مياه وأطعمة ملوثة تكون وراء ظهوره

خمس إصابات مؤكدة بداء التيفوئيد ببرج بوعريريج

date 2017/07/13 views 3156 comments 0
author-picture

icon-writer عصام بن منية

أعلنت مصالح مديرية الصحة بولاية برج بوعريريج، الأربعاء، حالة استنفار قصوى، بعد أن كشفت النتائج المخبرية، عن تأكيد إصابة خمسة اشخاص تتراوح اعمارهم بين 18 سنة و46، بداء التيفوئيد المعدي والخطير ببلدية الحمادية.

وبحسب مدير الصحة بالولاية الدكتور سليم زقرار، فإن المصابين الخمسة قد تم التكفل بهم في المستشفى وتم اتخاذ كل التدابير اللازمة لمنع انتشار العدوى مع فتح تحقيق صحي لمعرفة أسباب ظهور هذا الداء، خاصة وأن الإصابات اختلفت من عائلة لأخرى بوجود مصاب من كل عائلة لخمسة عائلات تقيم بتراب بلدية الحمادية.

 وأضاف زقرار، أن التحقيقات الأولية التي باشرتها مصلحة الوقاية بالتنسيق مع اللجنة الولائية للوقاية من الأمراض المتنقلة عن طريق المياه، كشفت عن سلامة شبكة توزيع المياه بالبلدية، وهو ما يدفع إلى استبعادها من فرضية تسببها في إصابة الأشخاص الخمسة بهذا الداء الخطير، مع طرح جملة من الاحتمالات الأخرى، وفي مقدمتها احتمال تناول مياه الينابيع والنافورات العمومية والتي قد تكون سببا في الإصابة، بالإضافة إلى احتمال تناول المصابين لخضر وفواكه تكون قد سقيت  بالمياه القذرة، خاصة منها البطيخ والخس وحتى الخيار وغيرها من الخضروات الأخرى، التي يتم الاعتماد على سقيها من مياه الصرف الصحي. في انتظار ما ستسفر عنه نتائج التحقيقات الميدانية التي باشرتها مصالح مديرية الصحة بالولاية لتحديد منبع هذا الوباء، لمعالجته والتحكم فيه تفاديا لانتشار العدوى بين سكان البلدية، خاصة في ظلّ الارتفاع القياسي لدرجات الحرارة هذه الأيام.

  • print