الأربعاء 23 جانفي 2019 م, الموافق لـ 17 جمادى الأولى 1440 هـ آخر تحديث 22:25
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

أعربت مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين في بيان عن خشيتها على سلامة السوريين الممنوعين من دخول الجزائر عبر حدودها الجنوبية.

وانتقدت المفوضية الأممية، الخميس، قرار وزارة الداخلية منع جميع السوريين من دخول البلاد عبر الحدود الجنوبية بحجة منع تسلل من سمتهم بـ”أفراد من جماعات المعارضة السورية” إلى أراضيها.

وقالت إن بعض السوريين الذين تحدث عنهم المسؤولون الجزائريون مسجلون كلاجئين، مضيفة أن اللاجئين “فروا من الصراع والاضطهاد، ويقولون إنهم يحاولون التماس حماية دولية في الجزائر”.

ووفقا للمعلومات المتاحة لمفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين، فإن 20 فردا من هذه المجموعة ما زالوا عالقين في الصحراء على بعد ثلاثة كيلومترات من موقع قزام الحدودي، حيث باتوا عرضة للخطر، فيما لا يعرف مصير المائة فرد الآخرين الذين نقلوا إلى الحدود.

وقالت المفوضية إن هذا الوضع يمثل “ضرورة إنسانية ملحة” وإنها طالبت على إثر ذلك السلطات الجزائرية بإدخال السوريين المتضررين من قرار المنع لتحديد الذين هم في حاجة إلى حماية دولية وضمان سلامتهم.

من جانبه، قال مدير المركز العملياتي بوزارة الداخلية والمكلف بملف الهجرة لوكالة الأنباء الجزائرية  الرسمية، حسان قاسيمي إن الأشخاص الذين تم مؤخرا إرجاعهم عند حدود البلاد الجنوبية ليسوا بمهاجرين، واصفا المعلومات التي  تضمنتها التقارير المنشورة حول هذا الموضوع بـ”المغلوطة والزائفة”.

وكشف أن “هناك معلومات مغلوطة وزائفة تماما وهي غير مطابقة للواقع”، موضحا بالقول “لقد تم تقديم هؤلاء الأشخاص على أنهم مهاجرون إلاّ أنهم ليسوا كذلك. لماذا ليسوا بمهاجرين؟ ببساطة لأن الأمر يتعلق بجنود من الجيش السوري الحر الذين كانوا في حلب”.

وبعد أن تأسف “لتناقل بعض منظمات حقوق الإنسان لمعلومات خاطئة” أصر ذات المسؤول على تفنيد “الاتهامات الموجهة إلى الجزائر برفض طلب اللجوء لهؤلاء الأشخاص”.

وتساءل قاسيمي “لماذا لم يطلب هؤلاء الجهاديون اللجوء في تركيا لو كانت حياتهم حقا مهددة؟”، مؤكدا أنهم استفادوا من جوازات سفر مزورة قبل أن يتم تحويلهم عبر الطائرات إلى السودان بعدها إلى موريتانيا.

كما طرح المدير المكلف بملف الهجرة بالوزارة مجموعة من التساؤلات ومنها: من هو هذا المهاجر الذي يمكنه بكل رفاهية السفر عبر كل تلك العواصم وصرف أكثر من 200 مليون سنتيم، للوصول إلى الحدود الجنوبية الجزائرية؟ ومن يمول تنظيم وتأطير وحماية هؤلاء الجهاديين؟.

واستطرد في هذا السياق يقول “انطلاقا من موريتانيا، دخلوا من شمال مالي تحت حماية جماعات إرهابية أتت بهم إلى عين خليل لإدخالهم إلى التراب الوطني عبر تيمياوين، موضحا أن هناك طريقا آخر (بالطائرة) من السودان إلى باماكو (مالي) حيث يوجد تواطؤ محلي كبير إذ يتم الصعود بهم نحو أغاديس، حيث تتكفل جماعات مسلحة بنقلهم إلى الحدود الجزائرية”.

وبعد أن تساءل عن تمويل طوابير الجهاديين هذه وعن الطرف الذي يضمن لهم الحماية، تأسف قاسيمي عن عدم تناول كل هذه المعلومات في بيانات تلك المنظمات. وأردف ذات المسؤول قائلا “لو كانوا حقا مهاجرين في حالة خطر وبحاجة إلى حماية السلطات الجزائرية فلماذا لم يتوجهوا إلى السلطات الجزائرية عند وصولهم إلى الحدود والتي تجنبوها من أجل تفادي مراقبة السلطات العمومية”.

وخلص مدير المركز العملياتي بوزارة الداخلية إلى القول إن “هؤلاء الأشخاص تم توقيفهم في حالة تلبس وهم يخترقون الحدود الجزائرية بطريقة غير شرعية وقد تم وضعهم في مركز الاستقبال بتمنراست، حيث تم التأكد من أصلهم ومسارهم”.

https://goo.gl/cwQZGG
الأمم المتحدة الجزائر سوريا

مقالات ذات صلة

  • تصريحاته "الغريبة" عن أصول سكان المنطقة أشعلت فتيل الغضب

    اعتصام أمام ولاية الجلفة للمطالبة بإقالة رئيس دائرة عين وسارة

    نظمت مجموعة من المواطنين، السبت، وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية الجلفة، احتجاجا على ما أسموه إهانة رئيس دائرة عين وسارة للمنطقة أمام الملأ، معتبرين هذه…

    • 903
    • 2
  • تحايل على الضرائب باستعمال هويات وهمية

    التماس 20 سنة سجنًا لتاجر مجوهرات بالعاصمة!

    تابعت محكمة الجنايات بالدار البيضاء، الثلاثاء، في العاصمة تاجر مجوهرات، بتهم التزوير والتهرب الضريبي، عقب تورطه في عمليات لتزوير سلسلة من الوثائق، استعملها كوسيلة لإخفاء…

    • 926
    • 0
27 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جزائري - بشار

    هؤلاء شظايا تنظيم داعش بدات تتطاير نحونا
    و توجيههم نحو المنطقة بالتحديد الى الجزائر وليبيا دون غيرها يعني هناك مخطط اخر بعد سوريا

    يجب على وزارة الخارجية الجزائرية ان تستدعي السفير التركي
    وبداية ممارسة ضغوطات على هذا البلد الذي تورط حتى انفه في مستنقع ادخال الارهاب لسوريا هو الداعم الاساسي للمعارضين السوريين من بداية ثورة التخريب
    على تركيا تحمل المسؤولية تستقبل هؤلاء من يسمون انفسهم لاجئين ومهاجرين لانهم يعبرون حدودها
    ويخرجون من مطاراتها وهي على دراية بملفاتهم

    ولما لا يتوجهون لطلب اللجوء باوروبا
    لماذا الجزائر تحديدا ؟
    واذا كانت الامم المتحدة تخشى عليهم تنقلهم لمقرها بنيويورك

  • الحر

    الوضع يتأزم في الحدود الجنوبية و يتضح يوميا ان هناك خطة لزعزعة استقرار بلادنا. لازم على السلطة اتخاد كل الإجراءات اللازمة و وضع الجيش في حالة استنفار. يسافرون من بلد لآخر عبر الطائرات و يدخلون سريا للجزائر بداعي طلب اللجوء. الحالة متعجبش.من واجب الصحافة الوقوف مع الدولة و بعث صحفيين للحدود لإجراء تحقيقات هناك واخبار الرأي العام.

  • زورو

    الجزائر مع بشار وهؤلاء معارضون لبشار فقد اخطأوا في العنوان

  • قناصة الدواعش

    حاول الكثير من جرذان “الجيش الحر ” الارهابي السوري التسلل الى الجزائر عبر ليبيا و مالي و النيجر , لكن الجيش الجزائري العبقري تمكن القبض على العشرات منهم , أقترح ما يلي :
    – أن يتم اعادتهم الى بشار الأسد , فهو الوحيد الذي يعرف “الدواء” الملائم لهم .
    – أو رصاصة واحدة بين العينين لكل جرذ منهم يرفض تسليمه للدولة السورية .
    من خرب بلده و باع عرضه و أرضه للأعراب و الارهاب , لا تنتظر منه خيرا لبلدك .
    أردوغان و جماعته راهم يدمرو فيهم …بابور تاع سلاح دخل ليبيا حسبو صايي يقدرو يدخلو للجزاير !!
    تحية لرجال الجيش و خاصة اللي راهم في الحدود مع ليبيا .

  • المحلل السياسي

    هذه مؤامرة وتواطؤ دولي—اطردوا كل من يدخل بطريقة غير شرعية –يريدون اغراق الجزائر العصية عليهم
    –المتسللون من الجنوب كلهم ارهابيون يجب طردهم– وتذهب منظمات حقوق الانسان الى الجحيم
    وحتى المهاجرين السابقين يجب مغادرتهم تدريجيا قبل الكارثة——-

  • جزائري حر

    لا لا كيما دخلتولهم الدواعش لسوريا اليوم رديجب رد الخير.

  • م.م

    … وفي المقابل تقبل ان يكون البوليزاريو على ارضها . سوف تسالون عن كل الارواح التي سقطت .

  • محمد

    القرار الجزائر قرار جد صائب واسانده…هؤلاء السوريين ليسوا هؤلاء المستضعفين وانما جهاديين فروا من سوريا عبر تركيا و الجزائر اتخذ إجراءات إستباقية بعد القبض على السفينة التركية المحملة بالسلاح للإرهاب في ليبيا و التي تمّ مصادرتها من طرف الجيش الليبي بقيادة حفتر…وزد على ذلك هؤلاء اللاجئين لم يطلبوا اللجوء الى جزائر بل فضلوا ذهاب لنيجر رغم العناء ومشقة السفر…لا يمكن وضع الثقة كليا ..فهم يريدون خراب عبري بجزائر على غرار سودان

  • قناصة الدواعش

    الكارثة أن الجمعيات الحقوقية الجزائرية التي تروج قصة أن الجزائر تطرد اللاجئين أنها تدافع عن إرهابيين سوريين الذين يحاولون التسلل للجزائر بعد المرور عبر تركيا ثم بجوازات مزورة سودانية عبر مالي و النيجر . ..
    واش بيه حدهم هذو “الحكوكيين” تاع الخرطي ، يعني زعمة ما راهمش فاهمين القضية ؟ و علاقتها برفض الجزائر الامضاء على معاهدة مراكش للهجرة التي تريد نقل الإرهابيين السوريين إلى شمال افريقيا تحت مسمى الحقوق تاع المهاجرين ؟
    اذا غاضوكم الإرهابيين أديوهم عندكم في دياركم و لا قولوا للدول اللي راهي تحميلكم في البندير يستقبلوهم عندهم ، ياك هوما اللي سلحوهم و سماوهم معارضين و من بعد حصلوا بيهم .

  • لا للجرذان الداعشية

    إذا غاضوكم الإرهابيين هذو ، أمالا أديوهم عندكم في دياركم و لا قولوا للدول اللي راهي تحميلكم في البندير يستقبلوهم عندهم ، ياك هوما اللي سلحوهم و سماوهم معارضين و من بعد حصلوا في جدهم
    أنا مع إحراق كل من يحاول الاقتراب من الحدود بالنابالم و بدون إذن قانوني أيضا لأن الأمر يتعلق بأمن و سلام 45 مليون جزائري
    أنا مع إبادة كل جرذ يحاول الإقتراب من حدود الوطن

  • louise besse

    يجب ارسالهم الي القرظاوي في قطر فهو من افتي لهم بان يتحولوا الي خونة يخربون بلدهم اوالامارات والسعودية وقطر وباقي الدول المارقة فهي من مونتهم بالسلاح

  • عادل

    الجزائر مع الدولة السورية وهؤلاء معارضون حاربوا دولتهم سوريا فقد اخطأوا في العنوان

  • بشير بات________________ش

    نحن كجزائريون مرابطون خلف حكومتنا وجيشنا وشرطتنا ودركنا وحكومتنا الرشيدة ولات امورنا يفقهون ويعلمون ماذا يفعلون والجيش المرابط وشقيقته المخابرات على قدم وساق لحماية الامن القومي الحزائر ليست مستنقع لارهاب وفكرة العشرية السوداء لن تتكرر في الجزائر ايام التسعينات لم نفر من وطننا بل قاومنا الى ان حررنا وطننا من الجرذان ومن يحمل شفقة لهاته الاوباش يسكنها في بيته

  • رايس حميدو

    أنا شخصيا لا تهمني أو لها أي قيمة ما تقوله هذه الجمعيات أو الهيأت الخبيثة الجسوسة لأطراف معدية للجزائر و لذلك نقول لهم و لغيرهم الجزائر كانت الأول ضد و بحبح صوتها ضد هذه المؤامرة التي سموها الثورة ، فليذهب الى من سنادهم فيها و هم أقرب مسافة منا ، إلا إذا فى الأمر إن و الجزائر تفطنت فى الوقت المناسب ، و مرة أخرة أبعد عنا ، أما جمعيات النباح نقول لهم ‹‹ دزو معهم›› القافلة تسير و هوهوهوهوهو يبقى يهويهو@@@@@@@@

  • almansour

    كيف و من اين أتوا حتى الحدود. هؤلاء مرتزقة السي آي اي تنقلهم من مكان الى أخر ليخربوا الدول الاسلامية و تضل الشعوب و الحكومات في غفلة عما يخططون لفلسطين و أ رض الحجاز.

  • مغترب

    الى الجحيم و بأس المصير يا من خربتم بلدكم بأيديكم
    اقترح عليهم أن يسلمون أنفسهم الى الدولة السورية
    ها قد انتهى كل شيء و انتهت الحرب و لم يكسبها احد لا انتم و لا النظام …و دمرت سوريا بالكامل…و كل الدول التي كانت تطبل لكم (و تسخن لكم البندير) بدأت تفتح قنصلياتها في دمشق…《فهل من معتبر》و لماذا لم تذهبون الى اصدقائكم الذي وقفوا معكم في محنتكم …تركيا و الامارات و قطر و السعودية ووووو….يوم كانت الجزائر ناصحة لكم كنتم تقولون أن نظام الجزائر كافر و فاسد و الأن يلجأون اليه
    والله ماتحشموا (انتم لا تستحون من انفسكم …
    اتمنى من الدولة الجزائرية ترجعكم من حيث اتيتم لا للعاطفة
    اسف عن كلامي

  • إبن بطوطة

    إن كانت السلطات متأكدة من انتمائ هؤلاء الأشخاص لمنظمات جهادية أو إرهابية، فلماذا لا تحتجزهم؟حتى تتمكن من التعرف على نواياهم وعلاقاتهم المشبوهة؟ كانت هذه فرصة للجزائر لاتعوض للتعرف على كل ما قد يهدد استقرارها! فهي أضاعت فرصة ثمينة للحصول عل معلومات جد قيمة.

  • نوار

    هؤلاء لم و لن يسمح لهم بالدخول و لو تدخلت الولايات التي تحميهم و السعودية و الإمارات التي تروج كتبها و خرافاتها و السديسي عليه بحمية ان كان من المؤمنون
    المؤمن عليه ان يكون نحيف أولا و هذا من سيمات المؤمنين ، و ليست البدانة كما نراها في قاتلي الخاشقجي و و و

  • melo harmo

    المعارضة السورية المسلحة الان تحولوا الى مهاجرين ولا جئين الجزائر ترفض رفضا قاطعا بقبول الارهابيين والخارجين عن الفانون ولانريد احدا ان يملي علينا افكاره وهدا الوضع ليس بضرورة انسانية فاليلتجئوا ويدهبوا الى الدول التي كانت تمولوها فالجزائر ليست مركزا للعبور او مركزا للاستقبال توجد منضمة الامم المتحدة لبناء لهم في دولة اخرى

  • driss

    اشكر جميع المعلقين بعدم اتهام المغرب في هذا المشكل ومن حق الجزائر كدولة ذات سيادة ان تمنع الهجرة غير الشرعية فكيف لهؤلاء المهاجرين ان يصلوا الى الحدود الجزائرية عوض دويلات الكرتون بالشرق الاوسط وهي الاقرب لهم من الجزائر

  • وسيم

    لا نحتاج لأي ارهابيين يدخلون أراضينا متخفين في ثوب لاجئين، كلمة الجيش الحر لا تليق بهم لأنهم ببساطة جيش ارهابي لديهم اديولوجية عبودية، وهم مجرد عملاء لتركيا يحتلون جزء من سوريا مع القوات التركية ويستعبدون أهالي تلك المنطقة وحولوها الى أفغانستان طالبان ثانية، مرحبا بالسوريين المحترمين المعتدلين، ولا نرحب بالارهابيين والمتطرفين

  • الفهايمي

    هؤلاء الذين تتباكى عليهم المفوضية الاممية و المضطهدون في بلادهم من قبل النظام كان عليهم ان يتوجهوا الى تركيا السعودية قطر الامارات تونس الغنوشي ….فرنسا ساركوزي و هولاند و ليسطلب اللجوء و الحماية في الجزائر .يجب على السلطات الجزائرية ان تكون اكثر حزما مع هؤلاء و غيرهم و مؤيدوهم في الداخل و الخارج و اللي شفوه يديهم راهم حلال عليه اكتوينا بنار الارهاب المصدر الينا من بلاد العمائم بمساعدة و تاييد الغرب .كفانا

  • كتاب توهامي

    حذاري ثم حذاري ما هؤلاء الا عملاء خربوا وطنهم بأيديهم و قضوا على مستقبل أولادهم فلا أمان لهم أو منهم لأنهم شظايا الارهاب و ليس لهم أصل لا في الدين ولا في الولاء و لاءهم للذي يدفع أكثر فانهم مخربون و دمويون فحذاري……!!!!!!!!!

  • عمر وهران

    كاتب هذا الموضوع وكانه منحاز للامم المتحدة وللمعارضة الخائنة فاليدهبوا الى تركيا او السعودية لان الجزائر تحمي المضطهدن وليس الخونة .

  • samir algerie

    pourquoi ils ne critiquent pas trump qui va construire un mure avec le Mexique a milliard de dollars

  • benchikh

    اين مفوضي الامم المتحدة من السور الذي بناه Trump على الحدود مع المكسيك???? واين كان موقفهم عندما امر Trump بفتح النار على كل من يحاول العبور الي USA ???????!!!!!! ام امريكا من تدفع لهم راتبهم بالDollars ????

  • من الشيخ ع إلى إبن بطوطة

    ومن قال لك أنها لم تفعل وعرفت وعليه تصرفت .

close
close