من أجل مواجهة تبعات الأزمة الإقتصادية

نقابة للزوايا تدعو إلى تجميد بناء المساجد !

date 2017/10/11 views 7428 comments 50
author-picture

icon-writer عبد الرزاق.ب

صحافي بموقع الشروق أونلاين، متابع للشؤون السياسية والوطنية

أطلقت نقابة الزوايا نداء غريبا إلى وزارة الشؤون الدينية، تدعوها فيه إلى تقليص مشاريع بناء مساجد في إطار ترشيد النفقات لمواجهة تبعات الأزمة الاقتصادية.

وجاء في بيان لهذه المنظمة، التي تسمى النقابة الوطنية للزوايا الأشراف بالجزائر "نطلب من وزارة الشؤون الدينية تقليص عدد مشاريع المساجد التي نراها تتوفر بكثرة وأغلبها خالية من المصلين".

وأوضح "نحن لا نحاسب الخلق ولكن للحفاظ على الميزانية وتوجيهها لفائدة البلاد والعباد وهذا من أسس الحفاظ على المرجعية الدينية".

ويعد هذا الطلب من النقابة للمسؤول الأول عن القطاع غريبا كون أغلب المساجد التي تبنى على المستوى الوطني هي بتمويل من تبرعات المواطنين والجمعيات الدينية، كما أن بناء هذه المساجد لم يتوقف حتى في أزمات أشد من التي تعيشها البلاد حاليا.

ويعد المشروع الوحيد الذي تقرر  بتمويل من الحكومة، هو مساجد الأقطاب عبر 48 ولاية وقد تم تجميده سابقا بسبب شح الخزينة.

من جهة أخرى توجهت هذه المنظمة بمقترح آخر غير مسبوق لوزارة العدل،  من أجل الحد من انتشار حالات الطلاق، ويتعلق بإدراج تعديل على قانون الأسرة، بشكل يجيز "للمرأة حرية اختيار الزوج إلى جانب تعهد من الأزواج  بالحفاظ على الرابطة الزوجية وعدم إهمال الأطفال".

تغريدة

  • print