التماس 10 سنوات سجنًا ضده بالعاصمة

هكذا أطاح الأمن بشابّ أخفى المخدرات في ملابس رضيعه!

date 2017/09/11 views 2060 comments 1
author-picture

icon-writer مريم. ز

التمس ممثل الحق العام بمحكمة الحراش في العاصمة، عقوبة الحبس النافذ لمدة 10 سنوات، في حق شاب يبلغ من العمر 33 سنة، بعد توقيفه من قبل مصالح الأمن وإيداعه رهن الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية، عن تهمة الحيازة بغرض الترويج للمخدرات، إثر بلاغ تقدمت به زوجته لدى مركز الشرطة ضده، وسلمتهم قطعة من الكيف المعالج، ضبطتها ملفوفة بملابس ابنها الرضيع داخل الخزانة، وبناء على ذلك تم نصب كمين للمتهم بضواحي سيدي رزين في براقي وتوقيفه.

الزوجة حضرت كشاهدة في قضية الحال، وسردت أمس أمام قاضي الحكم وقائع عن تورط زوجها في ترويج المخدرات رفقة ابن خالته، واستعمال منزلهما لاستقبال النساء والخمور، وأضافت الشاهدة  في معرض تصريحاتها أن زوجها كان يطلب منها مرارا الذهاب إلى بيت عائلتها وقضاء أيام هناك، حتى لا تكتشف ضلوعه في بيع المخدرات إلى غاية عودتها في آخر مرة، أين تفاجأت بوجود ملابس نسائية داخلية بمنزلها وقارورات خمر، وكمية من المخدرات عثرت عليها بالخزانة بعد تفتيشها المنزل، الأمر الذي دفعها إلى التبليغ عنه، إلى جانب ذلك أخبرت الشاهدة هيئة المحكمة بأنها تلقت تهديدات عبر الهاتف بالقتل من قبل ابن خالة المتهم، بعد البلاغ الذي تقدمت به لدى مصالح الأمن.

  • print