-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
عيادات الأسنان تفتح ليلا لتلبية الطلبات المتزايد للعرائس

60 مليونا من أجل ابتسامة هوليودية في الأعراس

كريمة خلاص
  • 3998
  • 3
60 مليونا من أجل ابتسامة هوليودية في الأعراس
أرشيف

استحدثت بعض عيادات طب وجراحة الأسنان الخدمة الليلية لزبائنها لاستيعاب وتلبية العدد الكبير منهم الذين باتت لا تكفيهم ساعات الدوام العادية من الثامنة إلى الخامسة مساء.
وتفتح بعض عيادات طب وجراحة الأسنان بالعاصمة وبومرداس أبوابها إلى غاية العاشرة ليلا تقريبا وهو ما ابتهج له العديد من المرضى المترددين عليها من الموظفين والعاملين الذين أخروا كثيرا علاجاتهم بسبب عدم قدرتهم على التغيب والتأخر المتكرر، لاسيما وأن هذا النوع من العلاجات يتطلب استمرارية ومداومة تمتد إلى أشهر عديدة.
وكشف لنا عدد من أطباء الأسنان عن إقبال متزايد خلال موسم الصيف للمقبلين على الزواج، لاسيما العرائس وبدرجة أقل العرسان، وهو ما جعلهم يعملون في ضغط رهيب بسبب الارتباط الشديد بمواعيد العرس وكثرة العلاجات الممكنة.
وحسب ما أوضحه المختص في جراحة الأسنان “حمزة. ع” ببلدية الشراقة فإن أغلب الطلبات بعيدا عن علاج التسوس تكمن في الحصول على ابتسامات هوليود او ما يعرف لدى هؤلاء بـ”هوليود سمايل”، حيث تسعى الفتيات إلى تحقيق بياض ناصع للأسنان وتصفيف متناسق لها، غير أن الغريب يقول محدثنا هو طلب مثل هذا الأمر بالنسبة لمن يتمتعن بأسنان جيدة لا تستدعي الضرورة إلى إعادة بنائها.
ويضيف حمزة أن التدخل الطبي له ضوابطه وان تجميل الأسنان لا يكون على حساب صحتها وهو ما ننصح به، ونوضح له عواقب فقدان سن حي وجيد مقابل الحصول على بياض ناصع وابتسامة هوليودية، غير أن الأمر لا يروقهم كما قال في معظم الأحيان ويصرون على قرارهم.
من جهتها أكدت مختصة الأسنان “أ. مريم” بدرارية أنها قامت في عديد المرات بتركيب أسنان لفتيات في سن الزهور لا يتعدى عمرهن الخامسة والعشرين عاما، وهو ما اضطرها إلى الرفض في البداية إلى أن طلبت حضور أهلها لتوضيح الأمر لهم وأهمية المحافظة على الأسنان الأصلية، غير أنّ رأي الأولياء صب أيضا لصالح بنتهم فما كان منها إلا القيام بالأمر.
وعددت المختصة في حديثها حالات كثيرة لعرائس حضرن إليها للحصول على ابتسامة سحرية في ليلة زفافهن.
وتكلّف الابتسامة الهوليودية ما بين 40 مليون سنتيم إلى 60 مليونا، حسب نوع المادة المستعملة في تركيب الأسنان إذا كانت “سيرامو سيراميك” أو “الزيركون” الذي يعتبر الأغلى في المواد المستعملة، وفق الأسعار التي قدّمتها لنا مختلف تلك العيادات، في حين تتراوح أسعار تبييض الأسنان بين 20 ألف دج و15 ألف دج وهو ما يطلب عادة من قبل الفتيات المراهقات والجامعيات وبعض العرائس اللواتي يتمتعن بأسنان جيدة وجميلة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • الشيخ عقبة

    تحيا النظافة ، أنموت اعلى النظافة في كل شيء ( خاصة المخ والمعاملة ) ماشي غير في لا فصاد ..

  • SITAHAR

    JUST WASTE OF MONEY WELLAH,AFTER THAT DIVORCE

  • تحيا الرايب

    تحيا الدونتيفريس