هدية إلى الإعلام الجزائري في الذكرى الخامسة لميلاد أول قناة جزائرية خاصة

"الشروق" تُطلق أستوديو الإبداع والابتكار.. "والقادم أفضل"

date 2017/03/19 views 14371 comments 16
  • علي فضيل: الإنجاز سيعزز احترافية المجمّع ويكون في خدمة المشاهدين والشركاء والضيوف
author-picture

icon-writer التحرير/ حسان مرابط

احتفلت قنوات "الشروق" بمرور خمس سنوات على إطلاقها، الأحد، بتدشين أستوديو ضخم مجهز بأحدث التقنيات التكنولوجية، حيث أعطى الرئيس المدير العام لمجمع الشروق الأستاذ علي فضيل إشارة دخول الأستوديو حيز الخدمة بحضور رئيس سلطة الضبط للسمعي البصري، وعدد من الوجوه الإعلامية والسياسية.

الأستوديو الجديد يتوفر على شاشة عملاقة بأبعاد 6 أمتار على 3 أمتار، مفتوح على غرفة التحرير والأقسام بما يسهل عمل الصحفيين ويوفر الفعالية والسرعة التي يتطلبها مجال السمعي البصري. وتمكـّن طاولة الأستوديو التي تعمل وفق نظام دوراني، مقدمي النشرات الإخبارية والحصص والبرامج الخاصة، من تغيير الديكور دون تغيير المكان، مما يجعل الأستوديو مشكلا من 5 بلاتوهات مدمجة في بلاتو واحد، وهي تقنية حديثة العهد والاستعمال في التلفزيونات العربية.

الأستوديو أيضا مجهز بشبكة ربط خاصة بالتلفزيونات المحترفة، هي الأحدث من نوعها، تتيح سرعة تدفق عالية الجودة والمستوى في استقبال وإرسال المادة الخبرية، إلى جانب "نوردال" خاص هو الأحدث من نوعه.

وبالمناسبة، أشار المدير العام لمجمع "الشروق"، علي فضيل، على هامش تدشين الأستوديو، إلى أن هذا الإنجاز يأتي لتعزيز مكانة المجمّع الإعلامي وقد كلف المؤسسة استثمارا ضخما، لكنه سيعود في المستقبل بالفائدة على "الشروق" وطاقهما الذي يسعى دوما لتعزيز مكانته في ترسيخ ريادته واحترافيته في الساحة الإعلامية، خاصة وأن هذا الإنجاز قامت به أياد جزائرية وفي مدة زمنية قياسية. كما سيقدم هذا الصرح الإعلامي خدمة جديدة للمشاهدين الكرام وشركاء المجمع من معلنين وضيوف.

وقد عبر صحفيو "الشروق" عن سعادتهم وفخرهم بهذه الخطوة التي تمكنهم من اختصار الجهد والوقت في أداء مهمتهم على أكمل وجه، حيث يوفر الأستوديو الجديد بما يتوفر عليه من تقنيات ومساحة واسعة لطاقم العمل من تقنيين ومسؤولين وصحفيين، العمل في نفس المكان ويسهّل عليهم المهمة بطريقة مهنية واحترافية.

"الشروق" التي احتفلت الأحد بمرور خمس سنوات على إطلاق أول قناة جزائرية خاصة، تحت شعار "5 سنوات من الريادة.. والقادم أفضل"، تعد جمهورها بإنجازات أخرى مستقبلا ترسخ مكانتها في الساحة الإعلامية، في الداخل والخارج، كقناة رائدة وسباقة في إعطاء إشارة تعدد المشهد السمعي البصري في الجزائر.

 

الرئيس المدير العام لمجمع "الشروق".. علي فضيل:

تصميم جزائري مائة بالمائة و"الشروق" تعدكم بمفاجآت أخرى

قال الرئيس المدير العام لمجمع "الشروق" الأستاذ علي فضيل، "باسم كل عمال وموظفي وصحفي مجمع "الشروق"، أرحب بجميع الحاضرين في هذا الأستوديو الجديد الذي أنجزته الشروق منذ بداية من العام 2015، والحمد لله اليوم هذا الأستوديو المميز جاهز وعملياتي، وهذا الاستثمار كلّف القناة ميزانية كبيرة، لكن ما نفتخر ونعتز به أنّ هذا البلاطو الجديد جزائري التصميم مائة بالمائة وبأياد جزائرية من تقنيين أو مصمّمي هذا المشروع، وهذا ما يجعلنا نفتخر بالطاقات الجزائرية الشابة والحمد لله.

ارتأينا أن يكون الأستوديو مفتوحا "أوبن سبايس" على الصحفيين وهيئة التحرير ورؤساء الأقسام، بحيث يكون وراء مذيعي الأخبار خلفية هي قاعة التحرير (رئاسة وأقسام التحرير). وبالطبع مرحبا بالجميع وشكرا لكل من شاركنا تدشين هذا الأستوديو بمناسبة مرور 5 سنوات على إطلاق قناة  "الشروق تي في". ونعد الجمهور بمزيد من المفاجآت والمكاسب في السنوات القادمة".

 

رئيس سلطة ضبط السمعي البصري زواوري بن حمادي:

مكسب للإعلام والسمعي البصري في الجزائر

قال رئيس سلطة ضبط السمعي البصري، زواوري بن حمادي، لدى حضوره تدشين أستوديو "الشروق": "بودي أولا، أن أقول إنّه كصحفي أفخر وأعتز عندما أرى إعلاميا من جيلي يقدم عملا مميزا في وقت قياسي مثل تقديم إنجاز ضخم مثل هذا النوع، وكرئيس سلطة الضبط، أنا فخور بهذا الإنجاز الذي يعدّ مكسبا للإعلام بصفة عامة والسمعي البصري بصورة خاصة، وهذا مؤشر متين وإيجابي يعكس طريقة تسيير المجمع من قبل مديره السيد علي فضيل. وأتمنى النجاح للمجمع عامة.. المسيرة بدأت اليوم وأتمنى لها الدوام".

 

الإعلامية صورية بوعمامة:

أستوديو "الشروق" سيمنح الفرجة للمشاهد

قالت الإعلامية بالتلفزيون العمومي صورية بوعمامة: "..سايرت "مجمع الشروق" وقناة "الشروق" منذ أكثر من 5 سنوات، واليوم أقول بخصوص هذا الأستوديو الجديد إنّها خطوة عملاقة نحو الأمام، وهذا الاستثمار أكيد أنه لن يعود بالنتائج على "الشروق" كمجمع فقط ولكن على المشاهد، فبقدر تطور التلفزيون وبروز التلفزيونات الذكية بقدر ما تطور المشاهد الكريم، الذي لم يعد يكتفي بالأشياء الجامدة، وهذا الأستوديو سيمنح الفرجة للمشاهد وصوتا أجمل وصورة أروع وشوقا أقوى، فهنيئا للشروق وهنيئا لنا جميعا كإعلاميين..هذا فخر لنا، ويبقى السيد علي فضيل أستاذنا".

 

الإعلامي سليمان بخليلي:

"الشروق" قدّمت أسماء جديدة تسير بركب الإعلام إلى الأمام

قال الإعلامي سليمان بخليلي: "..أهنئ السادة المشاهدين والزملاء الصحفيين في قناة الشروق، كنت شاهدا على ميلاد هذا الصرح الكبير، الذي تفتخر به الساحة الإعلامية الجزائرية، ذلك أنّ "الشروق" بدأت تنمو كما ينمو الطفل الصغير إلى أن كبرت وصارت بهذا الحجم، واكبنا انطلاقة القناة منذ بدايتها الأولى وها هي اليوم تضع بصمتها أمام المشاهدين الجزائريين، لتضيف بذلك صرحا إعلاميا يحق للجزائريين الافتخار به، ومن خلاله اكتشف المشهد الإعلامي في بلادنا وجوها شابة جديدة، كتبت عنهم في الفايسبوك وقلت إنّ هذا الجيل لم نستطع نحن كجيل سابق تقديم ما قدموه، وحقيقة إذا كان للشروق فضل على الساحة الإعلامية ففضلها أنّها قدمت للمشاهد والساحة الإعلامية هذه الأسماء الجديدة التي تسير بركب الإعلام في الجزائر إلى الأمام، وكل عام والشروق بألف خير".

 

الإعلامي مراد بوطاجين:

قناة "الشروق" رائدة.. ولا خوف عليها

قال الإعلامي مراد بوطاجين: ".. نفتخر كإعلاميين بهذا الصرح لأننا عشنا مرحلة طويلة على مستوى التلفزيون الجزائري الذي يعدّ مدرسة وقدم الكثير، ونعيش اليوم مرحلة ثانية تتعلق بـهذا الانفتاح على مستوى القنوات من بينها قناة "الشروق" الرائدة، ومن خلال هذا الأستوديو وهذه الإنجازات أقول لا خوف على الإعلام الجزائري ولا على السمعي البصري والشروق وطاقمها الشاب".

 

الوزيرة السابقة نوارة جعفر:

إنجاز "الشروق" الجديد مفخرة للجزائر والإعلام الخاص

قالت الوزيرة السابقة نوارة جعفر: "أهنئ الشروق على ما قدمته خلال الخمس السنوات، حيث سعت لأن تمس الجمهور في مختلف مناطق الوطن، وهذا ما يميزها، إضافة إلى العنصر الشبابي والإبداع في مختلف المجالات، وهذا الصرح الكبير يعدّ مفخرة للجزائر والإعلام الخاص بصورة عامة وليس للشروق فقط، أتمنى للشروق المزيد من التقدم حتى تبرز على المستوى العربي والإفريقي والعالمي".

 

الإعلامي العربي زواق:

"الشروق" عوّدتنا على الجديد وكشفت عن أهم مشروع

أوضح الإعلامي العربي زواق، أن "الشروق" عودتنا على تقديم الجديد، وهذه المرّة كشفت عن أهمّ مشروع يسهل مهمة الصحفيين، وبالمناسبة أقول مبروك للجمهور الجزائري ولصحفيي المجمع ولكل الإعلاميين الجزائريين، إيمانا منّا بالتنافس الإيجابي والبناء الذي يطور الإعلام في بلادنا بأن تحذو باقي القنوات الجزائرية حذو "الشروق"، لذلك لا يمكن التطور إذا كان المنافس ضعيفا".

 

  • print