بزعم طعنه مستوطناً

شهيد فلسطيني برصاص الاحتلال جنوبي الضفة

date 2018/02/07 views 938 comments 0
author-picture

icon-writer الشروق أونلاين

استشهد شاب فلسطيني، صباح الأربعاء؛ برصاص الاحتلال الإسرائيليي بزعم طعنه مستوطناً جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، إن فلسطينياً (لم تكشف عن هويته) استشهد برصاص جيش الاحتلال قرب بلدة بيت أَمر شمالي مدينة الخليل.

وأوضحت الوكالة، أن الجانب الإسرائيلي يدعي أن الفلسطيني قام بتنفيذ عملية طعن.

فيما قالت شبكة قدس الإخبارية، إن الشهيد هو حمزة يوسف زماعرة (19 عاماً).

تغريدة

من جهته، قال جيش الاحتلال، إن فلسطينياً طعن حارس أمن في مستوطنة كرمي تسور شمال مدينة الخليل فأصابه إصابة طفيفة.

وأضاف الجيش، أن حارساً أمنياً آخراً في المستوطنة أطلق النار على المهاجم فأرداه قتيلاً، حسب ما نقلت صحيفة "جورزاليم بوست" العبرية.

فيما قال شهود عيان، إن جيش الاحتلال أغلق مكان الحادث، ومنع طواقم الإسعاف من الوصول للموقع، وفق ما نقلت وكالة الأناضول للأنباء.

وقام فلسطيني، الاثنين، بقتل مستوطن إسرائيلي طعناً بالسكين عند مدخل مستوطنة اريئيل القريبة من نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة قبل أن يلوذ بالفرار، وفق ما أعلنت شرطة الاحتلال.

واغتالت قوات الاحتلال، الثلاثاء، أحمد نصر جرار في قرية اليامون في الضفة الغربية المحتلة وقالت إنه كان قائد خلية نصبت كميناً أسفر عن مقتل مستوطن يهودي بالرصاص في التاسع من جانفي.

ومساء الثلاثاء، استشهد شاب فلسطيني خلال مواجهات دارت بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال في نابلس خلال عملية نفذتها قوات الاحتلال يرجح أن الهدف منها البحث عن منفذ عملية الطعن، الاثنين.

وتصاعد التوتر بين الإسرائيليين والفلسطينيين منذ أن أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 6 ديسمبر اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة للاحتلال.

واستشهد منذ ذلك الحين ما لا يقل عن 23 فلسطينياً، معظمهم في مواجهات مع قوات الاحتلال.

تغريدة

  • print