زعيم جبهة الصحوة السلفية في الجزائر يدعو إلى إحراق كتب أدونيس

date 2013/12/15 views 7234 comments 12
author-picture

icon-writer الشروق أون لاين

دعا قائد جبهة الصحوة الحرة الإسلامية السلفية الجزائرية، عبد الفتاح زراوي حمداش، من سماهم "أهل السنة في العالم" إلى حرق كتب ورسائل وديوان الشاعر السوري أدونيس، بحجة "سبّه الصحابة وتعديه عليهم".

وقال حمداش، الأحد، في بيان تسلمت "الشروق أون لاين" نسخة منه، إن أدونيس دعا إلى "إحراق دمشق معاوية وحمص ابن الوليد رضي الله عنهما، وتجرأ على الفاتحين كصلاح الدين الأيوبي ودعا إلى إحراق درعا وأهلها أحفاد الفاتحين والأبطال نخوة وشامة العرب".

وأفاد صاحب البيان أن أدونيس دعا "نظام الأسد وإيران وحزب الله إلى إحراق مدن الشام دمشق وحمص ودرعا، لأنها مدن الصحابة خالد بن الوليد ومعاوية رضي الله عنهما ومدن الإسلام التي فتحها صلاح الدين الأيوبي رحمه الله، فاقرؤوا بأنفسكم يا معشر المسلمين ما كتب في الصحف يحرض على قتل أهل السنة وحرق مدن المسلمين لأنها مدن أهل الإسلام والسنة".

 

وذكر حمداش مقاطع من كتابات لأدونيس يقول فيها:

فلتحترق..

احترقي يا دمشق..أبي جهل ومعاوية و عهر يزيد

احترقي يا حلب.. إجرام صلاح الدين

احترقي يا حمص المكناة بإجرام ابن الوليد

احترقي يا درعا.. البداوة و الجهالة والثأر والضباع المناكيد..

لتحترق كل هذه الهياكل..

لو كانت من الطيبات ما أنتجت كل هذي الرزايا

  • print