-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
مكافحة "السكوار" والنشاطات الموازية.. وتسهيلات بالبنوك والضرائب

7 إجراءات لامتصاص 60 مليار دولار من السوق السوداء!

إ.ك
  • 47261
  • 2
7 إجراءات لامتصاص 60 مليار دولار من السوق السوداء!
أرشيف

تحضر الحكومة لإقرار 7 إجراءات جديدة، لاستقطاب مبلغ 60 مليار دولار متداول في السوق الموازية، من خلال غلق النقاط السوداء لتصريف العملة الصعبة ـ سوق السكوار ـ ومكافحة التجارة الموازية لمختلف المواد، ومنح تسهيلات لفاتحي الحسابات البنكية بالمؤسسات المصرفية وتوسيع الخدمات المالية الإسلامية، والتي تسبب غيابها في نفور عدد كبير من المواطنين من البنوك، وإعادة إحصاء دافعي الضريبة وتقديم بيانات مفصلة عن زبائن البنوك، وتحديد القطاعات ذات المخاطر والممارسات التي تشجع تطور القطاع غير الرسمي.

يقترح مخطط عمل الحكومة من اجل تنفيذ برنامج رئيس الجمهورية الذي سيعرض قريبا على البرلمان بعد المصادقة عليه خلال مجلس الوزراء الأخير، جملة من التدابير والآليات التي من شأنها تعزيز اندماج القطاع الموازي ضمن القنوات الرئيسية من اجل الحد من آثاره السلبية على الاقتصاد الوطني.

وحسب وثيقة مخطط عمل الحكومة، تشمل هذه التدابير استحداث الأدوات الضرورية لتقييم نطاق الأنشطة غير الرسمية في القطاع الاقتصادي وإحصاء دافعي الضريبة المحتملين ومن ثمة تقييم الخسائر الجبائية المترتبة عن هذه الأنشطة.

وفي هذا الإطار، تعتزم الحكومة اتخاذ تدابير الإدماج والتحفيز والرقابة الكفيلة بالمساعدة على تحويل النشاط الموازي نحو القطاع الرسمي واسترجاع الأرصدة الموجودة في السوق الموازية وإدماجها ضمن القنوات الرسمية.

ويقترح مخطط عمل الحكومة في نفس السياق وضع آليات ملائمة للتسويق ـ أي حرية البيع من خلال الجمعيات المتخصصة وغيرها ـ واستحداث الوضع القانوني للمقاول الذاتي ودعم تشغيل الشباب وإنشاء المؤسسات المصغرة وتشجيع نشاطات الصناعة التقليدية والفنية.

كما يتضمن أيضا تعزيز نشاطات الاتصال من اجل تعميم حقوق وضمانات دافعي الضرائب واتخاذ تدابير المرافقة وترتيبات التسهيل في مجال دفع الضرائب، فضلا عن تحديد القطاعات ذات المخاطر والممارسات التي تشجع تطور القطاع غير الرسمي.

بالإضافة إلى هذا، يقترح مخطط عمل الحكومة تعزيز الرقابة من خلال الاستعانة بأحسن المناهج والأدوات الخاصة بجمع المعلومات الجبائية ودعمها وتوزيعها واستغلالها مع وضع أدوات التنسيق والتشاور والرقابة المختلطة على المستويين المحلي والمركزي ممثلة في الجمارك، المصالح التجارية، الضمان الاجتماعي، لاسيما من خلال وضع واجهة التعامل تسمح بتناسق قواعد البيانات وتعزيز الضمانات الممنوحة لدافعي الضريبة الخاضعين للرقابة.

ومن بين جملة التدابير الأخرى، يقترح مخطط عمل الحكومة مواصلة تبسيط إجراءات الحصول على السجل التجاري وتخصيص فضاءات مؤطرة للنشاطات التي كانت تمارس سابقا في القطاع غير الرسمي على غرار الشراء وإعادة البيع والصناعة التقليدية، فضلا عن تعزيز دور المؤسسات الناشئة كأداة للإشراف المالي من خلال الدفع الالكتروني والتجارة الالكترونية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • المقروط

    هذه الاجراءات قدام الفوط ولاّ من بعد ...

  • ملاح

    الحل في التهديد بتغيير الأوراق النقدية بمجرد تخويف وسنرى 50% منها ستدخل البنوك