-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
وزير الصحة يعترف بالمشكلة ويتعهد بالحلول:

70 بالمائة من مختصّي الأشعة يختارون القطاع الخاص

ب.بوجمعة
  • 318
  • 0
70 بالمائة من مختصّي الأشعة يختارون القطاع الخاص

اعترف وزير الصحة والسكان، البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد، بوجود مشكل الأطباء الأخصائيين في الأشعة على مستوى كل ولايات الوطن، بسبب توجه 70 بالمائة منهم في القطاع الخاص، بعد إتمام فترة الخدمة المدنية.

وقال بن بوزيد، على هامش زيارته الأربعاء إلى ولاية تيبازة، أين وضع حيز الخدمة بعض مشاريع القطاع، إن مصالح وزارته اتخذت إجراءات مستقبلية تخص أطباء الأشعة والتخدير والتوليد والإنعاش في مرحلة التكوين، وبالتنسيق مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي تقرر مضاعفة الأطباء المكونين إلى 3 أضعاف لتفادي النزيف في هذا التخصص.

وفيما يتعلق بمشغلي أجهزة الأشعة، أكد الوزير أن مصالحه الوزارية بصدد تكوين عدد كبير من هذه الفئة لتدعيم المراكز الاستشفائية، معربا عن تفاؤله بهذا الخصوص، بتواجد مساعدي التمريض والقابلات وأعوان التخدير ومشغلي أجهزة الأشعة على مستوى المستشفيات والعيادات بالنظر للأعداد الكبيرة التي يتم تكوينها .

وبخصوص سلم أجور قطاع الصحة، أوضح بن بوزيد أن قطاعه وكغيره من القطاعات سيمسه اعلان رئيس رئيس الجمهورية مؤخرا وهو ما  يسمح بعودة الأطباء واستقرارهم في القطاع العام، مؤكدا ان دائرته الوزارية تعمل على ملفات القانون الخاص لعمال القطاع وتحسين أجور موظفيه .

وابرز وزير الصحة أن استراتيجية إعطاء الأهمية للعيادات الصحية الجوارية، والتي وصفها بالقاعدة الأساسية، ستسمح بتقليص توافد المرضى على المستشفيات، مما يتيح للأطقم الطبية هناك العمل في أريحية.

  وفي معرض حديثه عن رقمنة قطاع الصحة، أوضح المتحدث أنه تم خلال هذا الأسبوع إرسال الاقتراح الخاص بالمدير العام، في انتظار تعيين المجلس الإداري والمجلس العلمي لتنطلق الوكالة في عملها، مشيدا بالأشواط التي قطعتها عديد المديريات الولائية والمؤسسات الاستشفائية في هذا المجال، لبلوغ  مرحلة صفر ورقة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!