة المقيمين داخل الإقامات الجامعية والتشديد على تحسين نوعية الوجبات التي تقدمها المطاعم الجامعية.

الاضراب الطيب بوزيد جامعة محمد بن أحمد وهران 1

مقالات ذات صلة

600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الطلبة الأحرار

    كل التنظيمات الطلابية الحالية هم أذناب العصابة كانوا يطبلون للعهدة الخامسة ويتاجرون بقضية الطالب الزوالي لا بد من تفعيل النظام الداخلي للإقامات الجامعية وانتخاب لجنة الحي من الطلبة الأحرار التي هي الممثل الشرعي للطلبة

close
close