افتتاح السنة الجامعية اليوم.. "الطلابي الحرّ" يحذر

60 طالبا في القسم.. و40 بالمائة من الطلبة بلا غرف

date 2017/09/16 views 3079 comments 4
  • "كناس" جامعة الجزائر 3 يحذر من عدم الاستقرار
author-picture

icon-writer إلهام بوثلجي

صحافية بجريدة الشروق مختصة بمتابعة القضايا القانونية

حذر الإتحاد الطلابي الحر من دخول جامعي ساخن عشية الافتتاح الرسمي للسنة الجامعية 2017/ 2018، حيث سيلتحق ما يقارب مليون و700 ألف طالب بمقاعد الجامعة منهم 341 ألف طالب جديد في السنة الأولى جامعي، وسط تخوفات من تفاقم المشاكل بسبب التوجيهات العشوائية للطلبة وحرمان 70 بالمائة منهم من التحويلات فضلا عن عجز في التأطير والاكتظاظ بمعدل 50 طالبا في القسم.

وخلال ندوة صحفية عقدها المكتب الوطني للاتحاد العام للطلابي الحر بالمقر، أماط الأمين العام للاتحاد صلاح الدين دواجي اللثام عن عديد الحقائق الخاصة بالدخول الجامعي الذي سيفتتح اليوم بجامعات الوطن، حيث أن التقارير المرفوعة من 40 ولاية جامعية توحي بأن ظروف الدخول الجامعي هذا العام جد سلبية بداية بفترة التوجيهات للطلبة الجدد، والتي حرمت ما يقارب 150 ألف طالب من رغبتهم الأولى، وكذا فخ إلزامية اختيار التخصص الرابع في إحدى الجامعات "أل أم دي" ما جعل أصحاب معدلات عليا يجدون أنفسهم في تخصصات مع أصحاب معدلات دنيا، مرورا إلى التحويلات الإلكترونية والتي كانت -حسبه- مجحفة في حق الكثيرين، حيث تم رفض 70 بالمائة من طلبات التحويل مع عدم منحهم الحق في تخصصات العلوم الطبية والمدارس العليا، فضلا عن مشكل الاكتظاظ في الأقسام مقابل التأخير في استلام المؤسسات الجامعية الجديدة، حيث يصل عدد الطلبة في القاعدة من 50 حتى 60 طالبا.

وأضاف المتحدث بأن الوزارة لم تراع في مسألة التوجيه الإطار الجغرافي، حيث لم تستقبل العاصمة الطلبة المفروض استقبالهم وتم تحويلهم على ولايات أخرى، وفي السياق راسل الاتحاد الطلابي الحر الوزير حجار لاستدراك الوضع من خلال العودة للنظام القديم لمعالجة التحويلات من قبل رؤساء الجامعات، معتبرا بأنه لا يمكن التعامل مع الطالب على أنه آلة.

وعرض ذات المتحدث مشكلة تقليص مناصب الدكتوراه والتي ستجرى المسابقات فيها شهر أكتوبر المقبل، وتم تقليص المناصب من 6 آلاف إلى 3 آلاف منصب هذا العام، رغم نقص التأطير، ليطالب بإلغاء شرط الملحق الوصفي لفتح المجال لجميع الطلبة لاجتياز المسابقة، ليعتبر دواجي بأن الدخول الجامعي الحالي سيكون في ظروف صعبة، خاصة بالنسبة للطلبة الجدد، حيث تم حرمان 40 بالمائة منهم من دخول الإقامات الجامعية بعد ما لم يتسن لهم الدخول للموقع الإلكتروني الذي خصصته الوزارة لأول مرة، وحرمت 800 طالبة من الإيواء.

 

"كناس" جامعة الجزائر 3 يحذر من عدم الاستقرار 

كما راسل مكتب الفرع النقابي لمجلس أساتذة التعليم العالي بجامعة الجزائر 3 وزير التعليم العالي الطاهر حجار، للتدخل لإيجاد حلول للمشاكل العالقة منذ اختتام السنة الجامعية المنصرمة والتي تهدد بعدم الاستقرار في الجامعة عشية الدخول الجامعي 2017/2018.

وذكرَ الكناس في بيان له بالاعتداءات التي طالت الأساتذة من قبل الطلبة في الجامعة خلال العام الماضي وتفشي العنف داخل الحرم الجامعي، وكذا حرمانهم من ممارسة حقهم النقابي باستخدام العنف، مع رفع دعاوى قضائية ضدهم، وهي التجاوزات التي امتدت لتصل حد عدم تمكين الأساتذة من كلية العلوم السياسية والعلاقات الدولية من سحب شهاداتهم بعد مناقشتهم لأطروحة الدكتوراة -يضيف البيان- رغم استيفائها لجميع الشروط البيداغوجية  والعلمية.

  • print