الإثنين 28 ماي 2018 م, الموافق لـ 12 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 00:15
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
الأرشيف

كشفت وزيرة البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال والاقتصاد الرقمي هدى إيمان فرعون عن عزم بريد الجزائر لاقتناء 50 ألف جهاز للدفع الإلكتروني خلال الأشهر المقبلة، لغرض تعميم عملية الدفع الإلكتروني وإشراك كافة التجار فيها.

وأعلنت الوزيرة هدى فرعون الأربعاء، خلال استضافتها في برنامج ضيف التحرير للقناة الإذاعية الثالثة، عن مشروع للقطاع لتعميم الدفع الإلكتروني وتجسيده في أرض الواقع قريبا، وهذا من خلال نشر شبكة واسعة لهذا النوع من الدفع، حيث ستقوم مؤسسة بريد الجزائر باقتناء 50ألف جهاز للدفع الإلكتروني لإشراك التجار في إنجاح هذا المسعى، فضلا عن الشروع  في توزيع بطاقة الدفع الإلكتروني، فيما سيشرع في تنصيب هذه الأجهزة في المحلات التجارية خلال الـ3أشهر القادمة على أن تعمم العملية شيئا فشيئا.

وفي سياق متصل، أكدت  المسؤولة الأولى عن القطاع، أهمية تشجيع الاقتصاد الرقمي وتطويره، وهذا عن طريق إحاطته بالعديد من النصوص القانونية التي تمكن من تقنين كل النشاطات والمعاملات المرتبطة بالرقمنة، لتعتبر الوزيرة أن الاقتصاد الرقمي مرتبط ارتباط وثيقا بالتطور التكنولوجي المتسارع لقطاع الاتصالات، وهو ما يحتم -حسبها – وضع الأطر التشريعية اللازمة على غرار قانون التجارة الإلكترونية، لحماية لحقوق المواطنين من كل أشكال التحايل الرقمي.

وقالت الوزيرة بخصوص التجارة الالكترونية عبر شبكة الانترنيت، إنه لا يوجد أي نص قانوني لمنع البيع والشراء عبر الإنترنيت، ولكن هناك فراغ قانوني يخص التجارة الإلكترونية في الجزائر، بالإضافة على نقص مستوى الثقة الإلكترونية التي يفترض -تضيف الوزيرة- العمل على  تطويرها، كما ينبغي حث  التجار على الانخراط في هذا النظام الجديد من المعاملات والذي هو أساس الاقتصاد الرقمي في المستقبل. 

مقالات ذات صلة

  • خلال الأربعة أشهر الأولى من 2018

    848 مليون دولار.. واردات هياكل السيارات الجزائرية

    ارتفعت واردات هياكل السيارات الموجهة لمصانع التركيب، خلال الأربعة أشهر الأولى من السنة الجارية، إلى أكثر من 848 مليون دولار. وحسب حصيلة مصالح الجمارك، فإنّ تكاليف…

    • 2846
    • 13
  • تتعلق بمنحة التقاعد التكميلي "PCR"

    مخلفات مالية لـ 31 ألف متقاعد مطلع الأسبوع المقبل

    يستفيد نحو 22 ألف متقاعد من الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك مطلع الأسبوع المقبل من مخلفات مالية بشهرين تتعلق بمنحة التقاعد التكميلي عرفت تأخرا منذ 2015،…

    • 9413
    • 1
15 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • zouaoui

    والله مافيك الامان ياالوزيرة ,الانترنت 4Gتاع 1000دج رجعتها 3500دج ,العقد مايقولش كماهاك

  • kader

    si nul, hier je voulez essaie de charger mon téléphone credt de 200 da sur ooreddo avec ma carte CIB, vous savez combient ils me pris pour le TVA? 160 DA, c'est du vole pur, allah latrabahoum..

  • يوسف

    اظن ان تونس العاصمة وحدها فيها اكثر من 50 الف جهاز دفع.
    باختصار, نحن متخلفون جدا لا اقول امام امريكا واليابان
    بل امام تونس والامارات وغيرها من دول العالم الثالث.

  • عمر

    جهاز للدفع الإلكتروني….. واين هي البطاقات التي طال انتضارها الاشهر

  • samirdjenane

    في وسط أكبر خامس مدينة جزائرية طلب خط هاتف ثابت يقابل بالرفض لعدم وجود خطوط جديدة والوزيرة تتحدث عن الاقتصاد الرقمي والبيع والشراء عبر الانترنت وزراء من الفضاء بل من الواقع الافتراضي وليس من الحقيقة المرة

  • 0

    موقع طلب البطاقة لا يعمل ….وهم يشرعون في شراء اجهزة الدفع …..انشاء الله ميسرالهاش كيما بطاقة “حرية”

  • 0

    حينما تريد استعباد البشر خاصة الكادحين منهم اصنع لهم بطاقة و اجعلهم من المستهلكين لكي تنخر قواهم في العمل طوال حياتهم و تنعش ارباب المصانع بتجهيزاتهم التي تهترء في مدة قصيرة

  • 0

    “لغرض تعميم عملية الدفع الإلكتروني وإشراك كافة التجار فيها” ! لماذا “كافة التجار ” ؟ من حرية التاجر اقتناء جهاز الدفع الالكتروني أو رفضه. هذا من الحرية الشخصية، واش دخلكم في التجار ؟ خاصة وأن نسبة مما يدفعه الزبون للتاجر تصب مباشرة في جيوب البنوك تحت حجة “الخدمات”

  • 0

    صحح معلوماتك الإمارات متطورة جدا في مجال التكنولجيات الحديثة
    و في بعض المجالات تتفوق على دول اوروبية
    اما الدفع الإلكتروني فقد اصبح شيء من الماضي حيث تحولت الإمارات منذ 5 سنوات إلى طرق جديدة للدفع لا تعتمد على البطاقات البنكية بل تعتمد على الهواتف الذكية و الملامسة و بصمة الإصبع و العين و قبل 2020 وعدت حكومة دبي الذكية بالوصول إلى 0 معاملة ورقية و إمكانية الإستغناء كليا على الأوراق النقدية أما الدفع الإلكتروني فهو متوفر في دبي منذ اواخر الثماننيات !!

  • بشير

    ما رأيكم عندما يكون شخصا يشتري شيئا ما بالبطاقة مثلا بقيمة 1.000.00 دج و يبقى ينتظر عشرة دقائق حتى يرجع له التاجر بطاقته و هذا طبعا لرداءة الانترنات و قوة التدفق و هذه العملية ستكون مع كل الزبائن و عندما نحسب الوقت من خمسة الى عشرة دقائق أكثر أو أقل فكم يساوي الوقت في اليوم أو بالاحرى و هو الأهم كم زبون سيشتري حاجياته من عند التاجر سيكون العدد قليل طبعا و عندها يصبح هذا التاجر لا يتحصل على الارباح التي كان يحصل عليها و عندها سيكفر بهذه التكنولوجيا . كان الاحرى أولا تحسين خدمات الانترنات.

  • غريب الديار

    وزارة بحدها وحديدها وخبرائها يهزمها الفيسبوك فتحجبه نهارا لكي ال تنقل ” السيجيات ” ماذا ننتظر منها أما كان يكفي لكل مؤسسة يجري فيها الامتحان جهاز تشويش ويكفون شرهم .. ولكن قالها عاشور العاشر .. أنا سلطان وما عنديش الباك وحتى الجينرال ..ومول الحمار هو الوحيد الفاهم فالمملكة .. وأجمل عبارة …أمشي يا الفاهم ….

  • miloud

    المتمعن في الأسلاك الهاتفية في الأحياء ، التي نفضل عليها شلكة العنكبوت من حيث التنظيم . وعلب تجميع وتوصيل زبائن الهاف الثابت المتدلية . وضعف التدفق – الشيخ النوي – يسميه الحنش يدور … طبعا هدى فرعون لا أظن أن لديها 512 أو m1 أو m2 … سواء في مكتبها أو في بيتها . لذا فهي لا تشعر بالنقص .

  • 0

    الوزيره تكثر تصريحاتها الاعلاميه للتغطيه على فضيحتها بقطع الانترنت عن بلد باكمله بسبب الباك !!
    في بلد يحترم المسؤول نفسه عليها تقديم استقالتها لانها تسرق كل الشعب عندما لا توفر خدمه دفع الناس ثمنها

  • 0

    هذه البطاقة تاتي علي الراتب قبل الاستعمال من كثرة الاتاوات و بصراحة انا لا اري جدوى فيها هي فقط ترفع من مردودية مستخدمي اتصالات الجزائر.

  • موح دادي

    العمليات عن طريقة البطاقة الذهبية مجانية عليك بقرائة شروط الإستخدام