-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

الأرصاد الجوية: هذه أسباب موجة الحر وتوقع عودتها في هذا الشهر

الشروق أونلاين
  • 12393
  • 0
الأرصاد الجوية: هذه أسباب موجة الحر وتوقع عودتها في هذا الشهر

 أكد مدير الاستغلال للأرصاد الجوية والمناخ بالديوان الوطني للأرصاد الجوية، صالح صحابي عابد، أن توقعات أحوال الطقس ستكون “حارة” ودرجات الحرارة “ستفوق” معدلاتها الفصلية شهر جوان القادم على أغلب المناطق.

وأوضح صحابي عابد في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أن درجات الحرارة المسجلة هذه الأيام “تفوق المعدلات الفصلية” وراجعة إلى تسجيل كتل هوائية ساخنة “مرتبطة بالتغيرات المناخية” وستعود الأجواء نفسها شهر جوان القادم حسب توقعات الديوان.

وتابع المتحدث قائلا إن درجات الحرارة المسجلة خلال هذه الأيام في المناطق الشمالية وباقي مناطق البلاد “تفوق المعدلات الفصلية بسبب الكتل الهوائية الساخنة الناتجة عن التغيرات المناخية والاحتباس الحراري”, لافتا إلى أنها ظاهرة “استثنائية يمكن أن تتكرر باستمرار التغيرات التي يشهدها المناخ عموما”.

و أضاف بهذا الخصوص, أن “التغيرات المناخية تظهر تأثيراتها سنة بعد سنة على المعدلات الفصلية لدرجات الحرارة, والتي أضحت تفوق المتوسط المناخي المعتاد, وأيضا على كميات الأمطار المسجلة وتوزيعها والتي أصبحت هي الأخرى –كما قال– تعرف حالة من عدم التوازن, مذكرا بتسجيل كمية أمطار تفوق 3 مرات المعدلات السنوية خلال شهر نوفمبر 2021, مقارنة بتسجيل شح في الأمطار خلال شهري ديسمبر 2021 وجانفي 2022.

كما لفت بشأن ارتفاع درجات الحرارة خلال هذه الأيام, إلى أن الجزائر عرفت أياما حارة خلال نفس الشهر من العام الماضي, قبل أن تعود درجات الحرارة إلى معدلها الفصلي.

من جهة أخرى, كشف صحابي عابد, عن توقعات بتسجيل “انخفاض طفيف” في درجات الحرارة بداية من يوم الإثنين, على المناطق الشمالية للبلاد, بينما ستعرف “انخفاضا محسوسا” الأربعاء القادم لتتراوح ما بين 24 و25 درجة.

أما بالنسبة للمناطق الداخلية والجنوب, فسيكون الانخفاض طفيفا, ولكن ضمن المعدلات الفصلية, حيث من المتوقع تسجيل درجات حرارة تتراوح ما بين 30 و38 درجة, قبل أن تعود إلى الارتفاع تدريجيا بداية من الشهر القادم.

الحماية المدنية: 14 نصيحة لتفادي التضرر من موجة الحر

قدمت المديرية العامة للحماية المدنية جملة من النصائح الوقائية بغية عدم التضرر من موجة الحر التي تشهدها العديد من الولايات هاته الأيام.

 وتبــعا للنشرة الجــوية الخــــــــاصة بارتفاع دراجات الحرارة، وضعت المديرية العامة للحماية المدنية كل الوحدات العملية في حالة تأهب قصوى، بالإضافة إلى تكثيف الحملات التحسيسية فيما يتعلق بالنصائح الوقائية المهمة في مثل هذه الظروف أهمها:

1- عدم التعرض لأشعة الشمس خاصة الأشخاص المسنين وأصحاب الأمراض المزمنة والأطفال.

2- تجنب الخروج والتنقل خلال هذه الفترة، إلا في حالات الضرورة، يجب الخروج في الصباح الباكر أو في وقت متأخر من المساء، البقاء تحت الظل قدر المستطاع.

3- استحداث تيار هوائي في جميع أنحاء المبنى بمجرد أن تكون درجة الحرارة الخارجية أقل من درجة الحرارة الداخلية.

4- إغلاق النوافذ والستائر و واجهات الشرفات التي تتعرض لأشعة الشمس طول النهار.

5- ترك النوافذ مغلقة طيلة النهار، وفتحها فقط في الصباح الباكر أو في وقت متأخر من المساء.

6- إطفاء الأنوار الكهربائية أو التقليل من إستعمالها.

7- إذا توجب عليك الخروج، يجب ارتداء قبعة، ملابس خفيفة (القطن) وعلاوة على ذلك، يفضل أن يكون فاتحة اللون.

8- تجنب الأعمال التي تتطلب مجهودات بدنية (الرياضة، البستنة، والحرف الأخرى…).

9- عدم التوافد على المجمعات المائية للسباحة نظرا لخطورتها

10- الاستحمام عدة مرات في اليوم بدون تجفيف البدن، أو بإستعمال مرذاذ الماء.

11- إعطاء شرب المـــاء بانتظام للأطفال و المرضى وعدم الانتظار حتى يصابوا بالعطش.

12- بالنسبة لسائقي السيارات والذين لا تتوفر سيارتهم على مكيف هوائي، من المستحسن تفادي قطع مسافات طويلة خلال أوقات التي تشتد فيها الحرارة، من الأفضل برمجتها في وقت متأخر من المساء عند إنخفاض دراجات الحرارة أو بالليل.

13- الإحتماء في الأماكن الباردة أو تحت الظل

14- عدم ترك الأطفال وحدهم بداخل سيارة

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!