طالبوا بافتتاح متوسطة بقرية تيافتي

أولياء يغلقون ابتدائية ويمنعون أبناءهم من الدراسة بإيليزي

date 2017/09/11 views 1169 comments 1
author-picture

icon-writer معتز روابح

في سابقة تعتبر الأولى من نوعها، قام أولياء قرية تيافتي التابعة لبلدية برج عمر إدريس شمال ولاية ايليزي، بغلق المدرسة الابتدائية الشهيد ديدوش مراد، للمطالبة بفتح اكمالية بالقرية.

وكانت "الشروق اليومي" قد تناولت هذا الموضوع قبيل الدخول المدرسي، أين حذر الأولياء مما قد يقدمون عليه في حال عدم أخذ مطلبهم على محمل الجد، وهو ما تم فعلا، حيث قاموا خلال أول أيام الدراسة، بغلق المدرسة، وتعليق لافتات على البوابة، مكتوبا عليها "لا للدراسة بدون متوسطة"، وكتابة عبارات أخرى على الجدران مثل "الشعب يريد متوسطة"، وغيرها من العبارات التي تطالب بفتح إكمالية أو ملحقة اكمالية على مستوى قرية تيافتي، فيما قامت أمهات بمنع أبنائهن وبناتهن من الالتحاق بمقاعد الدراسة، وذلك تعبيرا منهن عن رفضهن لهذه الحالة، حيث أكد أحد ممثلي قرية تيافتي في اتصال مع الشروق اليومي، بأن الأولياء والأمهات قد تضرروا كثيرا من ضياع مستقبل أولادهم، بالرغم من تفوق الكثير منهم على مستوى المدرسة الابتدائية، إلا أنه وبعد إرسال أولادهم إلى أقاربهم ببرج عمر إدريس أو أوهانت أو حتى إن امناس، فإنهم يكملون سنة أو سنتين على أقصى تقدير، ثم يتراجع مستواهم الدراسي كثيرا، وينتهي بهم الحال لمغادرة مقاعد الدراسة، وهم لا يزالون بالإكمالية، هذا بالنسبة للتلاميذ الذكور، أما بالنسبة للإناث، فالدراسة بالنسبة إليهن تتوقف عند المستوى الابتدائي فقط، وهذا ما وصفوه بالأمر غير المقبول، متسائلين إلى متى هذا الوضع، خاصة وأنهم في أمس الحاجة إلى تكوين إطارات من القرية، ليكون منها الممرض والمعلم والموظف، كما أن القرية في توسع مستمر، بحيث يصل عدد سكانها إلى أكثر من 600 نسمة، وهو ما اعتبره السكان حقا لهم، مطالبين بتحديد أجل لفتح الإكمالية، لا إطلاق وعود مفتوحة، ومثلما تطرقت إليه "الشروق" في عدد سابق، فإن شركة سوناطراك قدمت قاعات من البناء الجاهز للمساهمة في إنشاء هذه المتوسطة بشكل مؤقت فقط.

والي ايليزي، عيسى بولحية، وفي خضم زيارته التي تقوده إلى بلديات شمال الولاية، قام بزيارة القرية، أين أكد بأنه سيدرس إمكانية فتح متوسطة بالقرية، وذلك بعد التشاور مع مديرية التربية، وفيما يخص البناء الجاهز الذي قامت سوناطراك بمنحه، فقد أكد الوالي بأن هناك أوامر تمنع التدريس في مثل هذه القاعات الجاهزة، فيما أكد أحد نواب البرلمان المرافقين لوفد الوالي، بأنه سيتكفل شخصيا بالحصول على موافقة وزارة التربية، بخصوص فتح الإكمالية، وكذا موضوع التدريس بالقاعات الجاهزة التي قامت سوناطراك بمنحها.

  • print