الجمعة 21 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 11 محرم 1440 هـ آخر تحديث 22:41
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

أعرب أولياء تلاميذ متوسطة قرية الخلايفية التابعة اقليميا لبلدية خيرالدين شرقي مدينة مستغانم، عن مخاوفهم قبيل الدخول المدرسي كما هو الحال بالنسبة للطواقم الادارية والتربوية، حيال ظاهرة الاكتظاظ الذي تعانيه ذات المؤسسة التربوية، من خلال تواجد 900 متمدرس، ناهيك عن محدودية الهياكل والمرافق التي تتوفر عليها المتوسطة بمعدل 13 حجرة فقط.
وسجلت إدارة المتوسطة اتساعا في معدل الأفواج التربوية بما يتجاوز 22 فوجا، مما يجعل ظروف التمدرس والتسيير جد معقدة الأمر الذي يتنافى وشروط التمدرس الملائمة، حيث سيجبر المسيرون على اعتماد منطق الـ50 تلميذا في القسم البيداغوجي الواحد.
وفي ظل ظروف العمل الشاقة سيلجأ الطاقم الإداري إلى الاستنجاد بالمدرسة الابتدائية المجاورة لتوفير ما أمكن من القاعات الشاغرة لتغطية العجز، في ظرف يسجل فيه غياب الربط لها بشبكات الهاتف والانترنت مما يجعها خارج مجال التغطية في ظل متطلبات الرقمنة.
وحسب ما أكده أولياء التلاميذ،فإن هذه الوضعية العالقة التي لم تر الحل ،تهدد لا محال بدخول مدرسي مظطرب للغاية على مستوى مؤسسة تربوية تقع في محيط قروي ، حيث أصبح لزاما على السلطات الوصية التدخل لغرض إيجاد الحلول المناسبة، من خلال العمل على تسريع وتيرة الأشغال الجارية على مستوى مشروع متوسطة جديدة بمنطقة المرزوقة المجاورة، حيث تسير بها الأشغال بوتيرة متثاقلة للغاية، مما يرجح عدم إمكانية افتتاحها بداية الموسم الدراسي، إذ تبقى المقاولات المشرفة على الأشغال عاجزة عن التقيد بالمواعيد، وهو الأمر الذي يزيد من المخاوف ويفاقمها .
اولياء التلاميذ يناشدون السلطات المحلية والولائية التدخل لغرض تدعيم الأشغال وتسريعها بالوتيرة المناسبة حتى يتسنى تدشين ذات المرفق التروي ليرفع الغبن ويخفف الضغط والاكتظاظ عن المؤسسة الأولى، وحتى يخلق نوع من التوازن خدمة للقطاع وضمانا لاستقراره وديمومة الارتقاء به .
مديرة متوسطة الخلايفية أكدت لـ الشروق أن ظروف تسييرها، بات أمرا عسيرا للغاية في ظل الاكتظاظ الرهيب، وأن لا حل ممكن سوى افتتاح مشروع المتوسطة المجاورة من خلال تدارك التأخر المسجل لإحداث الانفراج الحقيقي لفائدة تلاميذ المنطقة وتوفير الظروف الملائمة لتمدرسهم.

https://goo.gl/BLp8so
الجزائر قرية الخلايفية مستغانم

مقالات ذات صلة

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • كوكو

    مساهل: هناك خلط كبير بين الإسلام وآفة الإرهاب! والأسوء قادم في بلد المسجد فيه أولى من المدارس والمستشفيات وهذا ما توصل الية مكتب سبر آراء الماني في إستبيانه حيث طرح سؤالين للجزائريين الأول : أتفضل بناء مسجد أم مدرسة أم مستشفى والثاني من الأهم : الوطن أو العقيدة فرد 80 ب 100 من الذين طرح عليهم السؤالين بالمسجد في السوال الاول والعقيدة في السؤال الثاني ? OU VA L’ALGERIE

close
close