دعا منتخبي الأفلان إلى التكفل بالانشغالات في وقتها

ولد عباس: على الأميار فتح مكاتب لإستقبال المواطنين

date 2018/01/13 views 1902 comments 3
author-picture

icon-writer محمد. ر

شدد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، السبت، على ضرورة "الاهتمام بانشغالات المواطنين والتكفل بها في وقتها"، داعيا خلال لقاء جهوي للمنتخبين المحليين لتشكيلته السياسية بورقلة إلى "تركيز جهود المنتخبين المحليين الجدد على الاستماع لانشغالات المواطنين والتكفل بها في حينها، وفتح مكاتب لاستقبالهم".

وقال ولد عباس في هذا الصدد "ينبغي أن يرتكز دوركم كمنتخبين الآن على استغلال ما حققه  حزب جبهة التحرير الوطني خلال الانتخابات الأخيرة انطلاقا من البلدية باعتبارها الخلية الأساسية للتنمية ي وأيضا السهر على مواصلة تطبيق برنامج  رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة من أجل تحقيق تنمية محلية شاملة".

وأشار المتحدث إلى أن "تكريس كرامة المواطن هو بمثابة تعبير وبرهان لكل الشعب الجزائري على أن الثقة الموضوعة في هذه التشكيلة السياسية هي  في مستوى تطلعاته"، وأوضح ولد عباس أن بناء دولة يقتضي "تحقيق الاستقرار والذي لن يتم إلا عن  طريق البلديات"، مشيرا إلى أن حزب جبهة التحرير الوطني قدم وعودا للتكفل بانشغالات المواطن، مما يحتم على المنتحبين المحليين - كما أضاف - "تجسيد تلك  الوعود ".

وأبرز الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني ضرورة تحقيق "توازن جهوي" بين بلديات الجنوب مع نظيراتها بشمال الوطني، مشيرا إلى أن قانون المالية لسنة 2018  قد خصص 150 مليار دج لبرامج التنمية البلدية بالهضاب العليا والجنوب.  

وركز ولد عباس في ذات الشأن على دور المنتخبين المحليين (مجالس شعبية  بلدية وولائية) في حصر الاحتياجات والأولويات لهذه المناطق سيما ما تعلق  منها بتهيئة المدارس (النقل المدرسي والإطعام) وتوفير المياه الصالحة للشرب.

كما دعا من جهة أخرى، مسؤول الأفلان، إلى "إعادة إحياء نظام التضامن" بين البلديات بالتنسيق مع جميع المعنيين لاسيما ما تعلق ببلديتي حاسي مسعود وحاسي الرمل من أجل تحقيق التوازن والتنمية فيما بينها. 

ولدى تطرقه إلى دسترة اللغة الأمازيغية وترسيم (12 يناير) رأس السنة الأمازيغية، يوم عطلة مدفوعة الأجر، قال الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني أن "رئيس الجمهورية قد أعطى بفضل حنكته وبعد نظره الوقت الكافي لتوفير كل الشروط لترقية الأمازيغية في الجزائر".

وقد حضر هذا اللقاء الجهوي الذي نظم بدار الثقافة مفدي زكرياء المنتخبون المحليون لناحية الجنوب الشرقي للبلاد (ورقلة وغرداية والوادي والأغواط وإيليزي).

  • print