"كاسنوس" يمحو غرامات التأخير ويعلن عن عروض جديدة:

اشتراكات بـ32 ألف دينار لشباب "أونساج" ومهلة إلى جوان لتسديد الديون!

date 2018/02/13 views 10054 comments 14
author-picture

icon-writer إيمان كيموش

أمر المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لغير الأجراء عاشق شوقي إطاراته ومدراء الصندوق عبر 48 ولاية باعتماد تسعيرات جديدة للاشتراك، لشباب مشاريع الوكالة الوطنية لتشغيل ودعم الشباب "أونساج" والوكالة الوطنية للقرض المصغر "أونجام"، من خلال إلزامها بتسديد ما قيمته 15 بالمائة فقط من أرباحها كل سنة، طيلة السنوات الأولى لنشاطها، وإلى غاية تمكن هذه الأخير من تحقيق أرباح معقولة، كما حددت اشتراكات المؤسسات التي تعاني صعوبات مالية بـ32 ألف و400 دينار.

وأكد رئيس فيدرالية المقاولين الشباب خير الدين هامل في تصريح لـ"الشروق" أن اجتماعا بين الفيدرالية والمدير العام لـ"كاسنوس" عاشق شوقي أفرج عن تخفيض في الاشتراكات السنوية لأصحاب مؤسسات أونساج وكناك وأونجام، تصل 32 ألف و400 سنويا، وهذا تشجيعا لهذه المؤسسات، حتى تستطيع فرض وجودها في السوق، كما تم الاتفاق على إعادة جدولة ديون أصحاب هذه المؤسسات المتراكمة طيلة السنوات الماضية، وتخفيض غرامات التأخير بنسبة 50 بالمائة لجزء منها، و100 بالمائة ـ أي إلغائها ـ للجزء المتبقي، حسب الوضعية المالية لكل مؤسسة.

وبالنسبة للمؤسسات غير المسجلة لدى "كاسنوس"، والتي لا تدفع التزاماتها، تم منحها مهلة إلى غاية شهر جوان المقبل، كآخر أجل لتسوية وضعيتها، ويتعلق الأمر بالشركات التي تعادل قيمة اشتراكها السنوي 10 ملايين سنتيم، أي المؤسسات المرتاحة ماليا، ويهدف هذا القرار لمنح فرصة جديدة للشركات التي تعاني صعوبات مالية، والتي يعادل عددها 8600 مؤسسة من إجمالي 24 ألف إلى غاية 31 ديسمبر 2017، ولا يتعلق الأمر وفقا للمتحدث بالمؤسسات المفلسة، وإنما تلك التي تعاني عراقيل مالية، وصعوبات وتسجيل نسبة صغيرة من الأرباح، وبالرغم من ذلك يستمر وجودها في السوق.

واعتبر خير الدين هامل أن مثل هذه الإجراءات ستسمح للشباب المقاول من الاستفادة من تقاعد مريح كما أنها ستتيح له التسديد على أقساط، تشمل مرتين أو أكثر حسب وضعية كل مؤسسة، كما ستكون للمقاول المسجل في الفيدرالية المسوي لوضعيته اتجاه صندوق "كاسنوس" الفرصة للمشاركة في المناقصات وتكوين ملفه الإداري، للظفر بالمشاريع على مستوى البلديات وغيرها من المؤسسات.

وبالمقابل، كشف المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لغير الأجراء شوقي عاشق يوسف أنه تم بالأمس الاتفاق بين صندوق الضمان الاجتماعي للعمال غير الأجراء وصندوق الضمان الاجتماعي للعمال الأجراء على توحيد العمل فيما بينهما.

وأوضح شوقي عاشق يوسف خلال استضافته أمس، ببرنامج "ضيف الصباح" بالقناة الإذاعية الأولى أن مراقبي الصندوقين سيتنقلون للميدان مع بعض من أجل مراقبة التغطية اللازمة للاشتراكات، مشيرا إلى أن صندوق "كاسنوس" أوفد أكثر من 900 مراقب لهم كل الصلاحيات من أجل التدقيق في حالة العمال من حيث الاشتراكات، كاشفا عن وجود 40 ألف ملف محل النزاعات بالنسبة للمخالفين.

  • print