الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 15 محرم 1440 هـ آخر تحديث 21:30
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

بقلمآسيا جعفر

6 علامات تدل على الصديقة المزيفة

  • ---
  • 11
ح.م

الصداقة هي تلك العلاقة الوطيدة التي تجمعك بنفس مؤمنة تحمل أخلاقا حميدة تعينك على مشاكل الحياة وحزنها أولا – فالصديق وقت الضيق – كما تسعد لفرحك ونجاحك ثانيا، لكن في زمن الماديات أصبح من النادر تكوين علاقات صداقة طاهرة لا تشوبها المصالح بجميع أنواعها، لذلك إن حصل وكانت بداية موفقة لصداقة جديدة فاحرصي سيدتي على اختبار هذه الشخصية قبل أن تقع ضحية الزيف والمظاهر الكاذبة، فالتقليل من حيز صداقاتك دليل على النضج وبداية حياة اجتماعية محترفة.

إليك إذا صفات تدل على شخصيات عليك تفاديها قدر الإمكان لربح راحتك النفسية:

1- العلاقات المبنية على شروط

كأن تتقرب لك إحداهن لشرط معين فيك كالمنصب الهام، المال الوفير، الذكاء، النشاط والتفاني في العمل للاعتماد عليك دائما في انجاز مهامها….الخ وإن ألقيت نظرة على صديقاتها وجدتهن مختلفات فهي تختارهن بعناية لقضاء حاجاتها فإن فقدتِ ذلك الشرط، تُعرِض عنك وتتفاداك، فاعلمي أخية أن الصداقة المبنية على الماديات والشروط علاقة سامة.

2- صديقتك تغير من تعاملها معك أثناء تواجد بعض الأشخاص؟

علامة أخرى تدل على الصداقة الكاذبة وهي معاملتها لك بشكل مخالف على أساس المحيطين بكما، فإن كنتما لوحدكما تعاملك بلطف وود حيث تفتحين لها قلبك بحسن نية، لكــن ما إن تكونان محاطان ببعض الأشخاص (أصدقاء، أقارب، زملاء العمل، أساتذة، مدراء، أو حتى غرباء) تغير من تعاملها أمامهم مبتعدة عنك حيث تتركك لوحدك في المناسبات أو الحفلات، تخالفك أمام الناس في أمور دائما ما كنتما على اتفاق عليها، مستخفة بك، مذلة لك، تحاول على قدر الإمكان تصغير حجمك، ملقية عليهم مواقف محرجة حصلت لك بغرض إضحاكهم أو بعض الصفات السلبية التي تتصفين بها، متهكمة على أمور شخصية تخصك، قد يصل بها الأمر للتقليل من حجمك وحجم معتقداتك مظهرة بذكاء محاسنها، ايجابياتها مواهبها أو حتى إنجازاتها خالقة الفارق الواضح بينكما لتكون هي الأفضل في أعين الحاضريــن. هذه لا تعتبر صداقة على الإطلاق عليك إنهاؤها فهي أقرب للعداوة أكثر.

3- المتلاعبات

ستحاول هذه النساء مهاجمتك بشتى الطرق حتى عن طريق المزاج الجارح، ستوسوس لك محاولة تغيير نظرتك للأشياء لتجعلك تشكين في شخصيتك، هدفها أن تكون دائما مسيطرة على العلاقة بفرض نفسها وآرائها ونظرتها ودائما ما تردد “أنت مخطئة” حتى على أتفه الأمور.
تقول الطبيبة أماندا ستيمن: “مثل جميع الأشخاص السامين، يفتقر المتلاعبون إلى الثقة في أنفسهم، فهم فعالون للغاية في الحصول على ما يريدونه ولكنهم مدمرون في علاقاتهم” وتضيف “يمكنهم أن يكذبوا وينكروا قيامهم لبعض الأمور حتى لو كان هناك دليل صارخ يكشف خطأهم، فهم يتعمدون تضليلك ويجعلونك تعتقد أن المشكلة فيك، ويصل بهم الأمر لتحريض محيطك عليك، مستعطفينهم بأكذوباتهم لنيل سند يقف معهم ضدك”.

4- هل تحاول جاهدة معرفة كل شيء عنك بطرح أسئلة محرجة؟

قد تغتنم بعض النساء رابط الصداقة لحشر أنفسهن في ما لا يعنيهن، كطرح أسئلة جد شخصية أو محرجة لك للوصول إلى أعماقك وكشف أسرارك حتى وإن لم تريد البوح بها، كمعرفة المشاكل العائلية التي تحدث أحيانا بين الأب والأم أو حتى الأخوة والأخوات، بعض الأمراض التي قد تعانين منها سرا، علاقتك مع خطيبك أو زوجك، فالأسرار موطنها القلب تـُكتم فيه إلى الأبد، هذا إن أردت صيانة نفسك ووقايتها شر مرضى النفوس، فلا تمنحي مفتاح قلبك لأحد حتى لا يخيب ظنك وتندميــن، فاحذري من الزمان لأنه يغير الإنسان.

5- هل هي طفولية عنيدة ومدللة؟

كأي علاقة، الصداقة مد وعطاء وجب أن تكون متزنة مبنية على التفاهم، لا يمكن أن يتفق الأصدقاء على كل شيء (الأذواق والتفكير ووجهات النظر) بل الاختلاف هو من يصنع التكامل لكن لما يكون الاختلاف طفيفا في أمور ثانوية وليست أساسية.
إن كنت دائما الطرف الذي يسمح من حقه في كل الأمور حتى أبسطها، فإن عاندت صديقتك قبلت وإن كانت على خطأ تغافلت حتى لا تتصادم الآراء وينشب صراع، دائما ما تستقبلين طلباتها بصدر رحب وتساعدينها في أمورها وأعمالها، لكن إن واجهتها مرة فقط أو رفضت لها أمرا وأردت إثبات نفسك ورأيك، تشرع في الغضب والعناد، لأنها اعتادت أن يقال لها نعم في كل شيء، إنها محقة، إنها على صواب وذلك من فرط الدلال. مثل هذه العلاقات ستتعبك نفسيا وجسديا ولن تجني منها راحة البال، لذلك حاولي أن تختاري صديقة تحافظ معك على شعرة معاوية حتى لا تُقطع.

6- الأنانية التي لا تنصت إليك وقت الحاجة

في أحزانها وكآبتها دائما ما تأتيك باكية بعد مدة طويلة من الانقطاع، فأنت منفذها وقت الضيق فقط، تنتظر منك أن تساعديها في تخطي هذه الفترة العصيبة بالإنصات لها أو حتى في تحفيزها للمضي قدما في مشاريعها الشخصية، وعند انتهاء المشاكل تنساك مبتعدة عنك، هي تحتاجك كمحفز مؤقت لا غير. لما تجتمع مشاكل الحياة على ظهرك محتاجة إلى سند نفسي يسمعك لن تعيرك اهتماما ستكون منشغلة بأفراحها، مشاريعها وإنجازاتها فليس لها الوقت لتشاركك حزنك، بل تزيد الطين بلة بإخبارك عن أحوالها الممتازة في العمل وعلى الصعيد الشخصي غير مكترثة بمشاعرك، فاعلمي سيدتي أن الصداقة تُبرهن بالمواقف فإن لم تكن حاضرة مواسية لك أيام المحن فهي لن تستحق أن تسعد معك أيام الفرح.
الصديقة الحقيقية ستبقى معك حين تظهر نتائج رسوبك في الدراسة، إذا تم رفضك من العمل الذي طلبت، إذا تزوجت من الشخص الخطأ أو تطلقت بعد سنين، سيستمر الأصدقاء الحقيقيون في دعمك أيام صحتك ومرضك لا الحكم عليك وتحطيمك.
عمر الصداقة التي تقدر بالسنين ليس دليلا على صلابتها ولا على سلامتها بل المواقف الإنسانية في الأوقات العصيبة غربال تجعلك تفرقيــن بين الخبيث والطيب، فاختاري يا بنت حواء الصديقة الصدوقة التي تصونك لا التي تخونك.

https://goo.gl/MLM8cp
الزيف الصداقة الكذب
11 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • **عبدو**

    1- كيف تصنع(تصنعين) صداقات جيدة و جميلة؟،
    -عدم السخرية و الاهانة لأي كان او كانت قال الله تعالى:{يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيراً منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون}
    – قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تحاسدوا ، ولا تناجشوا ، ولا تباغضوا ، ولا تدابروا ، ولا يبع بعضكم على بيع بعض ، وكونوا عباد الله إخوانا ، المسلم أخو المسلم ، لا يظلمه ، ولا يخذله ، ولا يكذبه ، ولا يحقره ، التقوى هاهنا – ويشير إلى صدره ثلاث مرات – بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم ، كل

  • **عبدو**

    2-
    لا يظلمه ، ولا يخذله ، ولا يكذبه ، ولا يحقره ، التقوى هاهنا – ويشير إلى صدره ثلاث مرات – بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم ، كل المسلم على المسلم حرام : دمه وماله وعرضه} رواه مسلم
    — ترك التكبّر و الاستعلاء قال الله تعالى:{و لا تصعر خدك للناس و لا تمش في الأرض مرحا إن الله لا يحب كل مختال فخور و اقصد في مشيك و اغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير }
    – التعاون و التكاتف سواء في طلب العلم او في تقديم المساعدة …الخ لأن من شأن ذلك ان يتعلم الجميع من بعضهم البعض فقد تتوافر معلومات و طرق و امكانيات عند كل واحد منهم و هكذا يكسب الجميع ، قال الله تعالى:{وتعاونوا على البر والتقوى}

  • **عبدو**

    3- نهى الله تعالى عن التعاون على الظلم و الاعتداء بالقول و الفعل على اي كان سواء لعرقه او جنسه او مكانته او لونه او عيبه ( عيب خلقي ،او بدانته او نحفه …) فقال:{ ولا تعاونوا على الإثم والعدوان واتقوا الله إن الله شديد العقاب } ، فهؤلاء قد يوجد عنهم النفع اكثر وقت الحاجة او الضعف او المصيبة …الخ
    – تبادل النصيحة و بطبيعة الحال في الامور و الافعال الصالحة التي امر بها الاسلام قال الله تعالى :{والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر }
    – اكثر الاصحاب هم من الجيران عن أَبي هريرة : أَن النَّبيَّ ﷺ قَالَ: واللَّهِ لا يُؤْمِنُ،

  • **عبدو**

    4-
    عن أَبي هريرة : أَن النَّبيَّ ﷺ قَالَ: واللَّهِ لا يُؤْمِنُ، واللَّهِ لا يُؤْمِنُ، واللَّهِ لا يُؤْمِنُ، قِيلَ: مَنْ يا رسولَ اللَّهِ؟ قَالَ: الَّذي لا يأْمنُ جارُهُ بَوَائِقَهُ} وقال ايضا مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ، ثَلاَثَ مِرَات، مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُحْسِنْ إِلَى جَارِهِ، مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَسْكُتْ}
    — قال صلى الله عليه وسلم : ( الغيبة ذكرك أخاك بما يكره قيل : أفرأيت إن كان في أخي ما أقول ؟ قال : إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته ، وإن لم يكن فقد بهته )

  • **عبدو**

    5-
    و قال الله تعالى :{يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيراً من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسّسوا ولا يغتب بعضكم بعضاً أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتاً فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم}
    –قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:{ لا يحلّ لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث ليالٍ، يلتقيان فيعرض هذا،ويعرض هذا،وخيرهما الذي يبدأ بالسلام}.و بطبيعة الحال تغيير التصرفات و الاسباب التي ادت الى التهاجر و الانتهاء عنها ان كانت منهيا عنه في الاسلام
    –قال الله تعالى :{إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا} اي ان من اودع عنده

  • **عبدو**

    6- اي ان من اودعت و تركت عنده امانة فليردها الى صاحبها مهما كانت سواء كانت مالا او غير ذلك ،مع ترك الغدر و الخيانة و الغش لأن ذلك قد يذهب بخير كثير و مستمر في المستقبل .. كأن تستطيع ايجاد العمل في اي مكان ابتداء من منطقتك،و الحصول على المساعدة وقت الحاجة ، و المعونة ،و بطبيعة الحال الامن على نفسك
    — قال الله تعالى:{قال تعالى:{وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ}
    – ان للبيوت

  • **عبدو**

    7— ان للبيوت حرمة ، لا ينبغي ان يتعداها احد قال الله تعالى:{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّىٰ تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَىٰ أَهْلِهَا ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ(27)فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَدًا فَلَا تَدْخُلُوهَا حَتَّىٰ يُؤْذَنَ لَكُمْ ۖ وَإِن قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا ۖ هُوَ أَزْكَىٰ لَكُمْ ۚ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ(28)لَّيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ مَسْكُونَةٍ فِيهَا مَتَاعٌ لَّكُمْ ۚ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا تَكْتُمُونَ} فليست

  • **عبدو**

    8- فليست الصداقة معناها ان يصير بيت او غرفة او منزل الصديق كمنزلك تدخل و تخرج متى تشاء قلّ شأنه او علا او طالت الصداقة …الخ فهذا التصرف حرام و ازعاج ، و طاعة الله اولى ، فقد يكون الصديق في مزاج لا يسمح له باستقبالك يغيب معه الاستئناس
    — كما ربط رسول الله صلى الله عليه وسلم خُلق الأُلفَة بالإيمان فقال :{ المؤمن يألف ويؤلف ولا خير فيمن لا يألف ولا يؤلف ، وخير الناس أنفعهم للناس } وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا وخياركم خياركم لنسائهم}

  • **عبدو**

    9- اردت من خلال هذا كله ان ابين انه ما من شخص الا و توجد فيه عيوب و نقائص بسبب عدم المعرفة بالدين او غير ذلك فقد يصحّح هذه العيوب و يوجه جهوده الى الخير عن طريق النصيحة او العفو و المسامحة (فهناك اشخاص قد يفارقونك لخطإ بسيط و لا يتركون مجالا لتدرك خطأك او تصحيحه !!!) و التعاون حين تسأل أحدهم سؤالا يرد عليك بكلمة “حلاّب” (عجبا لأناس) مع انه ينسى أنه قد يحتاج اليك ذات يوم و لا يدري يومها كيف لأنه اساء التصرف.

  • كوكوشنال

    اريد ان اعلق على هذه النقطة فقط العلاقات المبنية على شروط اذا وجدت نفسك تريد الكلام وكان الدافع الحصول على تقدير الحاضرين او التقرب لاصحاب النفوذ فأعلم انك فاشل عاجلا او اجلا والفشل في حد ذاته ليس وصمة عار يهرب منه الشخص فلا يوجد شخص على وجه الارض لم يمر بتجارب فاشلة المشكلة انني مصابة بمرض خطير ومعدي اسمه التوحد ولا اريد ان اشفى منه

  • الصداقة الحقيقية

    الصداقة شيء رائع خصوصا تلك التي تجمع بين الصديقات الحقيقيات في ايام الدراسة والحياة الاجتماعية ولكن احيانا الذي يكثر من الاصحاب والاصدقاء يبقى بلا صاحب كما يقولون او بمعنى اخر كلما كان الانسان اكثر اجتماعية كان اقل عبقرية واكثر ابتذالا وفشل صديقين لا يعني ابدا فشل علاقة الصداقة

close
close