-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
ثلاثة أحرار وحزبان

5 مترشحين بغرداية يتنافسون على منصب السيناتور لمجلس الأمة

حمو أوجانة
  • 684
  • 0
5 مترشحين بغرداية يتنافسون على منصب السيناتور لمجلس الأمة
أرشيف

يتنافس خمسة مترشحين من ولاية غرداية للظفر بمنصب عضو مجلس الأمة، أياما قبل موعد إجراء انتخابات التجديد النصفي للمجلس المزمع عقدها يوم السبت 29 ديسمبر الجاري، وهذا بعد انتهاء عهدة 2012 – 2018 التي كان يشغل منصبها السيناتور محمد بن يونس.
وسيشتد التنافس بين خمسة مترشحين، ثلاثة منهم أحرار، واثنان حزبيان، مقارنة بـ 10 مترشحين في انتخاب التجديد النصفي لمجلس الأمة أواخر سنة 2015، وقد ترشح عن حزب جبهة التحرير الوطني بن خليفة لخضر، عضو بالمجلس الشعبي البلدي لبلدية زلفانة، فيما ترشح رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية زلفانة بن غشي عمر عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي، بينما ترشح رئيس لجنة التنمية المحلية والتجهيز والاستثمار والتشغيل بالمجلس الشعبي الولائي علواني صالح حرا عن مجلس الشيخ باعبد الرحمن الكرثي، بالإضافة إلى ترشح غزيل الطاهر رئيس لجنة الصحة والنظافة وحماية البيئة بالمجلس الشعبي الولائي حرا، رغم نضاله في حزب جبهة المستقبل، إلى جانب ترشح ايعيش عثمان عضو في المجلس الشعبي الولائي حرا بالرغم من نضاله في الجبهة الوطنية الجزائرية.
يحاول المترشحون الخمسة إقناع 260 مسجل أو منتخب في المجالس المحلية، من أجل جمع أكبر عدد من الأصوات للظفر بالمنصب، وتشير مصادر موثوقة إلى إعلان بعض المترشحين لإغراءات مالية مقابل صوت قدر بـ 40 مليون سنتيم. فيما يبرز بعض المترشحين إنجازاته ومشاريعه التي حققها خلال عهدته الانتخابية في المجالس المحلية، كما يستغل البعض الآخر المصالح المشتركة للإجماع على مرشح واحد.
تجدر الإشارة إلى أن انتخاب السينا سنة 2015 شارك فيه 246 منتخب من مجموع 260 مسجل، وقد بلغ عدد الأصوات المعبر عنها 232 صوت، فنال السيناتور الحالي بوبطيمة محمد عن حزب الأفلان أكبر عدد من الأصوات قدر بـ 71 صوتا، بفارق 04 أصوات عن بن غشي عمر المترشح باسم حزب الأفانا، فهل سيفوز هذا الأخير في هذا الاستحقاق؟ علما أن الأرندي حاز المركز الرابع المرة الأخيرة بـ 17 صوتا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!