التوتر بين أنقرة وواشنطن

تركيا تطلق اسم "غصن الزيتون" على شارع السفارة الأمريكية

date 2018/02/13 views 1466 comments 1
author-picture

icon-writer وكالات - الشروق أونلاين

أعلن رئيس بلدية العاصمة التركية أنقرة، الاثنين، أن البلدية قررت تغيير اسم الشارع الذي تتواجد فيه السفارة الأمريكية في تركيا وإطلاق اسم "غصن الزيتون" عليه.

ولم يقدم رئيس البلدية مصطفى تونا الذي ينتمي إلى حزب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تبريراً أو حيثيات استبدال اسم الشارع الذي كان يحمل اسم رابع رئيس بلدية لمدينة أنقرة، نوزاد تاندوغان.

وكتب رئيس بلدية أنقرة في حسابه على موقع تويتر: "وقعنا على المقترح اللازم لتغيير اسم طريق نوزاد تاندوغان أمام السفارة الأمريكية إلى غصن الزيتون".

تغريدة

وتشتهر منطقة عفرين بحقول الزيتون التي تغطي جبالها وسهولها وتأتي بعد محافظة إدلب من حيث إنتاج الزيت والزيتون وعدد أشجارها.

وعبارة "غصن الزيتون" مرتبطة بمعاني الخير والعطاء والديمومة كون شجرة الزيتون معمرة جداً، تعيش مئات السنين وتظل منتجة وهي دائمة الخضرة. وأطلقت تركيا اسم "غصن الزيتون" على عمليتها العسكرية في منطقة عفرين السورية والتي انطلقت في 20 جانفي الماضي.

وأدت العملية حتى الآن إلى مقتل العشرات ونزوح عشرين ألف شخص بسبب المعارك بين وحدات حماية الشعب الكردية والقوات التركية المدعومة بعدد كبير من المقاتلين السوريين المقربين منها.

ويسيطر التوتر الشديد على العلاقات التركية-الأمريكية بسبب عدد من الملفات. وثار غضب أنقرة بسبب تحالف واشنطن مع قوات تقودها الوحدات الكردية وهو تحرك قد يضع القوات التركية في مواجهة مع القوات الأمريكية على الأرض في سوريا.

وتعتبر أنقرة الوحدات الكردية السورية امتداداً لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمرداً ضد الدولة التركية منذ عقود. وتصنفه تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية.

وكانت تركيا قد دخلت في حرب كلامية مع الإمارات بسبب قيام وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد بإعادة نشر تغريدة "مسيئة" حول الضابط التركي فخر الدين باشا الذي كان متمركزاً في المدينة المنورة خلال الحرب العالمية الأولى.

وقامت بلدية أنقرة قبل فترة بتغيير اسم الشارع الذي تقع فيه السفارة الإماراتية في أنقرة وأطلقت على الشارع اسم "فخر الدين باشا".

  • print