الجفاف يدق الأبواب وقد يمتد إلى نهاية الشهر حسب الخرائط

الأئمة يدعون إلى إقامة صلاة استسقاء

date 2017/10/12 views 6388 comments 31
author-picture

icon-writer راضية مرباح

دعا عدد من الأئمة وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، إلى ضرورة التحرك من أجل وضع تاريخ محدد في القريب العاجل، لإقامة صلاة استسقاء موحدة عبر مساجد الجمهورية، وذلك على خلفية حالة الجفاف التي تميز ربوع الوطن الناتجة عن شح السماء مقابل الارتفاع المحسوس في درجات الحرارة التي قاربت تلك المسجلة خلال الفترة الصيفية رغم أن فصل الخريف يعتبر مقدمة للشتاء بتخلله فترات تساقط متباينة.

وطالب إمام مسجد الفتح بالشراقة محمد الأمين ناصري في تصريح لـ"الشروق"، وزارة الشؤون الدينية ببرمجة صلاة استسقاء خلال هذه الأيام التي تتزامن وحالة الجفاف التي تدق على الأبواب نظير غياب التساقط الذي لم يسجل منذ بداية فصل الخريف بالعديد من مناطق الوطن، معللا ذلك بالقول إن ولاية تلمسان لوحدها على سبيل المثال لا الحصر، لم تسجل تساقطا للأمطار منذ 7 أشهر وهو ما سيرهن بداية الموسم الفلاحي الذي ينذر بحالة جفاف أكيدة في حالة تواصل الأجواء المستقرة. وفي السياق، تشير التحديثات الأخيرة للخرائط العالمية للمناخ حسب ما تم الاطلاع عليه، أن الاستقرار الذي يميز شمال الوطن قد يستمر إلى غاية نهاية الشهر الجاري في حالة عدم تسجيل أي تغير على النماذج المناخية المطروحة بمختلف المواقع العالمية، حيث تؤكد أن الحرارة ستستقر ما بين 27 و32 درجة مئوية بالشمال.

  • print